إنتحار أرنب
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 20

الموضوع: إنتحار أرنب

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سورية
    المهنة
    مراقب زراعي وعلم اجتماع
    الجنس
    ذكر
    العمر
    65
    المشاركات
    3,365
    أعجبتني مشاركتك (-)
    407

    إنتحار أرنب


    بسم الله الرحمن الرحيم – قصتي مع ارنب


    قبلت صدري باْرجلها وانتزعت من فمي حبة بزر ضننتها صدفة
    وعندما تكررالامر اصبحنا
    نشترك بنفس العادة انا احب هذه
    الحركة واستمتع بها اكثر منها فبداْت اشتري بذر الجبس
    كل يوم من اجلها كنت امرر يدي على راْسها وعلى ظهرها
    بعطف الاب وحنان الام مجتمعين
    امر غريب حل باحساسي

    اتجاه هذا الحيوان الذي جاء به لي صديقي البدوي قال لقد قتل
    الصياديون من يعيل هذا الحيوان
    بداية الامر اعترضت

    قال دعه لاطفالك يلعبون معه او عليه ولم ادرك يوما انني
    ساصبح ذلك الطفل لتلك الارنب

    قال لي اسقها حليب حتى تصبح قادرة على الطعام وفعلت وحبي
    لها يكبر معها وبدات تاكل الخضار

    عندها بداْ يرافق هذا التطور متاعب في المنزل حيث انها تاتي
    الى المخدة لتترك اثار البول الذي يختلف بطبعه عن البول للارنب
    العادي حيث يترك اثر ابيض كانه دهان

    والروث يكثر في الغرف
    – اصبح الضيق يكثر في المنزل

    كنت اخرجها معي الى البادية فارى ان هذه الحيوانه تخلد لنوم
    عميق تحت اشجار البادية مستمتعة جدا وعندما نعود

    تعيش نشاطا غريبا يمتد ليوم كامل
    وهكذا بداْت اذهب بها اسبوعيا الى البادية

    صدقوني ان قلت لكم كنت كالطفل اركض وهي تركض ورائي
    –امرلايصدق وعندما كبرت احسست
    ان هذه الحيوانه عندما اخرجها الى البادية تريد الهرب ولم اسمح لها بسبب حبي الشديد لها ولم استطع ايضا ان احبسها في المنزل

    ببقعة صغيرة كما اقترحوا علي اهل البيت كانت كلما انظر اليها وحركاتها الرائعة في البادية وهي تطلب الحرية

    اتذكر ابن خلدون في مقدمته الرائعة عندما يقول ان الانسان في البادية الذي يحس بالخشونة لايفرط بالحرية وهو الاصل بالشجاعة والنشاط والكرم
    .
    وعندما يعيش حياة الترف تذهب كل الصفات الحميدة منه ويفرط في الملك
    – فاصبحت امام خيارين لاثالث لهما المنزل
    لم يعد يحتمل من كثرة الروث يجب ان اجد حلا لها كان ابني الذي يحبها جدا قال لي الافضل ياوالدي

    ان نضعها في مكانها الاصلي البادية قلت له لن تعيش ستقتلها الطيور الجارحة
    او غيرها من الحيوانات
    وهي اعتادت على انواع من الغذاء لم تتوفر بالبادية
    ربما ماتت عطشا ان لم تمت جوعا وبعد ايام قلائل

    جاء لي بالحل ان احد الشباب من الجوار

    يربي ارانب برية في قطعة ارض مسورة ومزروعة فذهبت فعلا لرؤيتها فوجدتها فعلا مناسبة جدا وفيها اربعة من الارانب البرية

    – قلت للشاب انا اعطيك الارنب بشرط ان لاتباع ولا تذبح وهي لك قال لم اربي لكي ابيع او اذبح اصلا انا عندي حب شديد لتربية الارنب البري
    التي تختلف بطبعها عن الارنب العادي حيث انها لاتؤذي مكانا او جارا فهي لاتحفر في الارض سوى حفرة بسيطة
    بينما الاخرى تعمق في الارض وتذهب الى الجيران بواسطة الانفاق التي تحفرها اتفقنا على هذه الصيغة وبعد مرور يومين اصبح قلبي مثل النار شوقا اليها ذهبت مسرعا لاعيدها ولكني لم اجد الشاب ونظرت اليها

