مخترع سوري يتوصل الى جهاز لسقاية الأشجار بوساطة القوارير
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: مخترع سوري يتوصل الى جهاز لسقاية الأشجار بوساطة القوارير

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    فلسطين,
    المهنة
    واجهات زجاجيه للمباني
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    33
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    مخترع سوري يتوصل الى جهاز لسقاية الأشجار بوساطة القوارير


    مخترع سوري يتوصل الى جهاز لسقاية الأشجار بوساطة القوارير بعد أبحاث دامت سنوات
    تلقى مسألة البحث العلمي وعملية الاختراع والابحاث اهتماماً كبيراً من الدولة التي قدمت الامكانات كلها لتطوير تعزيز عملية البحث والاختراع وتشجيع المخترعين والباحثين السوريين وتوفير المناخ المناسب والدعم الممكن لتفجير طاقاتهم الابداعية والتوصل الى انجازات علمية مهمة تساهم في تطوير وتنمية عملية التطوير والبناء وكذلك المساهمة في صناعة الحضارة الانسانية.



    وتسعى جمعية المخترعين السوريين الى احتضان اعضائها وتوفير الدعم المناسب واللازم كله لتقديم وحماية مخترعاتهم وتسجيلها.

    المخترع العربي السوري أحمد بدران عضو جمعية المخترعين السوريين توصل الى انجاز علمي مهم واختراع سوري مهم تحت اسم «سقاية الاشجار بالقوارير».. الذي استغرق منه اعواماً في عملية الابحاث والاختبارات.. وقد حصل على براءة الاختراع من الجمهورية العربية السورية بعد دراسته من قبل الهيئة العامة للبحوث الزراعية، وجهات علمية أخرى خارج سورية مثل: لبنان، الاردن ودول مجلس التعاون الخليجي وتم ايداع الاختراع لدى منظمة الوايبو وفق اتفاقية الـ (PCT) الدولية.. ‏

    ونظراً لاهمية هذا الاختراع في ترشيد استخدام المياه واليد العاملة وكذلك توفير العديد من مواد المكافحة نظراً لأنه يساهم في تقليل الأمراض الزراعية إضافة الى زيادة الانتاج الزراعي كماً ونوعاً نلقي الضوء على هذا الاختراع من خلال اللقاء التالي مع المخترع أحمد بدران، كما نأمل من وزارة الزراعة والاصلاح الزراعي ايلاء هذا الاختراع الاهتمام المناسب. ‏

    ہ كيف تكونت فكرة الاختراع ‏

    لكل ابداع أو اختراع فكرة وهاجس كيف نشأت لديك فكرة الاختراع؟ ‏

    ہہ اعتاد الناس منذ القدم على سقاية الأشجار إما بطريقة الغمر (الراحة) أو بطريقة إنشاء حلقة ترابية حول الشجرة وملئها بالماء ولكن لكلا الطريقتين المذكورتين سلبيات كثيرة تؤدي الى رفع كلفة الإنتاج بشكل كبير نتيجة الهدر إضافة الى التأثير السلبي على جودة المنتج ونذكر من هذه السلبيات: ‏

    1 ـ هدر كمية كبيرة من الماء لتسلك طريقها الى الأعماق ساحبة معها ما يحتويه سطح التربة من الأسمدة العضوية والآزوتية والعناصر النادرة الضرورية للأشجار لتستقر في الأعماق بعيداً عن امتصاص الجذور. ‏

    2 ـ تشقق التربة بعد جفاف السطح بفعل الرياح والحرارة ما يشكل نقصاً بالإرواء المطلوب. ‏

    3 ـ إنبات الأعشاب الموسمية والحولية التي تتأصل حول الأشجار لتشارك باستهلاك الماء والغذاء والسماد وتساهم بزيادة الرطوبة فيتشكل من جراء ذلك الأمراض الفطرية على الشجر التي تفتك بالشجر والثمر. ‏

    ـ وبذلك نستخلص مما أسلفنا أن كلا الطريقتين مرفوضتان تماماً ولاسيما في ظل الجفاف ونقص المياه. ‏

