السموم الطبيعية في النباتات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 20

الموضوع: السموم الطبيعية في النباتات

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    فلسطين
    المهنة
    مهندس زراعي
    الجنس
    ذكر
    العمر
    43
    المشاركات
    15
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    demand السموم الطبيعية في النباتات


    بسم الله الرحمن الرحيم
    تحية طيبة
    الاخوة الافاضل , لاشك ان هذه الساحة الواسعة من تعدد الاراء ضمن هذا المنتدى الكريم تثري النقاش وتفضي الى تبادل المعلومات
    ولا شك ايضا ان من اعضاء هذا المنتدى من هم اصحاب خبرة ومعلومة تستحق وبجدارة التقدير والاحترام
    لهذا ارجو ممن توجد لديه معلومات علمية بغض النظر ان كانت باللغة العربية او الانكليزية عن السموم التي تنتج بشكل طبيعي في بعض النباتات مثل السولانين وغيرها
    ان يزودني بها خصوصا في الخضار والفواكه
    المعلومات المتوفرة لدي شحيحة في هذا المحال ارجو الاثراء ما امكن


    مواضيع مشابهة:

  2.    روابط المنتدى



  3. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخى الكريم
    تفضل بقبول هذة المعلومات
    وان اردت المزيد فقم بابلاغى
    السموم النباتية

    السموم النباتية هي سموم توجد في بعض النباتات التي تحتوى أجزاؤها علي المركب السام
    . وتنتج حالة التسمم من تعاطى هذه النباتات أو المركبات المستخلصة منها والتي تحتوى علي العنصر السام بصورة مركزة، ويتم أيضاً معاملة هذه المركبات كيميائيا لإنتاج مركبات أخرى لاستخدامات غير مشروعة وغير علاجية مثل تخليق الهيروين من المورفين. والنباتات السامة عموماً إ ذا تم تعاطيها هي أو بعض أجزائها فإنها تؤخذ عن طريق الفم أما المركبات المستخلصة منها أو المعاملة كيميائيا فمنها ما يتم تناوله عن طريق الفم أو الحقن أو الاستنشاق. وتتميز هذه المجموعة من السموم النباتية بأنها ليس لها في الغالب تأثير موضعي ويظهر تأثيرها بعد امتصاصها وغالباً ما يكون ذلك علي الجهاز العصبي.
    (1)


    الأفيون(Opium):
    إن كلمة أفيون مشتقة من الكلمة اليونانية(opium) التي تعني عصارة المورفين وهي عصارة نبات الخشخاش (papaver somniferum) ويتم الحصول عليها بعد تشريط الثمار الخضراء تشريطات عرضية وتركها تنزف العصارة ليلا ًثم تجمع في الصباح وتجعل في عجينة بنية اللون ذات رائحة مميزة لوجود حمض الميكونيك (meconic acid). وقد استخدم الأطباء العرب القدامى الأفيون لعلاج الإسهال، وفي عام 1803م تمكن كيميائي ألماني من فصل المورفين من الأفيون واشتق اسم المورفين من Morpheus أو إله الأحلام عند الإغريق وتلا ذلك فصل عدد آخر من أشباه القلويات (alkaloids) والتي من أهمها الكودايين والبابافيرين، وبعد ذلك تمت معالجة أشباه القلويات المستخرجة من الأفيون كيميائياً للحصول على مركبات جديدة مثل الهيرويين والأبومورفين والنالورفين، ثم تلا ذلك مركبات أخرى مخلقة كيميائياً بالكامل بغرض استخدامها طبياً مثل الميبريدين (meperidin) والبيتيدين (pethidin) والميثادون (methadone) وتأثير هذه المركبات مشابه لتأثير المرفين وإن اختلفت حدة بعض التأثيرات ومدتها عن المورفين. وتأثير المورفين يكون بصفة أساسية علي الجهاز العصبي المركزي فيؤدي إلي الهدوء والنوم وتسكين الألم وهو مثبط لمركز التنفس والسعال ولمركز وتنظيم الحرارة مما يؤدي إلي الهدوء والنوم وتسكين الألم وهو مثبط لمركز التنفس والسعال ولمركز تنظيم الحرارة مما يؤدي إلي خفض حرارة الجسم ، وكلها أعراض مباشرة للتثبيط الذي يصيب الجهاز العصبي. وللمورفين بعض التأثيرات المنشطة لبعض مناطق الجهاز العصبي ويظهر ذلك في صورة غثيان وقيء وضيق حدقة العين وهبوط في سرعة نبض القلب.
    استخدامات المورفين الطبية


    :

    مسكن قوي في الحالات شديدة الألم مثل انسداد الشريين التاجية والحروق وبعض العمليات الجراحية وفي المراحل المتقدمة من السرطان


    .
    2-


    حالات الصدمة 3- فشل القلب وأديما الرئتين
    والجرعة السامة


    2-5 جرام من الأفيون الخام ، 1و0 - 5 و0 جرام من المورفين.
    التسمم الحاد بالمورفين


    :

    يحدث نتيجة تعاطي جرعات زائدة ، سواءً أثناء العلاج أو بغرض الانتحار أو أثناء تعاطيه كعقار للإدمان


    .
    الأعراض


    :
    تظهر بعد نصف ساعة إذا تم تناول العقار عن طريق الفم ، وبعد دقائق إذا تم تناول العقار عن طريق الحقن ، وهي تتجلى في صورة سبات (غيبوبة) مع ضعف في التنفس كما ينخفض ضغط الدم ويبطأ النبض مع قوته ويشحب الجلد مع زيادة إفراز العرق وتضيق حدقة العين بدرجة كبيرة فتصبح في حجم رأس الدبوس وينتهي الأمر بالوفاة نتيجة شلل المراكز العصبية وخاصة مركز التنفس.
    العلاج


    :
    يراعى أولاً عدم انسداد المجرى التنفسي بشفط السوائل ، ومساعدة عملية التنفس بالأكسجين أو بالتهوية الصناعية ، كما يتم غسل المعدة حتى ولو بعد ساعات عديدة من تناول المورفين حيث يستمر إفرازه في عصارة المعدة ، ويعطى الترياق الفيزيولوجي المعروف باسم النالوكسون (Naloxon) بالوريد بجرعة مقدارها 4و0 مجم ويمكن تكرارها إذا لزم الأمر.
    التسمم المزمن بالمورفين


    :

    ينشأ هذا النوع من التسمم نتيجة تعاطي العقار بصفة متكررة حيث يمضغ الأفيون الخام، أما المورفين فيؤخذ عن طريق الحقن وأما الهيروين فقد شاع استخدامه كمسحوق للاستنشاق ، وغالباً ما يكون مغشوشاً بمواد أخرى مثل أقراص الأسبرين المطحونة


    .
    الأعراض


    :
    تبدأ أعراض التسمم المزمن بالانحلال التدريجي لقوى الجسم والعقل فيصبح المزمن مهملاً لنفسه، قليل التركيز، فاقداً اهتمامه بنفسه وصحته وأسرته، كما يختل عمله ويلجأ إلى كثرة التغيب والإهمال في العمل، ويصاحب ذلك اضطرابات هضمية كفقد الشهية والإمساك وفقد الوزن، كذلك تظهر ارتعاشات عضلية وتتعثر الخطى وتستمر حدقة العين في التضييق كما تظهر على المريض آثار الحقن المتكررة بأوردة الذراعيين والساقين، ويصاحب ذلك ضعف في القدرة الجنسية في الرجال واضطراب الطمث في النساء. والتعود (dependence) على العقار في هذه الحالة يكون نفسياً وجسدياً معاً ، بمعنى أن المدمن لا يستطيع أن يصبر على عدم تعاطي العقار وإلا أصابته حالات هياج شديدة قد يرتكب خلالها أبشع الجرائم من أجل الحصول على العقار أو المال اللازم لشرائه ، وإذا مرت عدة ساعات دون الحصول على العقار تبدأ الأعراض الإنسحابية (withdrowal symptoms) وهي قد تكون بسيطة في البداية حيث تبدأ بزيادة سرعة التنفس يصاحبها زيادة في النبض وارتفاع في ضغط الدم ، وينتاب المريض شعور بالخمول والتثاؤب وتسيل إفرازات الأنف والعين والعرق وتبدأ حدقة العين في الاتساع ثم تتدرج الأعراض إلى قيء وإسهال وتقلصات عضلية وآلام شديدة في العظام والمفاصل ، وتصل هذه الأعراض لذروتها بعد حوالي 3 أيام وفي حالات الإدمان البسيطة قد يتحمل المدمن الأعراض في الانحسار إلى أن تختفي بعد حوالي 10 أيام دون علاج وتختفي فوراً عند أخذ المورفين. أما في حالات الإدمان الشديدة فقد تكون هذه الأعراض فيها شديدة لدرجة أن الإسهال والقيء قد يتسببان في حالة من الجفاف يمكن أن تودي بحياة المدمن، كما تنتاب المدمن حالات من الهياج والأرق مع محاولته الانتحار.
    العلاج