    كانت منعزلة ذابلة قلت في الغد ساعيدها وفي الغد اعادها الشاب الي ولكن كانت جثة صرخت عليه بكل مااملك من الم وانهارت دموعي ارتبك الشاب
    قال هي بين يديك موت طبيعي قلت له كيف حدث ذلك

    قال منذ اتيت بها لم تذق اكلا او ماء قلت أي انها انتحرت
    قال نعم قلت ولما لم تخبرني قبل بذلك قال كنت على امل ان تجوع وتاكل لتعيش قلت والله فقدت ولدا عزيزا على قلبي ايها الشاب سامحك الله
    – تلك هي قصتي مع الارنب البري وكانت في العام قبل الفائت ولازلت متاثرا وحزينا عليها –( هل الوفاء عندنا نحن البشر لا اقسم بالله )
    اخوكم هاشم الحسين


    مواضيع مشابهة:
    التعديل الأخير تم بواسطة هاشم الحسين ; 21-07-2014 الساعة 03:01 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    مصر
    المهنة
    مستورد
    الجنس
    ذكر
    العمر
    65
    المشاركات
    2,178
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1232

    لقد تأثرت جدا اخى هاشم من قصتك
    ان علماء الغرب عندما يربون نوع نادر من الحيوانات فأن اول ما يفعلوه هو دراسه بيئه هذا الحيوان وكذلك دراسه شامله عن حياته فى البريه ...ويعامل بتلك الطرق البيئيه حتى يستطيع مجابهه الحياه
    وما هو برى لا تستطيع تربيته على انه اليف ثم تطلقه فى البريه او تجعله يرتبط بك فى طعامه وحياته ثم تطلقه او تتركه لغيرك ...
    رحمك الله اخى الفاضل


  3.  غير متصل  نائب المدير الـــعــامــ
تاريخ التسجيل
Aug 2012
الدولة
سوريا \ السعودية
المهنة
فلاح مثقف
الجنس
ذكر
المشاركات
785
أعجبتني مشاركتك (-)
96

السلام عليكم ورحمة الله

صباح الخير أخي الحبيب / هاشم

صباح الخير أخي الحبيب / جمال

قرأت ما خطت أناملك ووقفت برهة من الزمن كي أستعيد بضع من بعض كلمات أستطيع بها التعقيب عن هذه اللوحة الجميلة المعبرة والمملوؤة بالحنان والحب والوفاء والحرية ولكني أعلن
عدم مقدرتي عن التعقيب والصمت أحياناٌ أبلغ .

شكراٌ لك أيها الأخ والجار العزيز .

جمال أبازيد .

اقتباس اقتباس

 غير متصل  المدير الـــعــامــ
تاريخ التسجيل
Sep 2005
الدولة
لبنان \ الإمارات
المهنة
مترجم
الجنس
ذكر
العمر
35
المشاركات
1,722
أعجبتني مشاركتك (-)
262

إنها قصة أكثر من معبّرة خاصة و أن الذي يقصّها رجل قد عدى الشباب

أحيانا يتعلق الإنسان بحيوان لأن وفائه يكون أكبر من وفاء أناس كثيرين من حولنا. لربما رُزق المرء بولد عاق لا يجني منه والديه إلا الشوك. بينما حيوان صغير أليف لا يفقه شيىء، يستحيل أن يغدر و يطعن في الظهر من يربّيه.

من أجل ذلك، لم أتعجب عندما قلت: "صرخت عليه بكل ما أملك من ألم وانهارت دموعي...".

تحياتي لك، لقد إستمتعت في قراءة هذه القصة.
في أمان الله ...