    أما الطريقة المتبعة هذه الأيام، وهي نشر الماء على السطح حول الشجرة رذاذا أو بالتنقيط عن طريق شبكة أنابيب فباختصار ينطبق عليها ماورد أعلاه بالفقرتين 2 ـ 3 إضافة الى أن كمية المياه التي يخصصها المزارع للشجر يتقاسمها الشجر مع الأعشاب والتبخر وبالتالي فإن كمية المياه ستكون غير كافية وكذلك الأمر بالنسبة للسماد، إذا تمت إضافته للماء عن طريق الشبكة. ‏

    فكان الحل الذي لاغنى عنه لسقاية أصناف الأشجار وشجيرات الزينة هو البحث عن طريقة ونظام متطور للري والسقاية فنشأت الفكرة وبدأت عملية البحث العلمي التي دامت سنوات قبل التوصل الى الاختراع المذكور والذي يقدم فتحاً علمياً. ‏

    ہما هو نظام سقاية الأشجار بالقوارير ‏

    ہہ هو عبارة عن نظام جديد مخصص لري الأشجار بطريقة حديثة ومبتكرة من خلال الري من تحت سطح الأرض، حيث يؤمن هذا النظام ايصال المياه والمواد المنحلة فيها الى تحت سطح الأرض مباشرة حيث توجد الجذور دون الحاجة لمرورها فوق سطح الأرض. ‏

    إضافة الى المزايا الكبيرة والفوائد العظيمة التي يقدمها هذا النظام فإن تصميمه الهندسي المتقن يجعل منه نظاماً سهلاً جداً من حيث التعامل فهو مزود بمنظم تدفق دقيق إضافة الى الغطاء عالي الشفافية الذي يركب أعلى القارورة ما يسهل على المزارع رؤية حركة المياه أثناء الري. كما أنه يحتوي على خلطة خاصة للحد من دخول الجذور الى داخل القارورة خاصة أنه يركب تحت سطح الأرض قرب الجذور. ‏

    ہ ماهي الشهادات الدولية التي حصل عليها النظام والدراسات والاختبارات العالمية التي خضع لها؟؟ ‏

    ہہ إن هذا المنتج مسجل بموجب براءات اختراع لدى عدد من الدول منها الجمهورية العربية السورية بموجب براءة اختراع رقم 5318 والجمهورية اللبنانية بموجب براءة اختراع رقم 6828 وفي المملكة الأردنية الهاشمية بموجب براءة اختراع رقم 2268 وفي دول مجلس التعاون الخليجي لدى مكتب براءات الاختراع التابعة لدول مجلس التعاون الخليجي برقم 6703.. وقد تم إيداعها بمنظمة الوايبو العالمية لحماية الملكية في جنيف وفق اتفاقية الـ PCT الدولية وتمت دراسته واختباره ميدانياً في حقول مختلفة ومتباعدة ذات ترب مختلفة البناء والتركيب وفي أجواء مختلفة من قبل كبار المختصين في الجهات العلمية وعلى رأسها الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية في سورية وجامعة مؤتة في الكرك والجامعة الهاشمية في عمان وجامعة العلوم والتكنولوجيا في إربد واللجنة العلمية التابعة لمديرية حماية الملكية الفكرية في لبنان وكل هذه الجهات العلمية المختلفة اصدرت توصيات للجهات التي تمنح البراءات باعتماد الاختراع كونه ذا فعالية كبيرة يساهم بتوفير المياه والأسمدة وأي مواد مرسلة عن طريق شبكة المياه حيث تصل الى تحت السطح والى الجذور مباشرة عن طريق القوارير، وهذه القوارير ممتلئة بخلطة تحد بشكل كبير من دخول الجذور إليها وإعطابها ما يجعلها تعيش طويلاً تحت الأرض وحيث إن المياه لاتمر عبر السطح تبقيه جافاً متوهجاً دون إنبات أعشاب أو تبخير. ‏

    ہ ماذا عن الفوائد والنتائج التي يحصل عليها مستخدمو هذا النظام؟؟ ‏

    ہہ توفير كبير جداً في كمية المياه اللازمة لري الأشجار نتيجة خفض الهدر الناتج عن التبخر ما يؤدي الى تخفيض الكلفة. ‏