    :
    لعلاج مدمن المورفين والهيروين يجب عزله في مستشفى لعلاج المدمنين والحيلولة بينه وبين المصادر الخارجية للحصول على العقار، ويبدأ العلاج بالتقليل التدريجي للكمية المعطاة مع إعطاء بعض الأدوية المهدئة والغنية بالتغذية والصحة الجسمية والنفسية لمعرفة دوافعه الحقيقية للإدمان.
    (2)


    الكوكايين(Cocaine):
    موجود في نبات الكوكا erythroxylon coca)) والكوكايين النقي يكون علي هيئة مادة مبلورة بيضاء اللون ذات طعم مر يترك بعده تنميلاً في السان والغشاء المخاطي للفم.
    استخداماته


    : 1-طبياً:
    كمخدر موضعي في عمليات الأذن والحنجرة والأسنان.
    2-


    غير طبي:
    يستخدم كمخدر للإدمان علي هيئة مسحوق يستنشق عن طريق الأنف كما يؤخذ عن طريق الحقن أيضاً. وهولا يكون نقياً عادة وإنما تشوبه كثير من والمواد الأخرى مثل الأمفيتامين والإستركنين والحشيش وكذلك الدقيق والنشا.وهذه المواد تتم إضافتها بغرض زيادة ربح بائع المخدرات ولكنها في نفس الوقت تزيد من سمية المخدر وأضراره. والتسمم عادة يكون عرضياً نتيجة للاستخدامات الطبية للكوكايين أو تعاطيه كعقار للإدمان، وهو يؤثر على الجهاز العصبي المركزي بتنبيه في البداية ، يليه تثبيطه ويؤدي أيضاً إلى شلل أطراف الأعصاب الحسية مع انقباض الأوعية الدموية وهذا الأثر تتم الاستفادة منه طبياً في التخدير الموضعي. والجرعة السامة 200 ملليجرام ويكون التسمم حاداً أو مزمناً.
    التسمم الحاد


    :
    تبدأ الأعراض في الظهور خلال 3-5 دقائق إذا أخذ عن طريق الوريد بينما في حالات الاستنشاق (snuffing) فإن الأعراض تظهر بعد 20 دقيقة ويشعر المريض بصداع وغثيان وقد يحدث قيء ويصاحب ذلك الإكثار من الكلام مع زيادة في الحركة وهلوسة سمعية وبصرية وشمية كما يفرز العرق ويشحب لون الجلد ويسرع النبض ويضطرب القلب مع ارتفاع ضغط الدم وسرعة وعدم انتظام التنفس وترتفع الحرارة لدرجة الحمى (cocaine fever) وتتسع حدقتا العينين مع استجابتهما للضوء (بعكس التسمم بالأتروبين)، ثم تظهر تشنجات ورعاش مع تنميل وتخدر في الأطراف، ويلي ذلك أعراض تثبيط الجهاز العصبي المركزي حيث يضعف النبض ويهبط ضغط الدم مع بطء وعدم انتظام التنفس وينتهي ذلك بالوفاة نتيجة هبوط القلب وصعوبة التنفس.
    العلاج


    :
    الاهتمام بالتنفس وملاحظة المسالك التنفسية وأيضاً الاهتمام بالدورة الدموية بإعطاء المحاليل ومراقبة الضغط وفي حالة اضطراب نظم القلب تعطى الأدوية المناسبة مثل البروبرانولول بجرعة 1-2 ملليجرام بالوريد ثم يتم عمل غسيل معدة مع علاج التشنجات بإعطاء الديازيبام بالوريد بجرعة 5-10 ملليجرام والعمل على تخفيض الحرارة بالكمادات الثلجية.
    التسمم المزمن


    (الإدمان):
    يحدث نتيجة استنشاق المدمن الكوكايين وقد تصل الجرعة اليومية منه إلى نصف جرام بشكله النقي أو المخلوط بعقاقير أخرى.
    الأعراض


    : ا
    ضطراب بالجهاز الهضمي في صورة فقد الشهية مع زيادة اللعاب وغثيان يؤدي ذلك إلي فقد الوزن ويكون المريض عصبياً ويشكو من الأرق مع حدوث تشنجات ورعاش كما يلاحظ اضطراب عقلي على صورة هلاوس سمعية وحسية وأكثرها تميزاً شعور المريض بوجود حشرات تحت الجلد مما يجعله يحكه بشدة قد تتنتج عنها تقرحات بالجلد. كما قد يحدث انثقاب الحجاب الحاجز مع فقد حاسة الشم ، وكذلك الشعور بالعظمة مع الميل العدواني مما قد يدفع المدمن لارتكاب الجريمة وقد ينتهي به الحال إلى الجنون.
    العلاج


    :
    يجب أن يتم في مصحة خاصة، وفيه يوقف المخدر مرة واحدة مع علاج الأعراض مثل التشنجات بإعطاء الديازيبام بجرعة 5 ملليجرام بالوريد وعلاج الأرق والتوتر بإعطاء المهدئات والمنومات، مع علاج المدمن علاجاً نفسياً واجتماعياً حتى يعود شخصاً سوياً.
    (3)


    الحشيش (Hashish):
    يحضر الحشيش من أطراف أزهار أنثى نبات القنب الهندي (Cannabis Sativa) ويعرف بأسماء مختلفة تبعاً لأماكن تعاطيه، ففي الشرق يعرف الحشيش وفي أمريكا يعرف بالماريوانا (Marijuana) ويدمن الناس على الحشيش لأنه يحقق البهجة ولوجود اعتقاد خاطئ بأنه يطيل مدة الجماع. وتوجد طرق متعددة لتعاطي الحشيش منها التدخين بالنرجيلة أو مع التبغ وهي الطريقة الشائعة أو بخلطة مع الداتورة والعسل فيما يعرف بالمانزول ، ويظهر تأثيره بعد دقائق من التدخين ويرجع التأثير إلى وجود عدد من الراتينجات (resins) وأهمها رباعي هيدروكانابينول (tetrahydrocannabinol) التي تسبب خليطاً من التنبيه والتثبيط للجهاز العصبي المركزي.
    الأعراض