اقتباس اقتباس

 غير متصل  عضو شرف
تاريخ التسجيل
Oct 2007
الدولة
****بلاد العجائب****
المهنة
طبيب الارض ,,,
الجنس
أنثى
المشاركات
848
أعجبتني مشاركتك (-)
6

الاخ الفاضل أستاذ \ هاشم
لن اقول سوى....
بالفعل لقد لمعت عيونى بالدموع وأنا أقرا كلماتك المعبره
لمست عندى وجميع الاعضاء وتر حساس جدا
الوفاء................


اقتباس اقتباس

 غير متصل  مشرف قسم خربشات
تاريخ التسجيل
Apr 2007
الدولة
مصر
المهنة
صاحب شركة استصلاح اراضى
الجنس
ذكر
العمر
45
المشاركات
386
أعجبتني مشاركتك (-)
57

تجسيد رائع

واستخدام امثل للكلمات ..

ووقائع مؤثرة ..

واحاسيس مرهفة ...

كتبت فاتقنت ...

وقرائنا فتأثرنا ...

فشكرا ...

ودمت بكل الخير ....


اقتباس اقتباس

 غير متصل  مشرف قسم الصحة والغذاء كاتب الموضوع
تاريخ التسجيل
Mar 2008
الدولة
سورية
المهنة
مراقب زراعي وعلم اجتماع
الجنس
ذكر
العمر
65
المشاركات
3,365
أعجبتني مشاركتك (-)
407

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة gamal amin amin مشاهدة المشاركة
لقد تأثرت جدا اخى هاشم من قصتك
ان علماء الغرب عندما يربون نوع نادر من الحيوانات فأن اول ما يفعلوه هو دراسه بيئه هذا الحيوان وكذلك دراسه شامله عن حياته فى البريه ...ويعامل بتلك الطرق البيئيه حتى يستطيع مجابهه الحياه
وما هو برى لا تستطيع تربيته على انه اليف ثم تطلقه فى البريه او تجعله يرتبط بك فى طعامه وحياته ثم تطلقه او تتركه لغيرك ...
رحمك الله اخى الفاضل
اشكرك اخي جمال على ماخطته يمينك والاهتمام الانساني بما يعني دراسة بيئة الحيوان وهي الحقيقة التي يجب ان نعترف بها ان الحضارة متكاملة

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة monstera مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله

صباح الخير أخي الحبيب / هاشم

صباح الخير أخي الحبيب / جمال

قرأت ما خطت أناملك ووقفت برهة من الزمن كي أستعيد بضع من بعض كلمات أستطيع بها التعقيب عن هذه اللوحة الجميلة المعبرة والمملوؤة بالحنان والحب والوفاء والحرية ولكني أعلن
عدم مقدرتي عن التعقيب والصمت أحياناٌ أبلغ .

شكراٌ لك أيها الأخ والجار العزيز .

جمال أبازيد .
شكرا جزيلا وصمتك في التعبير اعجز نطقي عن الرد لسعة الافق في انتقاء الكلمات الرائع
فالصمت خير كلام في مواقعه كالصبر حين الشدائد يتكلم

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aouni_tahech مشاهدة المشاركة
إنها قصة أكثر من معبّرة خاصة و أن الذي يقصّها رجل قد عدى الشباب

أحيانا يتعلق الإنسان بحيوان لأن وفائه يكون أكبر من وفاء أناس كثيرين من حولنا. لربما رُزق المرء بولد عاق لا يجني منه والديه إلا الشوك. بينما حيوان صغير أليف لا يفقه شيىء، يستحيل أن يغدر و يطعن في الظهر من يربّيه.

من أجل ذلك، لم أتعجب عندما قلت: "صرخت عليه بكل ما أملك من ألم وانهارت دموعي...".