    وكذلك التوفير الكبير بعدد العمال سنوياً اللازم للري والتعشيب ما يؤدي الى انخفاض كبير بالتكاليف السنوية وعدم إنبات الاعشاب وجفاف وتوهج السطح، وكذلك تستفيد الشجرة من كل غرام من السماد وغيره من المواد المحلولة عبر الماء وتحتفظ التربة بعناصرها دون هدر. ‏

    وإرواء كل شجرة بالكمية التي تحتاجها حسب حجمها عن طريق منظم التدفق القابل للمعايرة لكل شجرة على حدة. ‏

    وحرمان أي شجرة من الماء اذا كانت تحتاج للحرمان إضافة الى عدم إصابة الأشجار بالأمراض الفطرية وبعض الأمراض الحشرية وذلك نتيجة توهج سطح التربة . ‏

    ووضع شلات الحديد بالقوارير مباشرة دون حفر الأرض. ‏

    ولعدم وجود الرطوبة والأعشاب سيبقى السطح مفككا لايحتاج للفلاحة أكثر من مرة بالعام. ‏

    وكذلك اكتساب الثمار النضوج والحلاوة واللون أكثر بسبب عدم وجود الرطوبة على السطح وتوهجه بشكل دائم. ‏

    كما أن توهج السطح وعدم وجود الأعشاب فيه يعد سبباً لطرد وعدم نمو الحشرات. ‏

    وغرس الأشجار بالجبال والهضاب والمنحدرات المائلة جداً دون تجريفها أو استصلاحها حيث إن الماء يصل الى الجذور دون المرور على سطح التربة المائل. ‏

    تعليمات حول سقاية الأشجار بالقوارير: ‏

    ويضيف المخترع بدران: إن لم يكن للمهندس المشرف رأي آخر فإننا ننصح باتباع التعليمات التالية: ‏

    1 ـ تركب قارورة برقبه واحدة للشجيرات المغروسة حديثاً وحتى عمر ثلاث سنوات بواقع قارورة واحدة بجانب كل شجيرة. ‏

    2 ـ تضاف رقبة واحدة للقوارير التي تركب للأشجار من عمر 4 سنوات وحتى 6 سنوات بواقع قارورتين على الاتجاهين على بعد مترين من الشجرة تقريباً. ‏

    3 ـ تضاف رقبة واحدة للقوارير التي تركب للأشجار من عمر 7 سنوات وحتى 12 سنة وتركب القوارير في منتصف المسافة بين كل شجرتين من الجهات الأربع وبذلك يكون نصيب كل شجرة قارورتين. ‏

    4 ـ تضاف رقبتان للقوارير التي تركب للأشجار التي يزيد عمرها عن 13 سنة ويستثنى منها حقول الكرمة والأشجار المقصرة فتبقى برقبة واحدة، وتركب القوارير في منتصف المسافة بين كل شجرتين من الجهات الأربع وبذلك يكون نصيب كل شجرة قارورتين ‏

    5 ـ يمكن تركيب ثلاث رقبات للقوارير التي تركب لأشجار الزيتون والنخيل و الأشجار المعمرة التي بلغت من العمر أكثر من ثلاثين سنة وتركب في منتصف المسافة بين كل شجرتين من الجهات الأربع وبذلك يكون نصيب كل شجرة قارورتين. ‏



    طريقة التركيب: ‏

    إن القوارير تستقي الماء من الشبكة الممدودة ابتداء من المضخة والفلتر وصولاً للقوارير من خلال الأنابيب البلاستيكية ولتركيب القوارير ينصح باتباع الخطوات التالية: ‏

    1 ـ إنشاء حفر حول الأشجار بقطر القارورة باستخدام الجرار أو غيره ويؤخذ بعين الاعتبار رأي المهندس المشرف بمكان وعمق الحفر أو التعليمات الواردة أعلاه في فقرة التعليمات. ‏

    2 ـ وضع القارورة في مكانها ضمن الحفرة وترك مدخل الخرطوم على ارتفاع مستوى سطح الأرض. ‏

    3 ـ طمر الحفرة حول القارورة. ‏

    4 ـ تعيير منظم التدفق على التدفق المطلوب الكافي لري الشجرة مع ملاحظة أنه باستعمال هذا النظام فإن كمية قليلة من تدفق المياه كافية لري الشجرة فينصح بعدم فتح منظم التدفق بشكل كبير علماً أنه تمكن معايرته من 1 لتر وحتى 120 لتراً بالساعة. ‏



