ذبول واصفرار في اوراق الذرة الحمراء
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2019
    الدولة
    السعودية
    المهنة
    مزارع
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    4
    أعجبتني مشاركتك (-)
    2

    ذبول واصفرار في اوراق الذرة الحمراء


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شهركم مبارك
    كل عام وانتم بخير
    احبتي رواد المنتدى لطالما كنت متابع لما يطرح في هذا المنتدى وفي منتديات الزراعة بشكل عام من مواضيع مفيده فلكم كل الشكر والتقدير واسأل الله أن يوفقكم وان يجعله في ميزان حسناتكم.

    اردت في هذا الموضوع ان اطرح مشكلتي مع الذرة الحمراء وهي لاول مرة ارى هذه المشكله علما بأني زرعتها في أرض جديدة بعد حراثتها مباشرة حيث ان الارض اقرب الى رملية "نسبة الطين قليلة"
    للتربة
    نسبة PH=8
    والاملاح تتراح بين
    400 و 1500

    وبالنسبة للماء PH=7.3
    والاملاح تصل الى 950
    هل تحتاج الى سماد و اي نوع والكمية والطريقة علما بان الري بالغمر . هل يمكن حل مشكلة النمو هذه ام يجب حرثها وتسميدها وزراعتها من جديد ولكم جزبل الشكر والتقدير.






    مواضيع مشابهة:
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1.jpg‏ 
مشاهدات:	16 
الحجم:	136.3 كيلوبايت 
الهوية:	10565   اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	4.jpg‏ 
مشاهدات:	16 
الحجم:	55.5 كيلوبايت 
الهوية:	10566  

  2.    إعلانات جوجل




  3. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    الدولة
    العراق
    المهنة
    مهندسة زراعية
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    99
    أعجبتني مشاركتك (-)
    60

    اهلا وسهلا بحضرتك وكل عام وانت بالف
    اولا انت زرعتها لما حراثة ارض
    ثانيا اعمل تسميد حسب هلمعلومات وكذلك الري بما انها رملية جيدة تصريف

    التسميد Fertilization:-
    يضاف السماد البلدى بمعدل 20-30 م3 للفدان (خاصة عند الزراعة عقب المحاصيل النجيلية) أثناء إعداد الأرض للزراعة.
    يضاف السماد الفوسفاتى بمعدل 100-150 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم الأحادى (15%) تنثر فى بطون الخطوط قبل مسحها.
    السماد الآزوتى :-
    يلزم إضافة 105 كجم آزوت للفدان وذلك عند زراعة الأصناف القصيرة والهجن الجديدة متوسطة الطول عالية الإنتاج ثنائية الغرض.
    الأصناف طويلة الساق :-
    يضاف لها 80 كيلو جرام آزوت للفدان و هي تعادل 175 كيلو جرام يوريا ( 46.5 % ) ، أو 250 كيلو جرام نترات نشادر ( 33.5%) ،أو 400 كيلو جرامسلفات نشادر ( 20.6 % ) .
    الأصناف و الهجن قصيرة الساق :-
    يضاف لها 100 كيلو جرام ازوت للفدان و هي تعادل 220 كيلو جرام يوريا تقريبا، أو 300 كيلو جرام نترات نشادر، أو 500 كيلو جرام سلفات نشادر .
    و يراعى :- في أراضي الوادي : إضافة السماد الآزوتي تكبيشا أمام الجور على دفعتين متساويتين الأولي قبل رية المحاياة والثانية قبل الرية الثانية .
    في الأراضي الرملية و المستصلحة حديثا يضاف السماد الآزوتي تكبيشا أمام الجور على دفعات عديدة .
    يراعى عدم استخدام اليوريا في الأراضي الرملية و الجيرية لانخفاض معدل الاستفادة منها.
    في حالة الزراعة عقب المحاصيل النجيلية يراعى زيادة الكميات المضافة بنسبة 2 % .
    في حالة إضافة الأسمدة البلدية تخفض الأسمدة الآزوتية المضافة بنسبة 20 % .