تحياتي لك، لقد إستمتعت في قراءة هذه القصة.
في أمان الله ...
بارك الله بك اخي الكريم على ردك الجميل والعاطفة كدرجة حرارة الانسان في كل الاعمار ان زادت تتعب صاحبها ربما نحن كبار السن نقاومها اكثر بسبب اعتياد الاعصاب على ارتفاعها
اشكرك اخي من جديد وجزاك الله خير

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALais مشاهدة المشاركة
الاخ الفاضل أستاذ \ هاشم

لن اقول سوى....
بالفعل لقد لمعت عيونى بالدموع وأنا أقرا كلماتك المعبره
لمست عندى وجميع الاعضاء وتر حساس جدا

الوفاء................
شكرا اختي على مرورك الطيب وعلى تلك الاحاسيس الرائعة التي صغتيها بكلمات قليلة عبرت عن شخصيتك الانسانية العالية بارك الله بك ووفقك

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيف الله مشاهدة المشاركة
تجسيد رائع


واستخدام امثل للكلمات ..

ووقائع مؤثرة ..

واحاسيس مرهفة ...

كتبت فاتقنت ...

وقرائنا فتأثرنا ...

فشكرا ...


ودمت بكل الخير ....
بارك الله بك اخي على هذا التعبير الرائع في صياغة المعنى بكلمات قليلة عبرت عن الكثير من الاحاسيس الصادقة في موقع تاثرك العاطفي من سياق احداث القصة وجزاك الله خير

التعديل الأخير تم بواسطة aouniat ; 06-08-2008 الساعة 06:30 AM سبب آخر: هكذا أفضل لتنشيط الموضوع..
اقتباس اقتباس

 غير متصل 
تاريخ التسجيل
May 2009
الدولة
مصر - الخليج
المهنة
أكاديمى
الجنس
ذكر
المشاركات
230
أعجبتني مشاركتك (-)
5

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاشم الحسين مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم – قصتي مع ارنب



قبلت صدري باْرجلها وانتزعت من فمي حبة بزر ضننتها صدفة
وعندما تكررالامر اصبحنا نشترك بنفس العادة انا احب هذه
الحركة واستمتع بها اكثر منها فبداْت اشتري بذر الجبس
كل يوم من اجلها كنت امرر يدي علىراْسها وعلى ضهرها
بعطف الاب وحنان الام مجتمعين امر غريب حل باحساسي
اتجاه هذا الحيوان الذي جاء به لي صديقي البدوي قال لقد قتل
الصياديون من يعيل هذا الحيوان بداية الامر اعترضت
قال دعه لاطفالك يلعبون معه او عليه ولم ادرك يوما انني
ساصبح ذلك الطفل لتلك الارنب
قال لي اسقها حليب حتى تصبح قادرة على الطعام وفعلت وحبي
لها يكبر معها وبدات تاكل الخضار
عندها بداْ يرافق هذا التطور متاعب في المنزل حيث انها تاتي
الى المخدة لتترك اثار البول الذي يختلف بطبعه عن البول للارنب
العادي حيث يترك اثر ابيض كانه دهان
والروث يكثر في الغرف – اصبح الضيق يكثر في المنزل
كنت اخرجها معي الى البادية فارى ان هذه الحيوانه تخلد لنوم
عميق تحت اشجار البادية مستمتعة جدا وعندما نعود
تعيش نشاطا غريبا يمتد ليوم كامل
وهكذا بداْت اذهب بها اسبوعيا الى البادية
صدقوني ان قلت لكم كنت كالطفل اركض وهي تركض ورائي –امرلايصدق وعندما كبرت احسست ان هذه الحيوانه عندما اخرجها الى البادية تريد الهرب ولم اسمح لها بسبب حبي الشديد لها ولم استطع ايضا ان احبسها في المنزل ببقعة صغيرة كما اقترحوا علي اهل البيت كانت كلما انظر اليها وحركاتها الرائعة في البادية وهي تطلب الحرية اتذكر ابن خلدون في مقدمته الرائعة عندما يقول ان الانسان في البادية الذي يحس بالخشونة لايفرط بالحرية وهو الاصل بالشجاعة والنشاط والكرم وعندما يعيش حياة الترف تذهب كل الصفات الحميدة منه ويفرط في الملك – فاصبحت امام خيارين لاثالث لهما المنزل لم يعد يحتمل من كثرة الروث يجب ان اجد حلا لها كان ابني الذي يحبها جدا قال لي الافضل ياوالدي ان نضعها في مكانها الاصلي البادية قلت له لن تعيش ستقتلها الطيور الجارحة او غيرها من الحيوانات وهي اعتادت على انواع من الغذاء لم تتوفر بالبادية ربما ماتت عطشا ان لم تمت جوعا وبعد ايام قلائل جاء لي بالحل ان احد الشباب من الجوار يربي ارانب برية في قطعة ارض مسورة ومزروعة فذهبت فعلا لرؤيتها فوجدتها فعلا مناسبة جدا وفيها اربعة من الارانب البرية – قلت للشاب انا اعطيك الارنب بشرط ان لاتباع ولا تذبح وهي لك قال لم اربي لكي ابيع او اذبح اصلا انا عندي حب شديد لتربية الارنب البري التي تختلف بطبعها عن الارنب العادي حيث انها لاتؤذي مكانا او جارا فهي لاتحفر في الارض سوى حفرة بسيطة بينما الاخرى تعمق في الارض وتذهب الى الجيران بواسطة الانفاق التي تحفرها اتفقنا على هذه الصيغة وبعد مرور يومين اصبح قلبي مثل النار شوقا اليها ذهبت مسرعا لاعيدها ولكني لم اجد الشاب ونظرت اليها كانت منعزلة ذابلة قلت في الغد ساعيدها وفي الغد اعادها الشاب الي ولكن كانت جثة صرخت عليه بكل مااملك من الم وانهارت دموعي ارتبك الشاب قال هي بين يديك موت طبيعي قلت له كيف حدث ذلك قال منذ اتيت بها لم تذق اكلا او ماء قلت أي انها انتحرت قال نعم قلت ولما لم تخبرني قبل بذلك قال كنت على امل ان تجوع وتاكل لتعيش قلت والله فقدت ولدا عزيزا على قلبي ايها الشاب سامحك الله – تلك هي قصتي مع الارنب البري وكانت في العام قبل الفائت ولازلت متاثرا وحزينا عليها –( هل الوفاء عندنا نحن البشر لا اقسم بالله )
اخوكم هاشم الحسين