    بقي أن نقول: ‏

    يمكن باستخدام هذا النظام استثمار مناطق لم تكن لتستثمر من قبل فقد اصبح بالإمكان غرس الأشجار بالجبال والهضاب والأراضي المائلة مهما كانت شدة هذا الميول دون الحاجة لتجريفها أو تسويتها وذلك لعدم وجود أي مياه على السطح كما ويمكن غرس الأشجار في الأراضي الوعرة التي تحتوي على أحجار كبيرة وصغيرة غير متصلة دون الحاجة لاستصلاحها للسبب السابق نفسه وبذلك يمكن تشجير الجبال والمناطق الوعرة دون أي كلفة إضافية إذا تم استخدام هذا النظام لريها.‏




    مواضيع مشابهة:

  2.    روابط المنتدى



  3. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    سورية
    المهنة
    طالبة جامعة حلب
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    19
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    الموضوع جميييييييييييييييييييييييييييل ومفيييييييييد ارجو الاستفادة للجميع من هذا الاختراع


  4. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    ليبيا
    المهنة
    مهندس
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    35
    أعجبتني مشاركتك (-)
    2

    موضوع مفيد وجيد و خصوصا لمنطقتنا العربية التى تعانى من نقص المياه .
    و لكن حبدا لو وضعت صور مرفقة لزيادة التوضيح


  5. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    مصر
    المهنة
    مستورد
    الجنس
    ذكر
    العمر
    66
    المشاركات
    2,178
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1232

    اعتقد اننى رايت هذا الموضوع الخاص بالمخترع فى قناه الجزيره وفعلا بنفس الاسلوب الذى طرحتيه
    وايضا انا متفق مع الاخ فى ليبيا باننا فى حاجه الى صور تسهل التنفيذ
    ويا ريت من عنده فكره عن الموضوع يشرح ويا ريت يكون سورى او قريب من المخترع
    ولك كل الشكر اختى من فلسطين


  6. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    iraqe
    المهنة
    صاحب مشتل و مزارع
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    166
    أعجبتني مشاركتك (-)
    2

    ممكن صور توضح فكرة الأختراع اكثر وبارك الله فيك اخ ابو امير


  7. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    EGYPT
    المهنة
    ENG
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    22
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    والله موضوع ده اعتقد انا عملتو من حوالى 5 سنين لما مصلحة السجون المصرية طلبت فى مزارعها شبكة رى فعملت شبكة اتوماتيك وهكذا للمزاع الى بيخدمها المساجين

    فوجدت رئيس مصلحة بيقول لالالالا ده مساجين هينامو مش هيشتغلو فعملت انظمة سهلة وبتحتاج عمل باستمرار وبتوفر المياه

    قمت بوضع ايناء فخارى بجوار كل شجرة وكل يوم مساجين تلف عليها وتملاها
    حجم ايناء يكفى لكمية المياه مطلبة للشجرة وطبعا رشح ايناء معادل لنسبة تشرب الجذور مما لا تهدر ولا قطرة من ماء
    فعجبتو فكرة اعتقد اختراع انو عمل نفس فكرة بس شبكة بمنظم يملى هذه اونى بدل ايدى عاملة

    والله اعلم


  8. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المهنة
    رجل أعمال
    الجنس
    ذكر
    العمر
    41
    المشاركات
    115
    أعجبتني مشاركتك (-)
    2

    الموضوع جيد وبارك الله فيك لاكن كان ينقصه بعض الصور للتدعيم وتوصيل الموضوع صح للفهم أكثر
    وأبارك للأخ المخترع السوري لهذا الانجاز العلمي والى الأمام والتقدم وفقك الله


  9. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مكه المكرمه
    المهنة
    قريب التقاعد
    الجنس
    ذكر
    العمر
    59
    المشاركات
    15
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    الموضوع ممتاز برك الله في المختريع والناقيل للموضوع وللجميع اءنشاالله .


  10. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    الدولة
    سوريا
    المهنة
    طالب جامعي
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    62
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    شكرا لك على هذا الموضوع
    وأريد أن أسألكم عن تمديد شبكة للبستان المزروع بالمشمش وما هو الحديث


    ر