    :
    يؤدي الحشيش إلي زيادة حدة الأبصار والسمع كما تزداد حاسة التذوق والشم ويكثر الشخص من الكلام مع زيادة الوزن يلي ذلك أن الشخص تحدث عنده تخيلات مصحوبة بهياج وقد يضحك ويغني ويفقد قدرته علي معرفة الزمان والمكان وتقدير المسافات مما يؤدى إلي حوادث السيارات بين السائقين ويعطي انطباعاً كاذباَ بطول الجماع مع زيادة ضربات القلب وأحتقان العينين ويظهر علي الشخص هذيان وهلاوس بصرية وسمعية وقد تعتريه نوبات من الخوف والذعر وعند التوقف عن التعاطي تكون أعراض الامتناع بسيطة لأن الحشيش لا يؤدي إلي التحمل (tolerance) ولا يوجد تعود جسماني ولكن يوجد تعود نفسي وتظهر الأعراض علي هيئة اضطراب في النوم وتوتر مع رعاش بالأصابع وغثيان وإسهال وتزول بعد فترة قصيرة وقد أثبتت الأبحاث خطأ الاعتقاد السائد بأن الحشيش يزيد القدرة الجنسية حيث وجد أن هرمون الذكورة يقل وكذلك عدد الحيونات المنوية في الرجل كما يمنع التبويض عند النساء.
    المعالجة


    :
    لا توجد معالجة خاصة وإنما معالجة الأعراض مثل العناية بالجهاز الدوري والتنفسي وتهدئة المريض في حالة التهيج كما يجب عمل غسيل المعدة.
    (4)


    القات (khat, kat):
    ينمو نبات القات علي هيئة شجيرات في المناطق المرتفعة في اليمن وشرق أفريقيا ويتم تعاطي القات غالباً عن طريق المضغ حيث تمضغ أوراق النبات الطازجة في الفم وتخزن في جانبه لمدة تتراوح بين عدة دقائق وعدة ساعات ثم تلفظ بعد ذلك. والمواد الفعالة في القات هي الكاثين (cathine) والكاثينون (cathinone) وهي أشباه القلويات وتشبه في تاثيرها الأمفيتامين أي تحدث تأثيراً منشطاً ويبدأ التنشيط في الجهاز العصبي المركزي حيث يشعر الإنسان بالانتعاش واليقظة والتحرر من الضغوط النفسية ويعقب ذلك استرخاء وعدم تركيز ومع زيادة الجرعة بحدث الأرق والقلق والهلاوس. كذلك يؤثر القات في الجهاز الهضمي حيث يسبب فقد الشهية وعسر الهضم والتهاب المعدة والإمساك الذي يؤدي إلي سوء التغذية والهزال.
    عند الامتناع عن تعاطي القات تكون أعراض الامتناع بسيطة حيث إنه يسبب تعود نفسي لا جسماني وتشمل الأعراض الاكتئاب وسرعة الانفعال والأحلام المزعجة والأرق


    .
    (5)


    النيكوتين(Nicotine):
    يوجد النيكوتين في نبات التبغ المعروف بالنيكوتينات التبغية(Nicotina tubacum) وخصوصًا في الأوراق التي تستخدم في صناعة السجائر وإليه يرجع اللون والرائحة المميزة لها كما يستخدم كمبيد حشري.
    يحدث التسمم عرضياً من الشره في التدخين وخاصة بين غير المعتادين عليه كما ينتج عن استنشاقه أو شربه بطريق الخطأ بين المزارعين كذلك فإن ملامسة الجلد لسائل النيكوتين قد تحدث التسمم


    .
    الجرعة القاتلة


    :
    إن نقطة واحدة من النيكوتين كافية لإحداث التسمم والوفاة وذلك خلال 5 دقائق وذلك نتيجة تنبيه يعقبه تثبيط للجهاز العصبي المركزي لأطراف الأعصاب السمباسيتية (sympathetic) كما يشمل أطراف الأعصاب المحركة للعضلات الإرادية.
    أعراض التسمم الحاد


    :
    شعور بالحرقان من الفم حتى المعدة يعقبه زيادة إفراز اللعاب ويشكو المريض من غثيان وقيء مع ألام في البطن وإسهال يصاحبه عرق غزير وضيق حدقتي العينين وازدياد ضربات القلب والتنفس مع ارتفاع ضغط الدم كما يحدث صداع ودوخة ويكون المريض متوترًا مع عدم اتزانه يلي ذلك ظهور الارتعشات العضلية ثم التشنجات وفي مرحلة التثبيط تتسع حدقتا العين ويهبط الضغط ويصبح بطيئاً غير منتظم مع بطء التنفس وشلل بعض العضلات الإرادية وتسبق الغيبوبة الوفاة نتيجة فشل مركز التنفس.
    المعالجة


    :
    العمل علي منع الامتصاص سواء بإحداث القيء أو عمل غسيل معدة مع ترك مسحوق الفحم النشط بها كما يجب الاهتمام بالتنفس بإعطاء الأكسجين وقد يحتاج المريض إلي تهوية صناعية. توقف التشنجات بإعطاء حقن الديازيبام بالوريد كما يعطي الأترويبن الذي يستعمل كمنبه ويعالج فرض النشاط البارسمبتاوي.
    التسمم المزمن


    :
    يحدث نتيجة شراهة التدخين لمدة طويلة أومن التعرض للنيكوتين أثناء العمل.
    الأعراض


    :
    تبدأ الأعراض بفقد الشهية والغثيان وزيادة الحموضة بالمعدة يصاحبها فقد في الوزن كما يكون معدل الإصابة بسرطان الشفاه واللسان مرتفعاً بين المدخنين كذلك يعاني المريض من أزمات الربو والتهاب الشعب الهوائية المتكرر والإصابة بسرطان الرئة. كما أن المريض يكون عصبياً متوتراً تظهر عليه الارتعشات ويشكو من الصداع والدوار ويعاني من قلة وعتامة النظر وعدم لتكيف وقد ينتهي الحال إلي العمي الكلي (tobacco amblyopia).
    المعالجة


    :
    العمل علي الإقلاع عن التدخين كما يجب مراعاة طرق الوقاية بين المشتغلين في صناعة السجائر حتى لا يتعرضوا للتسمم المزمن.



  4. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    (6)

    الداتورة (Datura):
    نبات الداتورة من الفصيلة الباذنجانية ويشمل علي أشباه قلويات هامة هي الأتروبين (atropine) والهيوسين (hyoscine) والهيوسيامين (hyocyamine) وتحدث حالات التسمم حين تؤكل هذه النباتات بطريق الخطأ وخاصة في الأطفال أو حتى تدس بقصد التخدير وهذا هو الحال في المناطق الريفية التي تنمو فيها النباتات أما معظم الحالات فيحدث التسمم فيها نتيجة تناول أدوية تحتوي علي هذه المشتقات بجرعات عالية إما بطريق الخطأ أو لمحاولة القتل أو الانتحار.
    الاستخدامات الطبية للأتروبين ومشتقاته


    :

    قبل العمليات الجراحية لتقليل الإفرازات المخاطية في الشعب الهوائية ولمنع تنبيه العصب الحائر


    (vagus) مما يقلل من حدوث توقف القلب أثناء التخدير.
    كمضاد للتقلصات في حالات المغص بأنواعه حيث يؤدى إلي ارتخاء العضلات اللاإرادية


    .
    في علاج قرحة المعدة


    .
    في علاج قرحة القرنية


    .
    كمضاد لبعض السموم مثل المركبات الفسفورية العضوية التي تستخدم كمبيد حشري


    .
    الجرعة السامة


    :
    من الأتروبين حوالي 100 مليجرام من الهيوسين حوالي 30 مليجرام.
    الأعراض


    :
    يحدث التسمم من الأتروبين نتيجة تثبيط الجهاز العصبي الباراسمبتاوي ومن التأثير علي الجهاز العصبي المركزي في صورة تنبيه ثم تثبيط والأعراض يمكن تلخيصها في الأتي:
    1-


    جفاف في الحلق مما يؤدي إلى صعوبة في البلع وحشرجة في الصوت.
    2-


    يحتقن الوجه ويصبح الجلد جافاً لتوقف إفراز العرق.
    3-


    تتسع حدقة العين وتفقد قدرتها علي الاستجابة للضوء.
    4-


    يتهيج المريض ويأتي بحركات لاإرادية مثل محاولة الإمساك بأشياء خيالية.
    5-


    عدم الاتزان في المشي مثل السكارى.
    6-


    ترتفع درجة الحرارة ويسرع النبض والتنفس.
    ثم تعقب مرحلة الإنارة هذه مرحلة تثبيط الجهاز العصبي المركزي حيث يهدأ المريض ويخلد للنوم العميق ويدخل في غيبوبة تتميز باحمرار الوجه وجفافه واتساع حدقتي العين دون استجابة للضوء ويضعف التنفس ويصير سطحياً ثم يتوقف نتيجة شلل مركز التنفس في النخاع المستطيل وتحدث الوفاة