أمر رائع أن تكون الرأفة فى قلب عبد و الحب أيضا حتى و لو كان لحيوان

و أمر مؤلم حقا أن ان تكون الفرقة بهذه الطريقة المفاحئة المؤلمة

هكذا الحياة تثقل خبراتنا حتى بالاحاسيس سواء كانت شدة أو فرح

وتبقى هى الحياة بحلوها و مرها وابتلائاتها

ما ارحمك يارب تهون علينا دائما و تنسيا

اقتباس اقتباس

 غير متصل 
تاريخ التسجيل
Jun 2006
الدولة
القاهرة
المهنة
لا عمل
الجنس
ذكر
المشاركات
188
أعجبتني مشاركتك (-)
9

قال الرسول صلى الله عليه وسلم عن جبل احد هذا جبل يحبنا ونحبه -

فاذا كانت علاقة الحب تنشا بين الانسان والجماد - فما بالنا بالحيوان

ودائما المشاعر الصادقة النبيلة تعرف طريقها من القلب والى القلب - دون مشقة -
ولكن الا ترى ان الحيوان دائما اوفى من الانسان

فلقد تنازلت انت عنه - لكنه لم يتنازل عنك ابدا - بل فضل دونه والموت

وشكرا

التعديل الأخير تم بواسطة دولفين ; 26-06-2009 الساعة 08:44 AM
اقتباس اقتباس

 غير متصل  مشرف قسم الصحة والغذاء كاتب الموضوع
تاريخ التسجيل
Mar 2008
الدولة
سورية
المهنة
مراقب زراعي وعلم اجتماع
الجنس
ذكر
العمر
65
المشاركات
3,365
أعجبتني مشاركتك (-)
407

جزاك الله خير اخي ابن الشاطىء ولك حياتي --------------

اقتباس اقتباس

 غير متصل  مشرف قسم الصحة والغذاء كاتب الموضوع
تاريخ التسجيل
Mar 2008
الدولة
سورية
المهنة
مراقب زراعي وعلم اجتماع
الجنس
ذكر
العمر
65
المشاركات
3,365
أعجبتني مشاركتك (-)
407