    السماد البوتاسى :-
    يضاف سماد سلفات البوتاسيوم (48%بو2أ) بمعدل 50كجم للفدان وذلك عند زراعة الهجن الجديدة عالية الإنتاج، وفى الأراضى حديثة الإستصلاح يضاف تكبيشاً قريباً من الجور مع الدفعة الأولى للسماد الآزوتى قبل رية المحاياه مباشرة.
    الأسمدة الورقية :-
    لوحظ استجابة نباتات الذرة الرفيعة للتسميد الورقي بعنصري الزنك والحديد على أن يكون الرش بمعدل 0.5جرام زنك مخلبي، 3 جرام كبريتات حديدوز لكل لتر ماء بعد 40– 55 يوما من الزراعة، و تكون كمية مياهالرش حوالي 200 – 300 لتر ماء للفدان، و يراعى إجراء الرش في الصباح الباكر أو عند الغروب .
    الرى Irrigation :-
    تكون ريه الزراعة على البارد مع الغمر الكامل للأرض بالماء لضمان إكتمال الإنبات.
    تعطى ريه المحاياه بعد ثلاثة أسابيع من ريه الزراعة بعد الخف وإضافة الدفعة الأولى للسماد الآزوتى.
    ثم ينظم الرى بعد ذلك كل 12-14 يوماً حسب عمر النبات ودرجة حرارة الجو ونوع التربة، حيث تقل المدة بالأراضى الرملية وبإرتفاع الحرارة وتقدم النبات فى العمر.
    ويوقف الرى قبل الحصاد بحوالى 15-20 يوماً للمساعدة على جفاف الرؤوس والقناديل وتلافيا للرقاد الذى يسبب تعفن الرؤوس والقناديل وإنبات الحبوب عند ملامستها للتربة.
    ويجب أن يتم الرى بالحوال لإحكام الرى فلا تغريق ولا تعطيش للنباتات فكلاهما له أسوأ الأثر على المحصول ، حيث يؤدى:
    1-التغريق:- إلى إختناق الجذور (لعدم قدرتها على التنفس) وإصفرار المجموع الخضرى وضعفه (لعدم قدرة النبات على الإستفادة من المواد الغذائية بالتربة) وكذلك غسيل الأسمدة وفقدانها مع مياه الصرف.
    2-أما التعطيش:- فيؤدى إلى ذبول النباتات وموتها خصوصاً فى فترة طرد النورات مما يؤدى إلى عدم تكوين الحبوب أو ضمورها وصغر حجم القناديل أو الرؤوس Heads وإنخفاض المحصول.



  4. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    الدولة
    العراق
    المهنة
    مهندسة زراعية
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    99
    أعجبتني مشاركتك (-)
    60

    الرى Irrigation :-
    تكون ريه الزراعة على البارد مع الغمر الكامل للأرض بالماء لضمان إكتمال الإنبات.
    تعطى ريه المحاياه بعد ثلاثة أسابيع من ريه الزراعة بعد الخف وإضافة الدفعة الأولى للسماد الآزوتى.
    ثم ينظم الرى بعد ذلك كل 12-14 يوماً حسب عمر النبات ودرجة حرارة الجو ونوع التربة، حيث تقل المدة بالأراضى الرملية وبإرتفاع الحرارة وتقدم النبات فى العمر.
    ويوقف الرى قبل الحصاد بحوالى 15-20 يوماً للمساعدة على جفاف الرؤوس والقناديل وتلافيا للرقاد الذى يسبب تعفن الرؤوس والقناديل وإنبات الحبوب عند ملامستها للتربة.
    ويجب أن يتم الرى بالحوال لإحكام الرى فلا تغريق ولا تعطيش للنباتات فكلاهما له أسوأ الأثر على المحصول ، حيث يؤدى:
    1-التغريق:- إلى إختناق الجذور (لعدم قدرتها على التنفس) وإصفرار المجموع الخضرى وضعفه (لعدم قدرة النبات على الإستفادة من المواد الغذائية بالتربة) وكذلك غسيل الأسمدة وفقدانها مع مياه الصرف.
    2-أما التعطيش:- فيؤدى إلى ذبول النباتات وموتها خصوصاً فى فترة طرد النورات مما يؤدى إلى عدم تكوين الحبوب أو ضمورها وصغر حجم القناديل أو الرؤوس Heads وإنخفاض المحصول.





  5.    إعلانات جوجل