    .
    معالجة حالات التسمم


    :
    تراعى القواعد العامة لمعالجة التسمم وتراعى الأولويات في علاج الحالة على حسب حالة المريض وخطورتها.
    في حالات الغيبوبة تكون الأولوية المطلقة للحفاظ على مجرى التنفس مفتوحاً وقد تلزم التهوية الصناعية والأكسجين على حسب عمق الغيبوبة


    .
    أما إذا وصل المريض في حالة واعية فإنه يعطى شراب عرق الذهب المقيئ للتخلص من السم الموجود في المعدة ، وإذا فشلت هذه الطريقة بعد تكرارها أو إذا كان المريض في غيبوبة يجرى غسل المعدة مع مراعاة تركيب أنبوبة من النوع المزود بوسادة قابلة للانتفاخ لمنع دخول أي سائل إلى القصبة الهوائية أثناء الغسيل


    . ويمكن أن يعطى المريض مهدئات مثل الديازيبام بالوريد لحالات الهياج. والترياق الفيزيولوجي المستخدم هنا هو ساليسيلات الفيزوستجمين (physostigmine salicylate) 1-2 ملليجرام بالوريد ويمكن تكرارها على ألا تتعدى الجرعة 4 ميلليجرام ويتم تخفيض الحرارة بالكمادات الثلجية أو الكحولية.
    (7)


    الديجيتال (Digitalis):
    يستخرج جليكوزيد الديجيتال (digitalis glycosides) من أوراق نبات معروف بالدجيتال الأرجواني (digitalis purpurea) ويستخلص منه مواد كثيرة أهمها الديجوكسين (digoxin) والديجتوكسين (digitoxin) وهي تستعمل في الطب كمقوية لعضلة القلب ومنظمة لضرباته كما أنها تدر البول ويحدث التسمم بالدجيتال عادة من الأدوية الجاهزة نتيجة تناول جرعات كبيرة إما عن طريق الخطأ أو كوسيلة للانتحار ولهذا الدواء خاصة التراكم (accumulation) في الجسم مما يزيد من سميته والجرعة السامة 10 ملليجرام للديجيتوكسين و5 ملليجرام للديجوكسين.
    الأعراض


    :
    تبدأالأعراض بعد عدة دقائق أو عدة ساعات من أخذ الجرعة السامة علي هيئة غثيان وقيء يعقبه ألم في البطن وإسهال ثم تباطؤ في ضربات القلب وقد يصاحبه اضطرابات نظم القلب بكل أنواعه كما يشكو المريض من الصداع ويعاني من الهلوسة وعدم الإدراك والدوار ويصبح حساساً للضوء ويرى الصورة مزدوجة (diplopia)وتصير الألوان غير طبيعية ويبطأ التنفس ويصير شخيراً ثم يذهب في نوم عميق يعقبه السبات والوفاة.
    المعالجة


    :
    وقف الدواء فوراً ونقل المريض إلي غرفة العناية المركزة مع العناية بالتنفس ويجب عمل غسل للمعدة يسبقه إعطاء مسحوق الفحم المنشط. وينبغي العمل كذلك علي المحافظة علي المعدل الطبيعي للبوتاسيوم في الدم وفي المراحل الأولي من التسمم حيث يكون النبض بطيئاً تعطى سلفات الأتروبين ( 2 ملليجرام بالعضل ) ثم يعطى علاج لاضطراب نظم القلب ويجب العمل علي سرعة إفراغ السم من الجسم بإعطاء مضاد الديجوكسين المعروف بالضد النوعي للديجوكسين (digoxin specific antibody)
    (8)


    الأكونتين (Aconitine):
    يستخلص هذا السم من النبات المعروف بخانق الذئب (aconitum napellus) وهو ذو أزهار زرقاء اللون وجميع أجزاء النبات سامة ولكن الجزء الذي تكثر منه حالات التسمم هو الجذور لتشابهه بجذر الجلابة (jalap root ) الذي يستخدم في الإجهاض وكذلك جذر فجل الخيل (horse radish) الذي يستخدم في عمل الصلصة.
    وحالات التسمم أغلبها عرضيه أو انتحارية لمن يستطيع الحصول عليه، وجذور خانق الذئب مخروطية الشكل ذات لون أسمر من الخارج وأبيض مصفر من الداخل وتوجد بها ثنايا وتجاعيد وعند مضغها تحدث شعوراً بالتنميل يتبعه خدر في الشفتين واللسان والفم والبلعوم والجرعة السامة


    1-3 ملليجرام من الأكونتين 1-3 جرام من جذر خانق الذئب وهو يؤدى إلي تنبيه يعقبه تثبيط للجهاز العصبي المركزي ونهايات الأعصاب الحسية، كما يحدث تثبيط لعضلات القلب وتنبيه لمركز العصب الحائر.
    الأعراض


    :
    بعد تناول الجرعة السامة ببضع دقائق إلي ساعة يشعر المريض بدفء ثم يصحبه زيادة اللعاب ثم تنميل يتبعه تخدير في الفم واللسان والبلعوم يليه ألم في المعدة وقيء ثم ينتشر التنميل ليشمل جميع أجزاء الجسم والأطراف ويشعر المصاب بتشنج في الحلق والبلعوم مع عدم القدرة علي البلع ثم يغطي الجسم عرق غزير بارد ويضعف المصاب ويصبح غير قادر علي الوقوف أو المشي ويختل بصره ويثقل سمعه وكلامه ويبطأ النبض ويصبح غير منتظم ويصعب التنفس ويكون بطيئاً ثم مضطرباً وتضيق حدقتا العينين ثم تتمددان علي التوالي يلي ذلك حدوث ضعف وشلل عام مع انخفاض درجة الحرارة وينتهي الأمر بالوفاة نتيجة شلل مراكز القلب والتنفس بعد مضي ثلاث أو أربع ساعات من أخذ السم.
    المعالجة


    :
    يتم عمل غسيل للمعدة أو أخذ مقيئ كعرق الذهب ويعطي المريض علاجاَ لهبوط القلب والدورة الدموية كالديجيتال والأتروبين يعالج هبوط التنفس بإعطاء أكسجين أو تنفس صناعي ويعمل علي تدفئة المريض.
    (9)


    الإرجوت (Ergot):
    الإرجوت فطر طفيلي ينمو علي كثير من المحاصيل الزراعية التي تعتبر مصدراً مهماً للدقيق كالشعير والقمح وهو يحتوي علي كثير من المواد الفعالة التي تختلف في تركيبها وأثرها علي الجسم وأهمها ما يلي:
    الإرجوتامين


    (ergotamine) والإرجومترين (ergometrine): ويحدثان انقباضاً بالأوعية الدموية وتنبيهاً للعصب الحائر كما يكثر استعمالهما في تنشيط عضلات الرحم أثناء الولادة وفي علاج الصداع النصفي.
    بروموكريبتين


    (bromocriptine): ويعمل على جفاف اللبن في ثدي الأم.
    الإرجوت المهدرج


    (hydrogenated ergot): ويعمل على توسيع شرايين المخ أيضاً.
    حمض الليسيرجيك


    (LSD): ويتعاطى كعقار للهلوسة.
    ويكون التسمم بالإرجوت إما حادة وإما مزمناً


    . والتسمم الحاد يكون عرضياً عادة نتيجة استخدامات الطبية وخصوصاً في المرضى اللذين يعانون من أمراض الكبد والكلى وأحياناً يكون جنائياً عندما يستخدم في الإجهاض الجنائي. والجرعة السامة 10 جرام من الإرجوت الخام.
    أعراض التسمم الحاد