نعم اختي دولفين تنازل دفعت ثمنه غاليا من احاسيسي اشكرك ولك تحياتي

اقتباس اقتباس

 غير متصل  عضو شرف
تاريخ التسجيل
May 2008
الدولة
kingdome of saudi arabi K.S.A
المهنة
college student
الجنس
ذكر
العمر
43
المشاركات
2,595
أعجبتني مشاركتك (-)
448

قصه مثره كثير حصلت معي بس بي اختلف شوي كان عندي بغاء ربيته وهو صغير كانت اروح لي المدرسه ولم ارجع اجلس معه كانت احبه كثير مرت اربع سنوات وهو معي في يوم رجعت لي البيت وستقبلتني امي وكان تحمل لي خبر حزين او مفجع لاني ملحت هذا الشي في عيونه فجه قلتي طيرك اكله البس ( القط )

وقته كانت صدمه قويه كان عمري 10 سنوات اذكر اني وقته جلست ادور علي القط ابغ انتقم منه

علشان كذا اقولك اسف من قلبي لاني قد عشات نفس احساسك وعرف كيف تحس فيه الحين وكيف انك جلس تتسفقده في زواي البيت وفي كل مكان

تحياتي



soulplants
me on
Flickr
http://www.flickr.com/photos/78053510[at]N05/
اقتباس اقتباس

 غير متصل  مشرف قسم الصحة والغذاء كاتب الموضوع
تاريخ التسجيل
Mar 2008
الدولة
سورية
المهنة
مراقب زراعي وعلم اجتماع
الجنس
ذكر
العمر
65
المشاركات
3,365
أعجبتني مشاركتك (-)
407

الحقيقة اخي وجدت انك متاثر اكثر مني هكذا المشاعر لاضابط لها جزاك الله خير على المرور الطيب

اقتباس اقتباس

 غير متصل  مشرف قسم الصحة والغذاء كاتب الموضوع
تاريخ التسجيل
Mar 2008
الدولة
سورية
المهنة
مراقب زراعي وعلم اجتماع
الجنس
ذكر
العمر
65
المشاركات
3,365
أعجبتني مشاركتك (-)
407

الشكر للجميع على مشاركتهم --------------

المربد - هاشم
عطار سوري - www.almerbad.net
اقتباس اقتباس

 غير متصل 
تاريخ التسجيل
Jun 2012
الدولة
مصر محافظه الشرقيه
المهنة
وتخصص ليسانس فرنسى ازى معرفش خصائيه مكتبه
الجنس
أنثى
العمر
41
المشاركات
6,027
أعجبتني مشاركتك (-)
3967

السلام عليكم عيد سعيد اخى فعلاهناك وفاء لمن عنده وفاء حضرتك اعطيتها الحنان والحب والرعايه اعطتك روح المرح والالفى احسست بقصه حضرتك كثير لان عند قصه مثلها حدثت لى ولكن ف الاول اود ان اقول انها انتحرت لانها لم تجد من اعتادت عليه ان ترهايعطيها هذا الحب انا اسكن ف عماره اتت لنا قطه من اعوام انجبت عندنا وكنت ارعها اضع الطعام لها والماء المهم ذهبت وتركت واحده من ابنائها قطه انثى رعيتها وكبرت والله عندما ترنى عن بعد تاتى لى وتجلس جانبى حتى لو كنت ف مكان مشمش وغير مريح وانا اقوم تقوم وتذهب معى ف كل مكان فوق السطح والله عندما تكون جا ئعه تاتى تنوم بجانب الباب افتح واضع الطعام لها واحيانا عندما اكون فوق السطح تاتى بجانبى وتنظر لى واضع يدى عليها بحنان وعندما ارفع يدى تذهب او تجلس بجانبى تفعل معى دائما ذلك ع الرغم من ان الكل يعطف عليها سبحان الله احسست انها شعرت معى انا فقط بالامان وسبحانه خالق الاكوان اسفه ع الاطاله

من يتقى الله يجعل له مخرجا
اقتباس اقتباس