تربية الغنم
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: تربية الغنم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    الاسكندريه
    المهنة
    مهندس زراعى
    الجنس
    ذكر
    العمر
    42
    المشاركات
    91
    أعجبتني مشاركتك (-)
    8

    exclusive تربية الغنم


    تربية الغنم

    تعتبر الأغنام من الحيوانات الأليفة التي دجّنها الإنسان منذ أقدم العصور.

    وعرف الشرق بكثرة أغنامه منذ القرون السحيقة السابقة للميلاد، إذ كانت الأغنام عماد الحياة البشرية، لما فيها من منافع وفوائد للإنسان، بلحمها وصوفها وجلدها وقرونها ولبنها، ولقلة تكاليف تربيتها، وتحملها الجوع والعطش ونقص الغذاء لفترات طويلة، ورخص تكاليف إنشاء حظائرها، فهي لا تحتاج إلي حظائر خاصة ويكفي لإيوائها مظلات بسيطة، وقلة تكاليف العمالة اللازمة لرعايتها، ولا تزال الأغنام، حتى اليوم، عماد هذه الحياة في بلاد الشرق، وقد ذكر الكتاب المقدس الغنم مئات المرات بأسماء متعددة (غنم، خراف، حملان، قطيع)، وفي القرآن الكريم: (ذبح، غنم، ضأن)، والرعي أقدم مهنة عرفها الإنسان، إذ هي المهنة التي اتخذها الإنسان القديم إلى أن عرف الزراعة واستقر، ويقوم الرعاة بقيادة الأغنام في ذهابها للمراعي والعودة بها ويجمعونها عند تشتتها، ويدافعون عنها إن تعرضت لخطر أو هاجمها ذئب أو نزل بها مرض، ويحرصون على تمريضها وولادتها، ويضعون الكلاب الأليفة لخدمتها وحراستها ويحصونها كل يوم بطرق خاصة، منها وضع عصا ومرور الأغنام من تحتها.

    ومن الجدير بالذكر أنّ معظم الأديان تقدم الأغنام للتقرّب إلى الله، لنقاوتها ووداعتها ونظافتها، ويقدمها المسلمون في الهدي والأضاحي والنذور وعقيقة المولود، وهي أفضل ما يقدم الرجل الكريم للضيوف.

    وتمتاز تربية الأغنام بسرعة دورة رأس المال فيها نظراً لارتفاع كفاءتها التناسلية وسرعة تكاثرها، ويصل العائد السنوي لتربية الأغنام إلى 30% من رأس المال.

    وينصح المربون بتحديد نوع الأغنام المراد تربيتها بما يتناسب وهدف المشروع: انتاج الحليب ومشتقاته (تربية الإناث)، إنتاج الصوف (إنتاج أنواع معيّنة)، انتاج اللحم (تسمين الحملان الذكور) لسن معيّنة أو وزن معيّن.

    ويحتوي حليب الأغنام علي نسبة دهن مقدارها 7% ، وينتج من هذا الحليب: اللبن الزبادي، والجبن بأنواعه، والقريش، والزبدة، والسمن.

    وعلى المربين تطعيم وتحصين القطيع من الأمراض الوبائيّة، والعناية بنظافة الحيوان، وحمايته من الشمس والمطر والرياح والرطوبة، وتأمين المناهل النظيفة، والعلف الكافي الصحي، وإجراء الفحص الدوري على حيوانات المزرعة خشية تفشي الأمراض، وتنظيف الحظائر بشكل دائم، وتجميع الفضلات خارج الحظيرة، وعلى المربين ترقيم الحيوانات ومسك دفتر لمتابعة وزنها وحالتها الصحيّة ولقاحاتها.


    البداية في مشروع تربية الأغنام

    البداية في مشروع تربية الأغنام :
    يتوقف النجاح والاستمرارية في تربية الأغنام على البداية المدروسة قبل التنفيذ ............... عليك بالتفكير الجيد في النقاط التالية قبل أن تخطو للبدء :
    أ ) تأكد من رغبتك الحقيقية في هذا العمل وأنك تحبه وعلى استعداد لتحمل المشاق من أجله . أرسم الخطوط العريضة لمشروعك وتأكد من توافر الإنتاج الأساسية وهي الأرض ورأس المال والإدارة والعمل . ب ) تعرف على متطلبات السوق من الأغنام . إن الغرض الأساسي لتربية الأغنام في الجزيرة العربية هو إنتاج اللحم من الطليان المسمنة - ولكن تذكر أن تجارة الصوف أصبحت رائجة عالمياً في الآونة الأخيرة . . بقي لك أن تحدد السلالة . إن الأغنام النجدية ممتازة وذات شعبية كبيرة ولكن قد يكون ارتفاع سعرها عاملاً محدداً - هناك سلالات أخرى كثيرة ممتازة أيضاً .
    ج ) حدد الحجم المناسب للمشروع في ضوء إمكانياتك المتاحة . إن البدء بأعداد قليلة من النعاج يبنى منها القطيع تدريجياً يتيح فرصة جيدة لمراقبة أفراد القطيع والتعرف على الصفات والخصائص الإنتاجية لكل فرد ، كما أنها تكون غير مكلفة - إلا أن البداية بعدد كبير تتيح فرصة أسرع للربح وتحقق تشغيلاً كاملاً لإمكانيات المزرعة وتعطي فرصة أكبر للاستفادة من العمالة وعقد الصفقات عند البيع والشراء .
    د ) كن دائماً على رأس العمل بمزرعتك ولا تتركه لمجموعة من العمال البسطاء ، إنهم غير قادرين على اتخاذ القرار المناسب عند الحاجة ، كما أن عدم وجودك أو مدير فني ينوب عنك إنابة كاملة على أرض المزرعة لا يجعل العمال يشعرون بجدية العمل .
    هـ ) خطط دائماً للمرحلة التالية قبل بدايتها بوقت كاف وكن على اتصال مستمر بالمنتجين الآخرين وقوي صلتك بهم وبالأسواق والتجار والمزارعين .
    و ) والآن إذا كنت مستعداً فيفضل أن تكون البداية في فصل الخريف حيث يعتدل المناخ ويقبل موسم الأمطار فتنمو المراعي الطبيعية .

    ومهما كان مصدر الأغنام فيجب مراعاة ما يلي عند شرائها :
    أولاً : بالنسبة للحملان الصغيرة :
    1 ) تأكد من رضاعة الحمل لحليب البادئ المعروف أيضاً بأسم " اللبأ أو السرسوب " وهو أول حليب تنتجه النعجة بعد الولادة فهي غني بالمواد الغذائية وبعض المواد الواقية من الأمراض خاصة الإسهال .
    2 ) أفحص مؤخرة الحمل وتأكد من خلو الذيل من آثار الإسهال التي تختلف عن آثار الروث الطبيعي ، فالأول يكون عجيني القوام لونه مائل للسواد أما الثاني فيكون مائي القوام فاتح اللون كريه الرائحة .
    3 ) ضع إصبعك داخل فم الحمل وتأكد أنه يحاول رضاعة الإصبع ، إن ذلك دليل على أنه رضع من أمه كما أنه يعني جودة الشهية واليقظة .
    4 ) أفحص عيون الحملان وتأكد من أنها لامعة براقة تدل على الحيوية والنشاط نظيفة خالية من الالتهاب والاحمرار أو آثار الصديد .
    5 ) تأكد من نظافة فتحتي الأنف وخلوهما من المخاط وأن يكون التنفس سهلاً وعميقاً .
    6 ) في الحملان حديثة الولادة يكون الحبل السري طرياً ولكنه يجف متحولاً إلى زائدة داكنة اللون خلال يوم واحد من الولادة ، وقد لا تسقط إلا بعد ثلاثة أسابيع من الولادة ولذلك فإنها لا تعتبر دليلاً على عمر الحمل . التهاب أو أورام الحبل السري تعني عدم النظافة وقد تؤدي إلى بعض المشكلات الصحية .

    مواضيع مشابهة:

  2.    روابط المنتدى



  3. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    مصر
    المهنة
    محاسب
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    137
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    جزاك الله خيرا على المعلومات القيمة



  4. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الأردن
    المهنة
    مهندس / استشاري
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    128
    أعجبتني مشاركتك (-)
    32

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جهودك مشكوره وجزاك الله خيرا


  5. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    مصر
    المهنة
    محاسب
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    137
    أعجبتني مشاركتك (-)
    1

    جزاك الله خيرا نرجوا منك اتمام الموضوع
    1- الكمية التى تتغذى عليها الأغنام في مراحلها المختلفة
    2- تكلفة الرعاية البيطرية
    وغير ذلك من التكاليف



  6. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    الاردن
    المهنة
    اداره اعمال
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    50
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    الله يعطيك العافيه على المجود الطيب وامدادنا بهذه المعلومات ,جزاك الله خيرا .....