    :
    غثيان وقيء وإسهال مع عطش شديد وهبوط مع تقلص العضلات ورعشة وتشنجات وفقد الوعي كما يحدث الإجهاض في الحوامل ويظهر اليرقان والنقط النزفية تحت الجلد وتضيق حدقتا العينين.
    المعالجة


    :
    عمل غسيل للمعدة وإعطاء مسهلات وموسعات للشرايين التاجيية مثل النيتروجليسرين كما تعطى مضادات للتخثر.
    التسمم المزمن


    :
    ينتج من استعمال المادة الفعالة لمدة طويلة في علاج الصداع النصفي كما يحدث من تناول خبز أو حلوى مصنعة من دقيق ملوث بالفطر الإرجوتي.
    ويشكو المريض من غثيان وقيء وإسهال مع عطش شديد وتنميل في الأصابع قد ينتهي بحدوث غرغرينا بها، كما يحدث أيضاً بالأمعاء وثمة صورة أخرى من صور التسمم المزمن تتجلى بإحباط وضعف يلي ذلك حدوث تقلصات عضلية يعقبها تشنجات مؤلمة في الأصابع والأطراف وقد تشمل الجذع كله ويصاحب ذلك رؤية مزدوجة وضعف السمع وصعوبة الكلام


    .
    المعالجة


    :
    تعالج الأعراض بإعطاء موسعات للشرايين ومضاد للتخثر كالهيباريين مع الحفاظ على الأطراف نظيفة جافة لمنع حدوث غرغرينا.
    (10)


    حمض الليسيرجيك (LSD):
    هو مسحوق أبيض عديم اللون والرائحة يحضر من الإرجوت ويستخدمه بعض الفنانين والرسامين لاعتقادهم بأنهم يكونون أكثر إبداعاً تحت تأثيره ويسبب تعاطيه آثاراً سيئة في نفسية المدمن وتظهر الأعراض خلال نصف ساعة من تناوله وتستمر لعدة ساعات وقد تصل ثلاثة أيام وهو يعرف بعقار الهلوسة. والأعراض هي اضطراب الإدراك وتغير في التفكير والمزاج ويظل الشخص في يقظة ولكنه يشعر كما لو كان يحلق بعيداً في القضاء ويكون منفصلاً عن عالمه مع اضطراب في تقدير الوقت.
    (11)


    الإستركنين (strychnine):
    من أشباه القلويات ويستخلص من بذرة نبات الجوز المقيئ (strychnux nux vomica seed) بعد سحقها والبذور قرصية الشكل مفرطحة ناعمة الملمس بيضاء إلي بنية اللون شديدة الصلابة لا تتأثر بحموضة المعدة لذلك لا تحدث تسمماً إذا أخذت كما هي. وبالإضافة إلى الإستركنين فإن البذرة تحتوي على أشباه القلويات أخرى وهو البروسين ولكنه أقل فاعلية.
    الفوائد والاستعمال


    :
    استعمال طبي : كمقو وفاتح للشهية وأيضاً كمنبه للتنفس. استعمال غير طبي كمبيد للفئران وكذلك يضاف إلى بعض عقاقير الإدمان مثل الكوكايين والحشيش على سبيل الغش.
    ظروف التسمم


    :
    تسمم عرضي: وهو الأكثر شيوعاً نتيجة الجرعة الطبية أو نتيجة خطأ في استعمال معلق الإستركنين حيث يحضر في وسط قاعدي مما يؤدي إلى ترسبه في قاع الزجاجة فإذا أخذ المريض العقار دون رج الزجاجة قبل الاستعمال فإن آخر جرعة تكون شديدة التركيز مما يؤدي إلى تسمم المريض ووفاته.
    تسمم انتحاري


    : بين بعض الفئات الذين يمكنهم الحصول على الإستركنين ويكونون على دراية باستخدامه كمبيد مثل الأطباء والصيادلة والمشتغلين بالزراعة.
    تسمم جنائي


    : وهو نادر الحدوث نظراً لسرعة ظهور أعراض التسمم ولطعمه المر المميز.
    الأعراض


    :

    تبدأ بعد ربع ساعة إلى نصف ساعة من تناول السم حيث تعتبر الجرعة السامة من


    30-60 ملليجرام ويبدأ المسمم قلقاً متوتراً مع الشعور بتيبس في عضلاته وخاصة خلف الرقبة والوجه ويعقب ذلك ظهور تقلصات يليها حدوث تشنجات بصورة مفاجئة وهي تشنجات تتميز بكونها مؤلمة وتشمل جميع عضلات الجسم ونظراً لقوة عضلات الظهر عن عضلات البطن فإن الجسم يتقوس إلى الخلف بصورة مميزة تعرف بوضع التشنج الظهري (opisthotonus) ويصاحب ذلك تشنج بعضلات الوجه مما يعطيه ابتسامة ساخرة تعرف بالتكشيرة الساردينية (risus sardonicus)، وتنقبض أيضاً عضلات الفك السفلي وتجحظ العينان مع اتساع الحدقتين ويحتقن الوجه وترتفع درجة الحرارة ويبطأ النبض مع ارتفاع في ضغط الدم. وتؤدي انقباضات عضلات الصدر والبطن والحجاب الحاجز إلي إعاقة التنفس وحدوث الاختناق أثناء النوبة لمدة دقيقة أو دقيقتين يعقبها ارتخاء بوعيه أثناء فترة النوبة وتستمر هذه النوبة لمدة دقيقة أو دقيقتين يعقبها ارتخاء كامل بالعضلات يستمر لفترة تتراوح بين 5-15 دقيقة مع اختفاء كافة الأعراض ولكن المريض يكون في حالة توجس شديد ويلي ذلك حدوث نوبات أخري لأقل منبه حسي وعادة لا يتحمل المريض أكثر من 4-5 نوبات لتحدث الوفاة.
    التشخيص


    :

    إن ظهور نوبات تشنجية فجأة في شخص سليم لا يعاني من الأمراض ولم تحدث له أية إصابات وذلك عقب تناوله دواء أو طعام يثير الشك في التسمم بالإسيركنين


    .
    ظهور الأعراض المصاحبة للتشنجات والسابق توضيحها


    .
    التحليل الكيميائي


    .
    اختبار بيولوجي وذلك بحقن المحلول المشتبه وجود السم به في أحد حيوانات التجارب المعملية يؤدي إلي حدوث التشنجات فوراً


    .
    وقد تتشابه أعراض التسمم بالإستركنين مع أسباب أخري للتشنجات وخاصة حالات الكزاز


    (tetanus) ويمكن التفرقة كالآتي:
    الكزاز


    (التيتانوس)

    الإستركنين

    يحدث التشنج بعد فترة حضانة من التلوث الجرثومي للجرح
    يحدث بعد تناول السم من ربع إلى نصف ساعة

    تظهر الأعراض تدريجياً
    تظهر الأعراض فجأة

    يبدأ التشنج في عضلات الفك
    يشمل التشنج كل الجسم

    لا توجد فترة ارتخاء للعضلات بين نوبات التشنج
    توجد فترة ارتخاء للعضلات بين نوبات التشنج

    تحدث الوفاة خلال أيام
    تحدث الوفاة خلال ساعتين

    التحليل الكيميائي سلبي
    التحليل الكيميائي إيجابي

    التحليل الجرثومي يكشف عن وجود عصية الكزاز
    التحليل الجرثومي سلبي

    العلاج


    :

    أهم هدف هو إيقاف التشنجات التي قد تؤدي إلى الوفاة ، وبتم ذلك بإعطاء مضاد للتشنجات مثل الديازيبام بجرعة


    5-10 ملليجرام أو بإعطاء أحد مركبات الباربيتيورات مثل الفينوباربيتال ويعطى بجرعة 5 ملليجرام/ كيلوجرام من وزن الجسم تكرر عدة مرات حتى يتوقف التشنج.
    يجب أيضاً عزل المريض في حجرة هادئة ومظلمة لمنع تكرار التشنج نتيجة تعرض المريض لأي منبهات حسية


    .
    ويجب مراعاة التنفس أثناء النوبة وذلك بالعمل على إبقاء مجرى التنفس مفتوحاً مع إعطاء الأكسجين


    .
    منع امتصاص السم من المعدة بغمل غسيل للمعدة


    .
    كذلك يجب إعطاء باسط للعضلات مثل succinyl choline.
    والله المستعان



  5. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    ولمزيد من المعلومات برجاء زيارة موقع الجمعية المصرية للسموم الطبيعية
    والسلام عليكم ورحمة الله


  6. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    وهذة معلومات عن مادة السولانين
    ما هو السولانين وهل يعد ساما؟

    هو عبارة عن جلايكو ألكالويد مر الطعم وسام، C45H73NO15،يشتق من براعم البطاطا والطماطمولديه خصائص ناركوتية والتي استغلت سابقا لعلاج الصرع.يصنع من الألكالويد سولانيدين ومن الكاربوهيدرات(الجلايكو) وسلسلة جانبية.أنظر إلى التركيب في الأسفل

    سولانين ألفا
    تركيب السولانين:الأزرق الهيكل الخلفي للسولانيدين(تركيب الألكالويد)،الأحمر:بقايا الكاربوهيدرات.

    يتشكل طبيعيا في أي جزء في النبات بما فيها الأوراق والفاكهة والدرنات.يعد ساما حتى عند الكميات القليلة منه.للسولانين خصائص مقاومة للفطريات وللحشرات ،ويعد واحدا من عوامل الدفاع الموجودة في النباتات.تصنع البطاطا طبيعيا السولانين والكاكونين وهو عبارة عن جلايكوألكالويد ،كالية دفاع ضد الحشرات والامراض والحيوانات المفترسة.أوراق البطاطا وجذوعها غنية بشكل طبيعي بالجلايكوألكالويدات.
    يتم اختبار أصناف البطاطا التجارية لمحتواها من السولانين واغلبها يحتوي على كمية اقل من0.2 ملغ/غرام.من ناحية أخرى فإن البطاطا التي تتعرض للضوء والتي تبدا بالاخضرار يمكن أن تحتوي على تراكيز حوالي 1ملغرام/غرام او أكثر.في هذه الظروف يمكن لحبة بطاطا غير مقشرة أن تتسبب بجرعة خطرة.
    سمية السولانين
    تظهر سمية السولانين بشكل رئيسي باعتلالات هضمية وعصبية.تتضمن الأعراض: الغثيان والاسهال والاستفراغ وتشنج المعدة وحرقة الحنجرة والصداع والدوخة.الهلوسة وفقدان الاحساس والشلل والحمى واليرقان وتوسع البؤبؤ وانخفاض الحرارة جميعا اعراض مسجلة في الحالات الحادة من المرض.
    أما الكميات الكبيرة من السولانين فيمكن أن تسبب الموت.تقترح احدى الدراسات أن الجرعات من 2 إلى 5 ملغرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم يمكن ان يسبب أعراض سمية:أما الجرعات بين 3إلى 6 ملغرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم يمكن أن تكون قاتلة.
    تحدث الأعراض عادة من 8 إلى 12 ساعة بعد الالتهام،لكن يمكنها أن تحدث بسرعة تصل إلى 30 دقيقة بعد تناول أطعمة محتوية على تراكيز عالية من السولانين.
    يحدث أغلب السولانين عند القشور أو مباشرة تحت قشور البطاطا.وجد بان البطاطا المقشرة تحتوي على 30-80% من السولانين أقل من تلك الغير مقشرة.ويجب ان يتم تقشير البطاطا الخضراء دائما إذا أردنا استخدامها بشكل كامل.يتواجد السولانين والكاكونين في البراعم أيضا.
    القلي المتوغل عند درجة حرارة 170 سيلوسي فعال في التقليل من مستويات الجلاليكو ألكالويد،الغلي غير فعال أما المايكرويف فيعد فعالا نوعا ما.



  7. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    واليك معلومات اخرى

    عودة الى البطاطس المقلية ورغم أني أعلم مدى أهمية البطاطس المقلية في حياة الكثير منا وكذلك أولادنا وخاصة البطاطس الشيبسي إلا أني وعدتكم أني سأبذل ما في وسعي لنقل المعلومات التى تحافظ علي صحتكم وصحة أولادكم وبالذات فيما يتعلق بما نهتم في في حياتنا على أنه من أحب الأكلات إلينا رغم أنها السم في العسل.
    نعم أخي في عام 2002 إكتشف علماء السويد بالمصادفة عن وجود مركب عضوي إسمه أكريلامايد يتواجد بكميات كبيرة في النشويات مثل المقرمشات ، رقائق البطاطس المقلية ، الخبز .
    يتواجد هذاالمركب العضوي في المقليات (سواء بالزيت أو الدهون ) أو المخبوزات (الأطعمة التى تتعرض لدرجة حرارة عالية مباشرة بدون ماء ) .
    المخبوزات التى تتحول الى اللون المبنى أومانطلق عليها محمصة أو شبه محروقة تتطلق كميات كبيرة من الأكريلامايد.
    المايكروويف ينتج كميات كبيرة من الأكريلامايد.
    والآن ماهي مشكلة الأكريلامايد؟
    المشكلة أن هذه المادة عند التعرض الى كمية كبيرة منها تسبب تلف للغدد التناسلية لدى الرجال ، تسبب العرق الغزير ، سلس البول ، الدوخة ، تلعثم الكلام ، ضعف الأيدي والأرجل ، كما أنها تسبب مرض السرطان لدى تجارب أجريت على الفئران.
    الغريب أن هذه المادة واكتشافها قد أثير في وسائط الإعلام بقوة ثم سكتت فجأة لما لها من تأثير على الإقتصاد لدى متاجر وشركات كثيرة.
    يقول د.جوزيف ميركولا أن الأكيرلامايد يسبب مرض السرطان ولكنه غير معلوم الكمية التى تسبب هذا المرض .
    لذا ينصح بان تكون نصف الأطعمة التى نتناولها من أغذية غير معرضة للنار وهو مايطلق عليه بعض أطباء التغذية بالأطعمة الميتة وينصح بأن نهتم أكثر بالأطعمة الطبيعة مثل الفاكهة والخضراوات الطازجة ويفضل بان تكون من الغير معرضة للمبيدات (أورجانيك ) .
    إبتعد أخي ولو تدريجيا من الآن عن المقرمشات ، البطاطس الشيبسي ، المشروبات السكرية الغازية ، المحليات الصناعية .
    إحذر ياأخي فأنت مسؤول أمام الله عن صحة أولادك وعن صحتك فلاتتهاون أمام مثل هذه المخاطر من أجل رغبة زائفة وشهوة عابرة .



    تعليقات (4) »
    البطاطس وصحتك

    يوليو 20, 2007 · Filed under همسات غذائية

    هل تعلم ياأخي الكريم أن البطاطس المحببة الى كثير منا قد تكون ضارة بصحتك .؟
    أرجو أن تقرأ هذا المقال حتى نهايته فهو هام جدا لصحتك وصحة أولادك ؟
    في مقالة نشرت حديثا في 3/7/ 2007 في مجلة نيويورك تايمز أكد العلماء أن البطاطس بها كمية لابأس منها من السولانين .
    السولانين مادة تفرزها البطاطس عند التعرض للحشرات كحماية وهذه المادة سامة وتصيب الإنسان بالصداع ، الدوخة ، أمراض خاصة بالأعصاب . ومن المعروف أن عند تعرض البطاطس الى الضوء و درجة حرارة عالية فإن السولانين يزيد .
    من المعلومات التى أضافتها أيضا أن البطاطس الخضراء بها نسبة أعلى من البطاطس العادية من هذه المادة السامة ، السولانين . حتى أن الشخص العادي وزن حوالي 60 كجم عند تناوله حبة بطاطس واحدة تصيبه بالمرض .
    لذا علينا جميعا توخي الحذر عند أكل البطاطس :
    - ممنوع تماما أكل بطاطس فيها جزء أخضر ولكن لابد من إستئصاله.
    - عدم تخزين البطاطس في منطقة معرضة للشمس .
    - عدم قلي البطاطس أو تعريضها لدرجة حرارة عالية عند الطبخ.
    - قلل على قدر الإمكان من تناول البطاطس شأنها شأن كل الكربوهيدرات فإن
    الإكثار منها يزيد عمل الأنسولين مما يسبب مرض السكر.
    تعامل أخي مع صحتك على أنها تاج ذوثروة هائلة تحمله وأنت بصحة جيدة ولاقدر الله ستفقده عند تخليك عن النظام الصحي للطعام



  8. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    بعض الأطعمة والأغذية تحتوي على السموم التي يمكن ان تكون او تسبب للكائن الحي او الكائن البشري مخاطر صحية، وهذه السموم تدعى التوكسين Toxins.ويدرس المختصون بالتوكسين مخاطرها وأضرارها والآثار السلبية التي تحدثها على الكائن الحي وعلى المنتوجات والمحاصيل الزراعية وما تحدثه من تأثير على الاقتصاد والاموال العامة والخاصة.. والمختصون بعلم السموم او التوكسين يدرسون خواص هذه السموم بعد فصلها ودراستها معمليا ومميزاتها ومخاطرها على صحة المجتمع ويدرسون كذلك ما اذا كان لها فائدة او تأثيرات نافعة على الحياة البشرية.فبعض التوكسين تحدث بعض انواع السرطان للانسان وهذه المواد السامة المحدثة للسرطان موجودة في الاطعمة والاغذية طبيعيا وهي تقاوم المواد الحافظة وكذلك تقاوم المبيدات الحشرية.فالعديد من الاطعمة الطبيعية المحتوية على التوكسين اذا أُكلت بكميات كبيرة تؤثر على جسم الانسان ومعها تتأثر وظائف الجسم وسلوكياته، فالوظائف الحيوية لاعضاء الجسم تتأثر بهذه السموم وتحدث الامراض وتُغير من طبيعته.فمثلا حمض الاكساليك Oxalic acid والذي يوجد في العديد من الخضروات مثل الراوند rhnbarb والسبانخ، وكذلك مادة السولانين Solanine والتي تتواجد في البطاطس الخضراء او في درنات البطاطس التي صارت تنبت وظهر لها براعم، او في الطماط الاخضر الذي لم ينضج.مادة الهيماجلوتنين والتي تتواجد في الفاصوليا الحمراء الكلوية الشred kidney beans، مادة اسيانوألأنين Cyanoalanine السامة للاعصاب والتي توجد في بعض انواع العدس Vetch وهذه المادة السامة Toxins تسبب تسمم الاعصاب وقد تؤدي الى وفاة الاطفال عند تناولها باستمرار ولفترة طويلة او تؤدي للتسمم العصبي، يقال ان السوق السعودي خال من هذا العدس السام لان العدس يفحص ويتأكد خلوه من سيانو الانين قبل ادخاله الى داخل البلاد..السولانين في البطاطسان من المخاطر الصحية تناول او اكل البطاطس المخضر او البطاطس الذي بدأ ينمو عليه براعم من الدرنة نفسها افرع متبرعمة، ومادة السولانين السامة لا يمكن التخلص منها بسهولة سواء بتقشير الجزء الاخضر من البطاطس او غير ذلك، لان المادة السامة تبقى حتى بعد التقشير، حيث تتواجد عادة في الجزء الاخضر العلوي من درنة البطاطس ويمكن ان تمتد هذه الطبقة السامة الى وسط او داخل درنة البطاطس، وتتمثل اعراض التسمم بمادة السولانين السامة بتهيج الرقبة، وصداع، وانهاك واعياء.. وتقيؤ وآلام في البطن، عدم راحة في الجهاز الهضمي، واسهال حاد، وتظهر الاعراض بعد 4الي 20ساعة من اكل مادة السولانين او اكل البطاطس الخضراء، ولذلك عند شراء البطاطس يجب ان يكون طازجا غير مخضر، ويجب ان يؤكل ويستهلك في فترة قصيرة، ويحفظ البطاطس غير المطبوخ في مكان بارد وجاف ومظلم. وحيث ان البطاطس قد يتحول الى اللون الاخضر في غضون ايام اذا تعرض الى الضوء عدة ايام.ويمكن معالجة التسمم من مادة السولانين السامة الموجودة في البطاطس الاخضر وذلك بالآتي:اذا لم يبدأ التقيؤ عند المريض فيجب غسيل المعدة .هيموجلوتنينهيموجلوتنين في الفاصوليا الحمراء الكلوية الشكل والتي تحتوي على بروتين يدعى هيموجلوتنين وهذا بروتين سام لا يتأثر ولا يتكسر بالحرارة او الطبخ المتوسط. واذا اكلت هذه الفاصوليا الحمراء غير الجيدة الطبخ فانها تؤدي الى تجمع وتكتل لكريات الدم الحمراء، عند الطبخ القوي لهذه الفاصوليا الحمراء فان البروتين يتكسر ويمتنع حصول التسمم.والطبخ الواجب اتباعه للفاصوليا الحمراء الكلوية الشكل كما يلي:تنقع الفاصوليا الحمراء طوال الليل بغمرها في الماء النظيف ثم تغسل مرات عديدة وتغلى بسرعة في ماء نقي ونظيف على نار خفيفة حتى تستوي. واذا طبخت الفاصوليا الحمراء على نار بطيئة فيجب غليها عشر دقائق قبل الطبخ. ان طبخ الفاصوليا الحمراء على نار هادئة لوقت طويل لا يحرر الفاصلويا من مادة الهيموجلوتنين السامة تماما.حمض الاكساليكيوجد العديد من التوكسين Toixins الطبيعية والمسببة للامراض في نبات الرواند Rhnbarb ومنها حمض الاكساليك، وهذا الحمض موجود في اوراق النبات وليس موجودا في السيقان. اذا كان احد المرضى يعاني من تكون الحصى في الكلى او تكون كالسيوم او كسالات فان من الاحسن على المريض تجنب اكل السبانخ او Spinach ونبات الرواند Rhnbarb. ان حمض الاكساليك الموجود في نبات الرواند عندما يأكله الانسان واذا وجد ان هذا المريض اكل معه نباتات او شرب حليبا او لبنا او منتوجات الحليب مثل الجبن والمحتوية على الكالسيوم فان حمض الاكساليك الموجود في الرواند يؤثر على امتصاص الكالسيوم ويمنع الاستفادة منه في عمليات الجسم المختلفة، وتناول الرواند يسبب تأثيرا ضارا على المعدة وخاصة تناوله يوميا ولفترات مستمرة، ويجب ان نعلم ان حمض الاكساليك الموجود في اوراق نبات الرواند لا يتأثر او يتكسر بالحرارة او الطبخ لذلك يجب تجنب الاكثار منه او الاستمرار على تناوله وخاصة اوراق الرواند، اما سيقان الرواند فانها آمنة الاستخدام ولا تحتوي على حمض الاكساليك.الجزر من النباتات التي تحوي موادا سامة نبات الجزر الابيض Parsnips فانه يحتوي على مادة سامة تسمى سورالين، اذا استمرت على تناولها فانها تحدث سرطانا في الجلد وقد ثبت عمليا، ومن واقع التجارب المعملية على الحيوانات وخاصة اذا اكل او وضع على الجلد وتعرض لاشعة الشمس، وقد قمنا بتحليل العديد من النباتات التي تحتوي على مادة سورالين السامة بالاجهزة الحديثة GC/MS والتي تستعمل طبيا لعلاج البهاق ولذلك يجب تناولها اي الاقراص والتي تحول سورالين والمشابه لمادة السورالين الموجودة في بعض النباتات تحت الاشراف الطبي المتخصص في الامراض الجلدية حيث ان مادة السورالين لها تأثير مسبب للحساسية ولها تأثير متلف للكبد اذا استعملت او اكلت هذه النباتات لفترات طويلة، ويجب ان نعلم ان مادة السورالين السامة والموجودة في نبات الجزر الابيض لا تتكسر بالحرارة ولا تتأثر بالطبخ لذلك يجب تناول Parsnips بحذر.ومن النباتات الطبيعية السامة نبات الخيزران (القصب الهندي) Bamboo Shoots وهو يحتوي على مواد سامة تسمى Cyanogens بتركيزات عالية جدا، والسيانوجين مواد كيماوية سامة ينطلق منها هيدروجين السيانيد وهذا له تأثير عظيم مثبط للجهاز التنفسي وقد يسبب الوفاة اذا وجد بكميات عالية.زبدة البقوليات وتسمى Lima Beans وهي مواد نباتية تحوي موادا سامة تسمى Syanogens وتعمل مثبطا للانزيم التربسين والمهم في عمليات الجسم الحيوية، فان Lima Beans لها تأثير سام على جسم الانسان وعمليات التنقيع لهذه البقوليات وطبخها لا تزيل الا جزءا بسيطا من المادة السامة ويبقى الجزء الاكبر غير متأثر بحرارة الطبخ او عمليات النقع والغسيل.المشروبات الكحوليةوهي سموم طبيعية تنتج عن تخمر بعض الفواكه، وهذه السموم الفتاكة والتي يطلق عليها الكحولات او المشروبات الروحية تعد من افتك السموم التي تفتك بالانسان، حيث ان لها تأثيرات سلبية على حياة البشر مثل الهبوط والانحطاط النفسي، القلق، السلوك الاجتماعي المنحرف، وتؤدي الى التأثير العدواني على الغير، والقرحة في المعدة والامعاء، تليف الكبد، امراض القلب والاوعية الدموية، انخفاض في سكر الدم، كما تسبب الهلوسة، والكحولات تسبب اجهاض السيدات الحوامل، وتغيرات في الجسم تؤدي الى الوفاة، وتسبب حوادث الطرق، واخيرا وليس آخر تسبب الوفاة.Shell Fish أصداف بحريةبعض الاصداف البحرية السمكية تحتوي على كميات عالية من سموم الزرنيخ وهذا المعدن من المعادن الثقيلة السامة .ان Pnffer Fish تحوي بعض اعضائه مثل الكبد موادا سامة وهو من نوع الاسماك المتواجدة في اليابان حيث يحتوي على جرعات مميتة من السموم المسببة للشلل وهذا السم يدعى Tetra Doxin.الباتولين Patulinالباتولين عبارة عن سموم يطلق عليها المايكوتوكسين Mycotoxin والموجودة في الفواكه المتأثرة بالفطريات او العفن، وهذا العفن او الفطر يصيب او يؤثر على الفواكه عندما يحصل لها كدمات قوية او ضربات او سقوط على الارض حيث يحصل لها خراب وتلف وتكون عرضة للهجوم والتأثر بالكائنات الحية الضارة Organisma مثل الفطريات او العفن واذا خزنت او حفظت هذه الفواكه لبعض الوقت فان العفن ينمو عليها وينتح السموم او Toxins مثل سموم Patulin وهذا يؤثر على الفواكه مثل التفاح الذي خزن لفترة طويلة وتعرض لكدمات او ضربات حيث يهاجم بالعفن، واذا اصيب بذلك ووصل هذا العفن الى لب التفاح وعند عصره فانه يؤثر على العصير كله ويصبح هذا العصير ضارا بالصحة.ويجب ان لا يزيد نسبة الباتولين Patulin على 50جزءا من البليون (ppb 50).عصير الفواكه دائما العصير الطازج والمحضّر في المنازل اكثر فائدة وآمن في الاستخدام من العصير المحضّر في المصانع لان هذا العصير نضمن انه خال من المواد الحافظة ومن الاضافات والالوان والسكريات الكيماوية، ولكن يجب ان نختار الفواكه الطازجة والخالية من العفن والصدمات والكدمات، لان الفاكهة المصابة بالكدمات والضربات قد ينمو عليها العفن وهذا يسبب السحية لهذا العصير، فعند عصر التفاح نختار التفاح السليم والنظيف والخالي من الندبات والفتحات الناتجة من المسامير مثلا او من الضغط القوي والمتلف لهذه الفاكهة او التي عليها اثر تعرضها للحشرات، ثم تغسل هذه الفاكهة بالماء البارد النظيف عدة مرات اذا وجد وظهر خراب بعد الغسل ترمى هذه الفاكهة الغير طيبة بعيدا، ثم تعصر هذه الفاكهة في الحال وتترك في الثلاجة، ويجب شرب هذا العصير خلال 24ساعة. ويمكن اضافة قليل من الليمون الى العصير حتى لا يحصل له تغير الى اللون البني، ودائما يجب حفظ العصير في الثلاجة لنتأكد من سلامته


  9. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    http://www.nooran.org/O/14/14-6.htm
    ودة رابط كثير هيساعدك
    وارجو ان اكون قدمت معلومة بسيطة لك


  10. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    مصر
    المهنة
    موظف
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    729
    أعجبتني مشاركتك (-)
    149

    الاخت العزيزة ( الدكتورة )
    ما شاء الله على المعلومات الرائعة و بلا مبالغة نريد المزيد ...


  11. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    الدولة
    libya
    المهنة
    مهندس زراعى
    الجنس
    ذكر
    العمر
    51
    المشاركات
    154
    أعجبتني مشاركتك (-)
    7

    الاخت العزيزه مشكوره جدا عن هده المعلومات ولدى منك طلب مساعده
    باعتبارك مهتمه بالسموم فى النباتات احتاج لمساعدة بشان تحليل حمض البروسيك لم اجد من يساعدنى فيه ارجو ان تدلينى


  12. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المهنة
    معيدة بكلية الزراعة
    الجنس
    أنثى
    العمر
    34
    المشاركات
    14
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    الاخ وليد الشرقاوى
    الف شكر لك لك وان شاء الله سوف احضر لكم المزيد ان شاء الله باقرب ووقت

    الاخ خالد
    ان شاء الله سوف اوافيك بتحليل حمض البروسيك قريبا
    والله المستعان


  13. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    فلسطين
    المهنة
    مهندس زراعي
    الجنس
    ذكر
    العمر
    43
    المشاركات
    15
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    شكرا جزيلا لك
    اختي الدكتورة معلوماتك قيمة جدا


  14. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مصر
    المهنة
    مهندس زراعى
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    364
    أعجبتني مشاركتك (-)
    2


    ما شاء الله معلوماتك رائعة و دقيقة و علميه جدا مع العلم انك معيدة حديثة و باذن الله سوف يكون لكى مستقبل علمى رائع و مبشر بالخير و سوف تكونين باذن الله من اعلام الزراعة التى يشار اليهم و نتمنى من الله ان يساعدك و نسمع عنك الكثير و نريد معلومات اكثر


  15. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    الدولة
    libya
    المهنة
    مهندس زراعى
    الجنس
    ذكر
    العمر
    51
    المشاركات
    154
    أعجبتني مشاركتك (-)
    7

    دكتوره انا بأنتضار التحليل وافيدينى امكانية اجرائه بمصر


  16. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    مصر
    المهنة
    دراسات عليا
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    49
    أعجبتني مشاركتك (-)
    3

    جزاكى الله خيرا
    على المعلومات القيمه
    فعلا وفى انتظار المزيد
    بجد استفدت منها كتير


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة