المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التنورة الحمراء



aouniat
09-04-2007, 09:55 PM
التنورة الحمراء


هذا صحيح! – كنت عصبيا – جدا جدا، و بشكل مخيف. و لكن الناس يصفونني بالمجنون. نعم .. لعله المرض. الحق أن حواسي أصبحت حادة كالسكين – كلا كلا – إنني أسمع ... أسمع دبيب النمل. لعل العالم تغيّر و أنا على علم بما يجول في خاطركم. هذا لأنكم تتسرعون بإطلاق الأحكام المسبقة. لماذا لا تدعونني أثبت لكن أنني بريىء و بكامل صحتي العقلية؟ سترون كيف أنني أستطيع أن أخبركم القصة بكاملها بهدوء تام.
يستحيل أن أقول لكم كيف خطرت لي الفكرة. عموما المهم يا سادتي أنها دخلت بطريقة معيّنة أجهلها أنا. كلا – دخلت وأصبحت تلازم تفكيري ... ليل نهار. يا إلهي لقد أحببت تلك الصبيّة الرشيقة. دعوني أجفف دموعي. لم تؤذني قط. لم تهنّي قط. لم أكن أسعى وراء ثروتها. كنت صريحا معها دائما ... إنها في العشرينات من العمر. و لكن هذا لا يعني لي شيئا. كلا كلا ليس هذا ما أزعجني ... أظن أن تنورتها هي سبب المشكلة. نعم تلك هي المشكلة. كانت تلبس تنورة حمراء اللون – حمراء بلون دمي الذي كان يغلي حين أشم عبق جسدها ... هل كانت تعلم هذا؟ بدأت تدور في رأسي أفكار - كلا لم أخبرها ماذا كان يدور في رأسي، و لكنني بخطوات مدروسة قررت أن أريح نفسي من تلك الظاهرة إلى الأبد لعل الناس يكفّون النظر إليّ بهذا الشكل. إن ظهري يؤلمني.
كان يجدر بكم أن تنظروا كيف سويّت المسألة – كيف أنني كنت ذكيا – كيف أنني كنت حذرا و منتبها في تعاملي مع المسألة – لو كنتم هناك لضحكتم إلى الأذقان. لم أكن بتاتا لطيفا مع تلك الفتاة الشابة و الرشيقة كما كنت في الأسبوع الماضي. كانت تدخل عليّ المحل كل يوم لابسة تلك التنورة، فتشتري أغراضا لأمها. لماذا كانت دائما تصر أن تشتري لها ... لا أذكر .. إنها فتاة غريبة رغم أنني أبتسم لها كلما رأيتها. لقد عاملتها بإحترام. كنت ألحقها في المحل من زاوية إلى أخرى لأرى ماذا ستشتري. ياه! لقد كُشفت لعبتها. أتظاهر أنني أرتب الأغراض على الرفوف فأختلس نظرة عن يمين و عن شمال. إن هذه الفتاة تُضمر لي شيئا ما. ألحقها ببطء شديد، أقف على طرف أصابع قدمي لكي لا أزعجها. ترى هل كانت تراني؟ ها ها هههه ...
حسنا أنتم لا تصدقون شيئا مما أقول و تقولون إني غريب الأطوار، و لكن لما التسرّع؟ مممم رأسي يؤلمني ... ماذا كنت أقول؟ نعم، مرة دخلت عليّ المحل قبل موعد الإغلاق بقليل. كنت بانتظارها. ما إن دخلت حتى شعّ اللون الأحمر في عينيّ و فاحت رائحة جسدها في المحل، فزاد ذلك من وتيرة دقات قلبي، و راحت أفكاري ترقص على موسيقى خطواتها الملعونة. سألتني عن بعض الأغراض لوالدتها فلم أعرف كيف أرد عليها فضحكت و قلت: "تعرفين يا عزيزتي كم أنا فخور بك؟". ابتسمت و سألتني بخجل "لماذا؟". قلت: "لأن اللون الأحمر يناسبك كثيرا". لم أكمل كلامي. إحمر وجهها. يا لها من فتاة لطيفة و جميلة. ثم أخبرتها عن مكان الأغراض.
غابت خلف الرفوف فانتشلتُ المنشار الكهربائي من تحت الطاولة و لحقتُ بها. يا إلهي لم أتناول حبوب الدواء منذ أسبوع. قلت لها ببرودة تامة: "هلا ساعدتني قليلا يا عزيزتي لكي أنشر هذه الطاولة؟" تفاجئت بما أقول. ضحكتُ لكي لا أخيفها ثم قلت لها بنبرة حازمة "لا تخافي يا عزيزتي، أنا فخور بك و اللون الأحمر مناسب لك كثيرا". ضَحِكَتْ والخوف باديا على وجهها. بلعت ريقها. سمعت دقات قلبها تتزايد. لقد حان الوقت.
قالت: "حح– حسنا"
قلت: "ضعي يدك على الطاولة لكي أقصها"
تصلّبت حنجرتها ثم قالت متلعثمة: " ت .. ت .. تقص يدي؟"
لا لا لا ... بل لأقص الطاولة. أريدك أن تثبّتيها. يا لك من فتاة (دوّى الضحك في كل مكان). أنا فخور بك و هذه التنورة الحمراء مناسبة لك تماما.
وضعت يدها على الطاولة و هي ترتجف. قلت "هل تشعرين بالبرد يا عزيزتي؟". لم ترد. إترجفت يدها أكثر فأكثر. أشعلت المنشار و ما إن قرّبته من الطاولة حتى قطعتها. ثم سقطت هي على الأرض. ياه .. أنا آسف - آسف جدا - لم أكن أقصد ذلك. لا تبكي يا عزيزتي. كلما حاولت إسكاتها صرخت أكثر. و نسيت أنني أغلقت باب المحل قبل لحاقي بها. قلت "لن يسمعك أحد" .. و رحت أولول "إنك تخيفينني" .. كيف يُطفئ هذا الشيىء اللعين؟ رميته على الأرض، هرعت مسرعا إلى أدراجي أبحث لها عن مسكنات. وجدتها عند عودتي جثة هامدة قد سبغ الدم الأحمر تنورتها الحمراء فزادت إحمرارا. إنتزعتها و غسلتها و نظفتها وأغلقت المحل بعد أن وضعت الجثة في كيس رميته في النهر. لقد حزنت كثيرا.
عند منتصف الليل يدق باب الكوخ، لم أستطع أن أقوم من فراشي. كان رأسي مُثقلا بالكوابيس. دق الباب مرة أخرى. رجل و امرأة يبدو عليهما القلق يسألانني عن فتاة مفقودة. قلت: أنتم والدا الفتاة صاحبة التنورة الحمراء، لماذا؟ .. لماذا تسألان عنها؟ لم أتناول دوائي منذ أسبوع يرحمكم الله (رحتُ أبكي) لا أدري إن الأمر مضحك .. ماذا سألتموني؟ دخلتُ الكوخ فانتشلتُ من تحت وسادتي تنورة حمراء ممزقة. تذكّرت أن والدها خياط: "لدي هذه التنورة و تحتاج إلى رتْق و تطريز."

sndrella
09-04-2007, 11:05 PM
يا لك من جزار

دعاء
10-04-2007, 08:12 PM
لاتعليق:donno:

aouniat
10-04-2007, 08:34 PM
أختي ساندريلا ينبغي عليك أن تعذري الرجل لأنه ليس جزار بل رجل مريض ويعاني من مشاكل نفسية - لا أعرف ما هي - تحتاج إلى تشخيص من أحد الاطباء.

أما أختي دعاء فما الذي لم يعجبك في المقال؟
أنا ممكن عدلها إذا وجدت منك سبب منطقي...

Jamal_Abazid
10-04-2007, 10:57 PM
السلام عليكم ورحمة الله ......
الأخ الحبيب عوني ... أعانـــك الله علينا وع متعابنا وطلباتنا وكتاباتنا وخربشاتنا وتشردنا وتسكعنا بهل الموقع الطيب ...
بداية البداية هو التعريف وبادية بداية التعريف هو الفروع للموضوع فرعين .. فرع ذاتي وفرع ايحائي .. وأحييك بتحية الرفاق المناضلين ع صفحات النت ع هل الموضوع الجيد ..
الفرع الذاتي للموضوع هو باللمحة الأولية للقراءة والأطلاع والتصفح للموضوع وهو الســـاديةSadism
وهي إيقاع الألم على الطرف الآخر هو شرط أساسي لإثارة المتعةوالوصول إلى الذروة عند الشخص السادي
وأخاف أن تكون الفتاة ذات التنورة الحمراء
يا خيوو والله اللون السيكلما أحلى ع التنورة ) تكون من النوع الماسوشية - المازوخية – الخضوعية (الحصول على المتعة عند تلقي التعذيب)Masochism
يقسو يا صديقي الأنسان ع نفسها بهذه الحياة لحد الظلم ع نفسه والتجني ع الاخرين وأنا معك بهذه النقطة و أحيانا عند الحب الذي يصل الى أعلى مراتبه
وهو ( الغرام ) ( ان عذابها كان غراما ) ابعدنا وأياكم والجميع عن عذابها و يصل الأنسان المواطن العربي المتشرد بأصقاع الأرض الى مرحلة الغرام ولكن للأسف يكون في طيات الأحلام ...
اي نرجع للموضوع او الفرع الثاني وهو ما بين الكلمات او السطور ...
أنــا معك في التطويل الى الكعبين والستر وهو أقرب للعفة و البعد عن السادية والماسوشية لدى الأخرين وهو التقوى و أبعاد الأسباب عن المسببات .. والله أعلم ...
بعدين تعال كلمتين هيك ع استفراد شيخنا عوني .. من شو تشكي التنورة التركواز والله حلوة...؟!؟؟

دعاء
11-04-2007, 07:36 AM
:thumb2: اخي عوني بالنسبة لي شخصيا لااحب المواضيع التي تجعل قارئها يفكر بموضوع بعيد تماما عن النهايه:thumb2:
خصوصا المواضيع البعيده عن الدين
فانت هدفك الدين وتنصح بالتستر لكن الاسلوب بالنسبه لي مرفوض
لأن انا متاكده ان جميع من قرا الموضوع اخذ يفكر كيف (أحببت تلك الصبية الرشيقة) وكيف (كنت ألحقها في المحل من زاوية لأخرى وأتجسس عليها)
يعني اقصد ان عنوان القصه ومحتواها بنظري:thinking: مش ولابد
بس ممكن من وجهة نظر اخرى ان هذا اسلوب لنصح فئه معينه
لكن احييك على جراتك بنشر هكذا موضوع وانت تعلم ان نائبك ينتقد اي شيء :brows:
بالتوفيق
ولاداعي لتعديلها فهذا رايي الشخصي
لكن اتوقع ان تعجب الجميع

aouniat
11-04-2007, 08:03 PM
أختي دعاء أحترم رأيك كثيرا, وأخي الفيلسوف monstera سعدت لمشاركتك التي قسمت فيها شعر البعير أو بمعنى آخر: ضربت على النبض .. أولا أوافقك الرأي على ما تفضلت به من كلام عن السادية, ولكن صدقني لست من محبي التعذيب يا عزيزي .. اللهم أبعده عنا وأبعدنا عنه :) .. ولكنني لا مانع أن نستخدمه أحيانا وعند الضرورة وسأوضح ذلك فيما سيأتي. ولي تعقيب على النص لكي أوضح الامور بشكل أحسن. ليست القصة قصة رعب أو تعذيب ...

كيف نفهم النصوص الأدبية أو أي نص؟


لكي نفهم النصوص الأدبية يجب أن نعرف القليل عن الكاتب, والقليل عن الأساليب التي تستخدم في الكتابة وغيرها ... تماما مثلما نتعامل مع القرآن الكريم. لكي تفهم القرآن الكريم يجب أن تعرف الأحداث والظروف التي نزل فيها. كما يجب أن نعرف من الذي أنزله على قلب محمد :pbuh: وما هي صفاته سبحانه وتعالي حتى نعرف سبب قوله هذا وذاك. وبهذا تتضح إليك معاني الآيات ومغزاها وأبعادها ... والله أعلم ...


فما هي إذن الظروف التي جعلتني أكتب هذه القصة؟ ولماذا إستخدمت هذا الأسلوب؟ وماذا عني؟

قبل الإجابة على ذلك أود أن أقول بالنسبة للقصة (التنورة الحمراء) فانا عادة أترك القراء يقرؤون النص وأرى ردات فعلهم ومن ثم أعلّق عليها. أولا النص يصور حالة رجل - فعلا مجنون, بل هو أكثر من ذلك, هو رجل "سادي" أو "sadist" (أي يتلذذ بتعذيب الناس). أظن أن هذه الفكرة تجعل القارىء يفهم النص أكثر.

1- أما الظروف التي جعلتني أكتب هذه القصة هي: أولا أنا أكره العري أو الإباحية. وأظن أن أكبر المشاكل التي يواجهاها الشباب هذه الأيام هي الإباحية المنتشرة على السطوح والشوارع والله أعلم وين كمان. على الأقل أنا أتكلم عن لبنان - البلد الشهير الذي باتت الإباحية فيه خلق يتخلق بها الناس علنا. وما "يزيد الطين بلّة" هو أن الزواج بات صعبا وهذا يزيد من المشكلة! لا أظن أن الصبر وغض البصر هو الحل المثالي لذلك. ليس من المنطقي أن أضع إنسان في ملهى ليلي وأقول له لا تشرب ولا تزني ولا تفعل كذا. أو أن أقول له إصبر واتق الله!! ... هل توافقونني الرأي ؟

2- ولماذا إستخدمت هذا الأسلوب؟ لأنه لا شك إذا أردنا أن ننتقد الإباحية علنا على التلفاز أو في الجرائد أو في أي مكان سنواجه موجة عارمة من الإنتاقادات - ببساطة لأنه - كما ذكرت - أن الإباحية إنتشرت في كل مكان وباتت شيىء طبيعي (وأكرر أنني أخص لبنان في ذلك). لذلك أردت أن أبتعد عن الأسلوب الوعظي الناشف وأستخدم أسلوب يشد القارىء, ويكون جدي و ساخر بنفس الوقت. أسأل الله أن يكون وصل المعنى.

أما فيما يتعلق بي أنا فأكتفي بالقول - عليكم أن تتعودوا على نوعية كتاباتي .. ومنها يستطيع القارىء معرفة الكثير من الأشياء عني. وأخيرا أقول لمن لا يعجبه أسلوبي أنه ليس هناك من يكتب بوتيرة أو أسلوب واحد طوال حياته.

وأخيرا أقول, ليس هناك شيىء مرفوض في الأدب. يحق للكاتب أن يستخدم كل الأساليب لكي يوصل أفكاره - مهما كانت تلك الأفكار - ولو كانت تتناقد مع أفكارنا (هذا رأيي الخاص) والطريقة الأمثل للرد على المخالفين لنا هي أن نكتب نحن أفكارنا ونجادلهم بالتي هي أحسن.

- قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين.

أخوكم الصغير عوني ..
في أمان الله ..

shereen
11-04-2007, 11:11 PM
لتاثير النص على القارىء اهمية كبيرة في طريقة تفسيره ولكن يبقى ان هذه القصة هزت مشاعرنا واخرجتنا من وضعنا المريح كقراء يتابعون قصة هذه الفتاة التي تقع فريسة هذا الرجل السادي الذي يريد لربما ان يثار من الفحش المنتشر و المثير للعواطف..

الاسلوب قوي و غير عادي و يخلق صورا حسية بادخال اللون الاحمر في اكثر من موقع. كما ان للمنشار تاثير في اطلاق صرخة الرجل الحاقد ولو باسلوب وحشي ضد التنورة التي تصرخ ايضا و ربما بشكل اعلى من المنشار كل يوم لافتة الانظار...

في نفس الوقت لا يمكنني ان اعتبر الرجل السفاح ضحية و لكني ارى الفتاة التي لربما ما زالت صغيرة لتدرك الخطر من حولها وخطر الموضة الحمراء ضحية غضب الرجل على المجتمع المنحط...

كما ان لذكر الاب و مهنته كخياط اهمية كبيرة... فالاب هو العائلة هو المجتمع فكيف لا يخاف على ابنته من ارتداء تنورة مثيرة للمشاكل ؟ ربما فضل مهنته و خاط هذه التنورة لابنته ليعرض مهارته كخياط امام الناس... يبقى هذا تصوري الشخصي...

و هكذا اريد فقط ان اقول ان هناك عدة زوايا للنظر الى الموضوع و كلما تعددت النظريات كلما كان النص ناجحا

خالد خليل
12-04-2007, 02:04 PM
يا لطيف يا أخ عوني شي مرعب. الله ياسمحك, ماليش خبر إنك قاسي لهاي الدرجة, بس على فكرة تستاهل البنت إم القصير أكثر من هيك, بس مع هذا صرت أخاف منك لا تقطع لساني مثل ما قطعت إيدين هاي الهبلة.

بس بصراحة رغم إني تحسست أو شي من الموضوع لما قرأته, وأنا بصراحة قرأته في مدونتك قبل, وذلك لأني فهمت أنها ستكون علاقة غرامية بين الشاب صاحب المحل والفتاة التافهة, إلا أني سررت أن الشاب انتقم من عهارة الفتاة ونصح أهلها بطريقة غير مباشرة لأن يستروا فتياتهم, أي أني وجدت أن الموضوع هو باب لنصح الأخوة والأخوات للحرص على العفة والسترة, بعكس بعض المعارضات, وشكرا لك

aouniat
12-04-2007, 05:26 PM
أختي شيرين لا أستغرب مشاركتك فقد بتنا "نفهم على بعض" جيدا وأظن أن السبب هو دراستنا للأدب. التفاصيل التي ذكرتها صحيحة و لابد للقارىء أن ينتبه إليها قبل أن يحكم على النص. ونحن بانتظار ما عندك من مقالات في جعبتك ...

أخي خالد مشكور على الإطلالة صدقني لست قاسي ولن أقطع لسانك في يوم من الأيام. أعدك بذلك. وأرجو أن لا تعتبرني أمثل ذلك الرجل بأي طريقة. هو له تفكيره وأنا لي تفكيري الخاص. موضوع الحشمة هو ألف باء مشاكل الشباب وإن بقينا ساكتين ... لا أريد أن أكمل.
:grin:

دعاء
13-04-2007, 01:49 PM
اخي عوني واختي شيرين
اغلب من قراو هذا النص دراستهم تختلف عن الادب وتبتعد عنها
ولا اتوقع من الجميع ان يفهم ما يهدف اليه النص
لكن انا اعترض على الاسلوب وكما قال الاخ خالد (وذلك لأني فهمت أنها ستكون علاقة غرامية بين الشاب صاحب المحل والفتاة التافهة) فالجميع توقع هكذا والاسلوب كان يريد منا هكذا توقع
ليشد الانتباه
ويمكن التعليق التالي كافي لفهم ما اقصده(بعدين تعال كلمتين هيك ع استفراد شيخنا عوني .. من شو تشكي التنورة التركواز والله حلوة...؟!؟؟)
بس كما قلت ممكن يكون هدفك مبطن وهو
ان يقرا هذا الموضوع الاشخاص الي اصلا لايحبون قراءة المواضيح الدينيه البحته فهذه طريقه لجذب اهتمامهم
وانا اشك ان هناك احد من الاعضاء هكذا
فاعضاءنا اغلبهم من الاشخاص المتفهمين
بس
انا اتوقع ان البعض سيؤيدني والاغلب ستعجبهم قصتك
واعتذر عن النقد
لكن لم استطع ان اهضم القصه:thumb2:
وانت بهكذا اسلوب تحاول ان تشد انتباه القارء لكن شخصيا لااحبذ هذا الاسلوب خصوصا ان قراء قصتك من الطبقه الواعيه فهناك عدة اساليب غير هذا الاسلوب
انا لا اجادل بل اذكر رايي الخاص
واعتذر عن هذا الراي

aouniat
13-04-2007, 03:18 PM
اختي دعاء أنا كنت داخل أعقب على كلامك ولكن لحسن الحظ جاءك الرد من شخص آخر - ليس أنا. كنت قد أضفت هذا الموضوعم من يومين في احدى المنتديات الأدبية حيث نقوم بنقد المواضوع الأدبية بشكل محايد وموضوعي وكان أول موضوع يتم نقده هو (التنورة الحمراء). تجدين النقد الأول على الرابط التالي:
http://forum.amrkhaled.net/showpost.php?p=1852893&postcount=34

هذا كان أول نقد نقد وعندما يأتي المزيد سأرفق لكم الرابط بإذن الله..

وأقول أختي, لو أردنا أن نسأل عن جودة الخبز من نسأل؟ الخباز. طبعا رأي الناس العاديين مهم ولكن أي رأي هو المعتمد "رسميا"؟

حسنا .... بإنتظار تعليقاتكم على النقد ...
في أمان الله

دعاء
13-04-2007, 06:51 PM
ردا على قولك :thinking: ( لو أردنا أن نسأل عن جودة الخبز من نسأل؟ الخباز. طبعا رأي الناس العاديين مهم ولكن أي رأي هو المعتمد "رسميا"؟)
ان الخبز لو كانت جودته ممتازه والناس لاترغب فيه فسيبقى عند الخباز مهما كان رايه به
انا اتحدث عن نفسي
وسبق ان قلت ان الاغلب سيعجبون بقصتك
لكن من ناحيتي انا انتقد وليس لدي اي خبره عن الاسلوب..:thumb2: ..وهو اسلوب الجذب للقراءه
الا يوجد سوى هذه الطريقه وهي الالتفات الى الاثاره و التلاعب بالكلام وكأن القصه لن تكون نهايتها هكذا
حتى ولو انك تعتبرها واقع لايجب ان نذكرها علنا لأنه ليس من الاساليب المعتاد عليها خصوصا في :donno: هذا المنتدى
يبدو اني الوحيده التي لم استسيغ هذه القصه
وكما قلت بما ان الخباز معجب بالخبز فصحتين وعافيه
بالتوفيق

Jamal_Abazid
13-04-2007, 11:12 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتــــه ...


ردا ع دعـــــاء .............


يا سيــــدتي الأدب بحر والأدب أنواع ( طبعـا قصدي الأدب العربي )


يا سيــــدتي بالبداية تصفحت منتداكم هذا وكان لي الشرف بدخوله ..


ولأهتمامي وعملي بتصميم وتنسيق الحدائق توصلت الى هذا الموقع ..


وعندما تصفحت المنتديات بشكل عام وجدت أنه من النوع الجامد قليلا ( أتمنى من الأخوة أن يتقبل النقد الأيجابي مني ) ...


حتى قسم من الشارع وخربشات يحتاج الى وقت ومشاركات كثيرة ومتنوعة من أجل الحصول ع أكبر عدد من المشاركين بهذا المنتدى الطيب ..

ومن زاوية أخرى أفيدك فائدة ممكن تنفع المؤمن أن الأدب الساخر هو من أصعب أنواع الكتابة ومن أسهل أنواع توصيل الفكرة الى القارىء ..

من خلال وضعك نموذج على كيفية نقدك لمقال الأخ عوني من خلال مشاركتي(((((ويمكن التعليق التالي كافي لفهم ما اقصده(بعدين تعال كلمتين هيك ع استفراد شيخنا عوني .. من شو تشكي التنورة التركواز والله حلوة...؟!؟؟)))


أنتي ممن يقرؤون الأية الكريمة ( ولا تقربوا الصلاة ) من دون أن تتابعي قراءة تتمة الأية الكريمة . أتمنى من حضرتك قراءة ردي الذي أضفته كاملا وأظن والله أعلم أن ردي ع مقال الأخ عوني كان رد شامل ومفصل ولكن بأسلوب صعب الهضم عليك أو لأسباب أخرى أكاد أعلمها واجهلها بطريق ثاني ..


وأعيـــد نسخ أخر استنتاج بالرد السابق لي ع مقال الاخ عوني عسى ولعل تكوني لم تشاهديه
(((...اي نرجع للموضوع او الفرع الثاني وهو ما بين الكلمات او السطور ...
أنــا معك في التطويل الى الكعبين والستر وهو أقرب للعفة و البعد عن السادية والماسوشية لدى الأخرين وهو التقوى و أبعاد الأسباب عن المسببات .. والله أعلم ...))) مقتبس من ردي ..


أتمنى من أنه اذا كان الأدب او الردود تأتي بأسلوب ساخر أو عابر أو متسكع أو هارب ككتاب صديقي ( تقارير هاربة ) ..

و كان هذا النوع هنا ممنوع أو ضمن التابــو أن يتم أخبارنا ليتم مشاركاتي ضمن حدود تنسيق وتسويق عنوان الموقع وهو الزراعة ...
وشكرا ...............

حكمة متشـــــردة ( الجمــــــل بفرنــــــــك .. وفرنك ما فــي ...)

sndrella
14-04-2007, 07:17 PM
انا موافقة جدا على النقد للموضوع خاصة النقطة اللى وضح فيهافهو قاتل مهما يكن سبب هذا التصرف ...ويعطي انطباعا سيئا عن الملتزمين
الحل ** ليس واضحا بالشكل المطلوب فماذا سيفعل به أهل الفتاة ؟ ماذا ينتظره ؟ لماذا اختار الأخ قتل الفتاة ؟ هل من حقه معاقبة الآخرين على تصرفاتهم لانه نفسة أخطا والخطأ من طبيعة البشر.

دعاء
14-04-2007, 09:13 PM
أنــا معك في التطويل الى الكعبين والستر وهو أقرب للعفة...........وهو التقوى و أبعاد الأسباب عن المسببات ..
بعدين تعال كلمتين هيك ع استفراد شيخنا عوني .. من شو تشكي التنورة التركواز والله حلوة...؟!؟؟
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! وين الربط بالكلام ؟؟؟؟
أعتقد إنو القصة أثارت ألوان متعددة في عقول بعض المتصفحين للموقع (تركواز وأحمرو سيكلما..)..وأعتقد أن هذا أبعد ما يكون عن المقصود من القصة..
القصة تدور حول شاب أراد إبعاد الفتنة عن المجتمع....وبأسلوب سرد القصة أعتقد أنك فتحت مجال لعقول القراء للتجول في باحات الفتنة بألوان مختلفة للتنانيير...ولا أعتقد أن هذا المطلوب..فلا داعي لجذب القارئ بأسلوب أحيانا لا تحمد عقباه...فمتصفحي الموقع من أعمار وفئات مختلفة ,أعتقد أن هذا يجب أن يؤخذ بالحسبان.. ولا ننسى أن كتابنا لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها .

Jamal_Abazid
15-04-2007, 02:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

السيدة أو الانسة دعـــــاء ....

شوفي يا عمي أعتبري هذا الرد أخر رد لي على هذا الموضوع .

عندمــــــا كتب الجاحــظ كتابه ( الحيوان ) لم يكتبه الجاحظ لجنس الحيوان لكي يتصفحه بالغابات وعلى أسطح المتازل ولا في شوارع المدن وهم يتمردحون ويتسامرون عندما ينام الجنس البشري .. كتب الجاحظ الكتاب والأنسان هو المستفيد من وراء التعابير والتفاسير والعبر ومن وراء الكلمات ...

وعندما كتب الكاتب الفارسي الكبير أبن المقفع كتابه الشهير ( كليلة ودمنة ) عندما يقرأ الأطفال الكتاب يضحكون على الحيوانات وعندما يقرأ ه الكبار الذين يحملون بضع من الثقافة يفهمون ما كتب وما يريد الكاتب بهذا الأسلوب ...

ونبعد قليلا عن الكاتبين مع أختلافي معهما بالمذهب وليس الدين لكي لا تحوري كلامي .. وأعجابي بهما بأسلوب ونمط الكتابة ..

نذهب الى العلامة الشيخ الوقور ( علي الطنطاوي ) رحمة الله عليه وأسكنه فسيح جناته
عندما كتب سيرة حياته كان يدخل بالموضوع و يذهب بالقارىء الى عالم أخر بعيد عن الموضوع و تأخذه ذكرياته الى أمور أخرى خارجة عن الموضوع ...

.. كتبت لكي في ردي عليك أن تقرأي كلأمي كاملا بتعليقي على موضوع الأخ عوني ولكنك تقولي لي أين الربط بالكلام و وراءه جيش جرار من مرتزقة الأستفهام والتعجب ذكرني بالمرتزق الأكبر في هذا العصر الفرنسي ( بوب دينار ) ..

الأسلوب الساخر اللطيف الذي يشد قارئه إلى الفكرة العميقة بطريقة ظريفة خفيفة ، تجبره على الاستمتاع بها رغم جديتها...

تقولين الفتنة من ذكر التنانير والالوان والفتنة بأنه يدخل أعمار ومتصفحين أشكال وأنواع ؟؟!!

أحترم القراء ولست وصياً على عقولهم، خالف كما تحب، انتقد كما تشاء، لكن لا تكذب ولا تتجاوز حدودك ( هذا مبدءي بالكتابة )

كأنك تعيشين في تابو او عصر أخر لمجرد ذكري للتنانير والوانها وكأن محطات التلفزة وصحفنا بعيدة عنك كل البعد وتعيشين بعالمك الضيق بين المزرعة والبيت ..
وما البرامج التي غزت بيوت المسلمين بعيدة عن عيونك ..


فهذا ما توفره برامج «تلفزيون الحقيقة - Reality TV» بهذه البرامج الشديدة السفاهة مثل «العالم الحقيقي The Real World» و«الأخ الأكبر Big Brother»، «تلفزيون التجسس Spy TV»، «جزيرة الاغراء atemptation Island.

ولـــــــــــــو ان الأمر كان قنوات فاسدة في الفضاء لكان الأمر اهون,...ولكن الأعظـــــــــــــــــم والأخطر أن الصحف في بلاد المسلمين تعلن عنها وتشجعها بما فيها برامجها التي هي قمة في المجون والحرام والإفساد ..
وتأتي حضرتك وتقولين فتنـــــة ..!!!


أتمنى أن لاتكوني مصابة بالانفصام الذي يعانيه الكاتب الشبحي ما بين واقعه الحقيقي ( البيت، الأسرة، الوظيفة، المحيط الاجتماعي ) وعالمه الافتراضي الوهمي ( الإنترنت، الماسينجر، المنتديات ) وما بها من تباين فتنة وإن لم يثبت الله عقلك، فإنك قد تصابين بالجنون أو الهذيان .

أسمعي وأقرأي كلماتي هذه جيدا و أعملي (copy) وكبريها على مقاس فكرك لتستفيدي مني أنا العبد الفقير الى ربه لأنه عندما كنت أكتب كنتي لا زلتي يا عمو تمارسين هواية الكتابة على مايكروسوفت تشاتينج ..تمعني كلماتي بين القوسين جيدا أوكي ..
((


إن الفكر عندما تتعاقب عليه أمراض التيارات الضالة ومنها كتاب الفتنة وتتوالى بطريقة نهجه علل الاتجاهات الراديكالية المتعصبة ، لهو بذلك الأمر يستسلم لحتفه الفكري ، ويمسك بقبضة التسرع الهمجي ، والتهور الغوغائي ، سكين التصلف العنيد ، والعنجهية البغيضة لينحر بها فكره الذي خلقه الله سبحانه وتعالى على الفطرة السليمة السوية .
يبدأ بعدها رحلة سيده الجديدة ( أفكار الفتنة والضلال)، مكبل العينين ، مسلوب الإرادة ، فاقداً لغريزة التمييز ، منزوع الرأي ، خطواته غير محسوبة ، وأقدامه لمصيره المجهول مقيوده ، وخريطته العقلية التي يستوضح منها الصحيح من السقيم مفقودة

أعلم ان الذوق والتربية والمقام يستلزم المراعاة،
ولكن الأفكار لا تعترف بالحدود ) ) .. نقطة أنتهى ...

كلمات أخيرة متشردة مني ...

* أنا للمرة المليون كتبت أتشرف بالمشاركة معكم لأنكم من ضمن أهتماماتي الزراعية وما دام يوجد قسم للأدب وأسمه ( خربشات ) . فهي ساحتي بكل المنتديات التي تشردت بها وتسكعت طوال هذه السنين ..

*أذا كنتم تريدون أن تبقى الكتابة ضمن حدود الهواية ولأن ( أعمار المتصفحين ) لا تليق بمستوى شخمطاتي وتشردي فهذه مشكلتكم فيجب أن تكتبوا لوحة على باب القسم ( يمنع دخول تحت سن 18 بعد العاشرة مساءا) ..


أتمنى أن تبقي بيننا شعرة معاوية


والسلام
جمال أبازيد

aouniat
15-04-2007, 05:20 PM
أخي monstera أنا معك. يبدو أنك ضليع في مجال الأدب وقد فهمت قصتي جيدا. وفي الوقت نفسه انا أقف مع الأخت دعاء وأوافقها بما تقول عن الأسلوب. بل أعذرها. أختي دعاء دعينا نكون صريحين. منذ متى وأنتي تقرأين قصص في الأدب وتحللين؟ ليس من السهل تحليل نص أدبي هكذا بمجرد قراءته مرة واحدة أو من دون أن نكون على دراية بالأدب بالإجمال. من حقك أن تعطي رأيك في الموضوع ولكنني أكرر أن من حق الكاتب أن يكتب كما يشاء وعن الموضوع الذي يريد. أما كيف سيفهم الناس ذلك فهذا لا علاقة لنا به. وقد تقولين ماذا إن كان يستخدم كلمات تثير الغرائز في نص يدعو إلى الأخلاق؟ أهذه أيضا لا يجب أن نأبه كيف سيفهما الناس؟ لا, في هذه الحالة أنا أرفض إستخدام هذا الأسلوب لأنه يتناقض مع ما يدعو إليه النص.

أما بالنسبة لما يزعجك في التنورة الحمراء من كلمات مثل العنوان نفسه, و "كنت ألحقها في المحل من زاوية لأخرى وأتجسس عليها" ... إلخ .. أرد عليك:

أختي, عندما نريد أن نصور حالة إنسان أو شيىء ما يجب أن نصور تلك الحالة بطريقة صحيحة وواقعية. مثلا لو أردنا ان نتكلم عن الشيطان في موضوع ما أو أردنا ان نعرض في قصة أدبية حوار بين الشيطان والإنسان, كيف تظنين سيكون الحوار؟؟ هل مثلا تصدقين لو صادفتي في القصة مثلا كلمة منسوبة للشيطان يجاطب فيها إنسان "لما لا تسجد لله؟". طبعا لا. الشيطان لا يقول هكذا أشياء. نعم قد نصادف هذا في بعض النصوص ولكن ذلك يكون لضرورة ودعينا لا نخوض في هذه التفاصيل... كذلك الأمر بالنسبة للتنورة الحمراء. هذا الرجل الذي أتكلم عنه مجنون بكل ما للكلمة من معنى. هل تنتظرين منه أن يتصرف مع الفتاة مثل أي إنسان عادي؟ لذلك فما كتبته هو تصوير لحالة ذلك الرجل المجنون الذي لابد لأي إنسان أن يتوقع منه أن يقتل الفتاة أو يلحقها من مكان إلى آخر أو ربما لا أدري ماذا ... إلخ .. هل وصلك المعنى ؟؟

وبالعودة لتفسير النصوص: القرآن نزل وجاء بعده تفاسير لا تعد ولا تحصى. ولازال العلماء مختلفون حول تفسير العديد من الآيات. لماذا؟ لأن هذه هي طبيعة النص المكتوب. لا يمكن أن يكتب الإنسان نص ويجعله يبدو بمعنى واحد. هذا مستحيل !!

وما قاله الأخ monstera صحيح. لكي نفهم نص ما, يجب أن نقرأه بكامله, لا أن نأخذ جزء منه ثم نحكم من خلاله على النص. ذلك كمن يأخذ "لا إله" من كلمة "لا إله إلا الله". كلما يحملان معنيان متناقضان.

على العموم أنا سعيد أنني أنناقش هذا الموضوع ولا يجب أن نزعل من بعض. بالنهاية لكل إنسان وجهة نظره وبراهينه وما يستند إليه لدعم أفكاره.

أخي monstera هذا القسم مفتوح للجميع لكتابة ما يشاؤون. ليس هناك "فيتو" على أي شيىء. ولكن بالمقابل حق النقد مفتوح - شرط أن يكون مبني على الإحترام المتبادل ...
:grin:

aouniat
15-04-2007, 05:32 PM
نص مقتبص:
انا موافقة جدا على النقد للموضوع خاصة النقطة اللى وضح فيها فهو قاتل مهما يكن سبب هذا التصرف ...ويعطي انطباعا سيئا عن الملتزمين
الحل ** ليس واضحا بالشكل المطلوب فماذا سيفعل به أهل الفتاة ؟ ماذا ينتظره ؟ لماذا اختار الأخ قتل الفتاة ؟ هل من حقه معاقبة الآخرين على تصرفاتهم لانه نفسة أخطا والخطأ من طبيعة البشر.

أختي سندريلا, الرد على كلامك جاء في مشاركتي السابقة. النص لا يتكلم عن إنسان ملتزم بل عن إنسان مجنون. صحيح وردت كلمة "ملتزم" من الرجل نفسه. ولكن بالله عليك هل تصديقنه؟ هو فقط يهلوس. وأنا تعمّدت أن أستخدم كلمة "ملتزم" لانني لا أريد أن يفهم الناس أنني أكتب القصة فقط للتسلية, لذلك كتبتها لكي يتذكروا عندما يمرون على الكلمة أن الرجل بالرغم أنه مجنون ولكنه يشعر مثل باقي الناس - ومن ضمنهم الملتزمين. هو يعاني من الإباحية مثلما يعاني "الملتزمين".

أما عن النهاية التي لم يكن فيها حل. من قال أنه يجب أن يكون هناك حل في القصة. الحل الأهم الذي كنا نبحث عنه موجود - تم قتل الفتاة. أما الحل: ماذا سيفعل أهل الفتاة بالرجل المجرم فهذا لا يهمنا وخارج عن موضوع القصة. وأضيف أنه لا يجب أن أسرد ماذا سيفعل أهل الفتاة بالرجل المجنون لأن القارىء سيعرف بنفسه أن الأب سيعرف أن التنورة هي لإبنته و ربما سيتجه إلى سجن المتهم أو يوضعه في مصح عقلي أو سيتم العفو عنه لانه مجنون.

هل من حقه معاقبة الآخرين؟ أكرر يا جماعة لا تنسو أن الرجل مجنون أو مريض !! هل يفهم بالمنطق والحقوق والواجبات ؟؟!!

يا رب أكون جاوبتك على مشاركتك وأنا سعيد لتفاعلك معنا.
:grin:

رشا حسن علوان
16-04-2007, 11:25 AM
السلام عليكم
اخ عوني
بصراحة أستغربت كثرة الجدل على الموضوع
تبقى الفكره كيف يستوعب الأنسان مايقرأ وكيف يفهم المغزى بين السطور
وهي بطبيعتها توصف كثير حالات ممكن تحدث بهذاالوقت
وتوصف حال وطبيعة الألتزام والفساد بصوره عامة
وصراع داخلي بين الأنسان ونفسه وممكن الكل بيعاني منه
بصراحة الصورة المفروض توصل للقارىء كنتيجة إيجابية
ورد الفعل بالتفكير بألصح وطريقه أتباعه
مشكور أخ عوني
تحياتي لكل الأخوة
سلام
:thinking:

sndrella
18-04-2007, 12:25 AM
:) استاذى أولا بالنسبة للقصة فهى أكثر من رائعة
ثانيا :أرى انها اخذت مسار غير ما تصبو اليه إذ اصبحت فى جدل أكثر مما تحتمل
ثالثا:بالنسبة للنقد الادبى فوجهة نظرى لن تفيد حيث ان هذا فى غير مجال تخصصى وانت أعلم بالنقد الادبى
رابعا:إصرارك على ان بطل القصة مريض نفسى او مجنون فى النقطة دى اوضح زى ما يقال فى مصر(الكرة فى ملعبى)اولا:المرض النفسى لم يحدد والعلم ان الأمراض النفسية ليست جميعها تؤدى الى ان يقوم الفرد بسلوك انحرافى
اما إذا كان القصد بالجنون هو ما يعرفه او يفهمه الافراد العادين فان الفتاه مع علمها بجنون
البطل فإنها لن تدخل المحل اساسا
خامسا:من وجهة نظرى الشخصية إن القصة او المقال الذى يصبو الى هدف او نصيحة فلابد من ان يكون الهدف مباشر وواضح
سادسا:من وجهة نظرىايضا ان المقال كثير النقد دليل على نجاحه حيث أنه شغل فكر العديد
ممن نقدوه دل ذلك على انه ناجح :)

nadia_78
15-11-2007, 05:02 PM
ومايقول رب العزة الذي يرى مالم تراه عيناك ولاخطر على بالك

aouniat
19-11-2007, 04:21 PM
شكرا لك أختي nadia .. كان يمكن أن نطبق على مشاركتك مبدأ "خير الكلام ما قل ودل" .. لكن للأسف في الأدب نحاول أن نتجاهل تلك القاعدة قدر المستطاع.

alamirah2010
19-11-2007, 10:14 PM
الف شكر على هذا المجهود

Jamal_Abazid
27-06-2008, 09:42 PM
قصة لها ألف معنى ومغزى ...

ولازال النقد والجرح مفتوح ...

waleed
29-06-2008, 11:17 PM
تحية لك أخي عوني
أنا معك في قضية الإحتشام للمرأة _
و لكن أما سمعت قوله تعالى : { إدعو إلى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة } .
في الحقيقة لم يعجبني الإسلوب في توصيل الرسالة
صحيح أنها رسالة مهمة _ و لكن كان الحل قاسيا .
كمن يفجرك أنت و أطفالك و جيرانك و كل من تعرف و من لا تعرف _ بحجة أن جارك كافر _ و يجب القضاء على كل الكفار في كل مكان !! .

aouniat
17-08-2008, 04:33 PM
هذا الموضوع قد عفى عليه الزمن لكن نُبعث فيه الحياة من جديد بين الفينة و الفينة. أشكركم على إحياءه و أعقب على تعليق الأخ وليد بالقول أن الأمر لا يعدو عن كون الموضوع خاطرة عابرة إنما تعكس الحرقة التي تعتري القلب عندما نشاهد ما نشاهد على الفضائيات و في الشوارع، إلا من رُحم ...

rosa damascena
20-06-2009, 01:28 PM
هذه اول مرة أقرأ هذا الموضوع
ربما أثار فيّ تساؤولات كثيرة.... لكن كان دائما أول شيء قد علق في مخيلتي منها هما أمران
- البطل المجنون ( المريض النفسي )
- و البطلة صاحبة الرداء الأحمر
تخيلت قبل ان أقرأ ردود الأصدقاء بعدها
أنّ المجنون هو الحيوان الهائج الثور (toro(bovine و الفتاة هي المصارع الأسباني الذي يمسك ذاك الرداء الأحمر come on toro و يلوح به امام ذاك الثور فيزداد هياجه....... و يفقد توازنه و يدخل في عالم أخر هو عالم حيواني ....قد خصص فقط لغريزته الحيوانية تجاه لون الدم القاني هذا
- إذا هناك تحدي لمن يلوح بالرداء الأحمر امام ثورنا الهائج
- لايهم النتيجة هنا لأنها غالبا تنتهي بموت الثور بعد ان طعن و طعن و لكن يجب الحذر فقد يكون مصارعنا الأسبنيولي هذا ضعيفا كالفتاة هنا فيسقط هو صريعا بدل الثور
قد تكون مصارعة الثيران برداء احمر رياضة كما يعتبرها البعض ......لكن ......هي رياضة المخاطرة أيضا(و لاتلقوا بأنفسكم إلى التهلكة ........)
- أيضا لفت نظري الأب الخياط و هو هنا مثل مجتمعا بكامله يظن لفترة انه يجمل و يظهر ابنته بمظهر جميل حسن و لكن لايعلم انه يلقى بها كسلعة رخيصة بأيدي المجانيين......ووالله المجانيين كثر ...في عصر الجنون هذا أيها السادة
فمابالكم بتنورة حمراء ......تشعل الدماء و توقد النار و تؤجج الظمأ و لايهم من أين يروى العطشى
المهم يأخذوا الحاجة من الماء ......فعندهم الماء هو الحياة

أيضا لفت نظري قوة أسلوبين هنا في توضيح العديد من الأمور و إن دل ذلك فإنما يدل على قوتهما فعلا و تعمقهما و تجاربهم الكثيرة .......انتم فعلا ذو عقل نير .......اخوتي عوني الطحش و جمال أبازيد و (أيضا هذه ليست مجاملة )
قلمك جميل يا مدير حقا و اكتشف فيه أشياء جديدة دائما رغم اني أصبحت أميز هذا الأسلوب فيك بين مئات الأساليب
و خفة دمك .....و سذاجة قولك و تداخلهم بين كلماتك و اقوالك الأدبية و تعاليقاتك المتشردة تعجبني .......تعجبني حقا يا جار الغربة
تقبل تعليقاتي و نقدي
سأطبع وردتي الحمراء ...........هنا ........بدل التنورة الحمراء:rolleyes:
و لكما احترامي و ............تقديري

http://forum.zira3a.net/my-files/19820_01241943513.gif

دولفين
20-06-2009, 07:16 PM
القصة فن من فنون الادب - ولها نظامها الخاص بها -

واى قصة قد يكون لها بعدان - بعد قريب وبعد رمزى - وتختلف الرؤية تبعا لكل قارئ

وبالنسبة لرؤيتى فانا ارى ان البعد القريب هو حالة شخص مريض عقليا وليس نفسيا -

وانه بعد رؤيه الفتاه اكثر من مره حدث له ضغط نفسى شديد لم يستطع تحمله -

والبعد الرمزى هو ان اللون الاحمر دائما مايثير الثيران فى حلبة السباق -

ومن رؤيتى - الخاصه بى --- فان هذا النوع من الكتابات لا يندرج

تحت الوعظ او النصيحة - لان التركيز كان على اللون وليس على مدى الاباحيه -

ثانيا ان هذا الاسلوب لايناسب الاسلوب الادبى فى النصيحه - ولكنه نوع اخر من الكتابات

ثالثا - مع اعتذارى المسبق ولكن الاخ عونى لم يكن موفقا الى حد كبير فى هذا النص - ومع اعترافى ايضا بان الاخ عونى له اسلوبه الخاص به فى كل كتاباته -

رابعا - ارجو ان تسود بيننا روح التسامح وان لا نتصيد لبعضنا البعض الاخطاء -
وشكرا

نسرين يونس
20-06-2009, 10:57 PM
والله يا جماعه الموضوع كان قصه او خاطره تهدف لتوصيل معلومه لها الف مغزى ولها ابعاد كثيره ممكن ان نفهمها ولكن مع كتر التعليقات والانتقادات ضاعت الفكره وضيعتونا يا جماعه اخ عونى مشكور وللجميع ايضا الشكر الجزيل.بس يا ريت القصه التانيه تكون مفرحه ومتفائله يا اخ عونى.

hasan ahmad
12-03-2010, 04:49 AM
مشكور شي جميل الله يعطيك العافي لا تحسبوني غنيا عن مودتكم اني اليكم وان ايسرة مفتقر

ام عبد الله
27-04-2010, 12:48 AM
السلام عليكم عند قراتي للقصة اول مرة شعرت بالاشمئزاز واغلقت الحاسوب مباشرة .اليوم انا اكثر استيعابا اعتقد ان القصة تقسم مجتمعنا الى قسمين الاول مضطرب ومحتار بين التزامه الديني والاخلاقي ولقد حل المشكلة بالعنف والقتل اعتقادا منه بصحة موقفه المتزمت .والقسم الاخر لايقل عنه حيرة فهو ضائع تحت فكرة الثقافة الغربية وتقليدها ومفهوم اعوج للتطور اعتقادا منهم ان تقليدهم الاعمى سيجعلهم مقبولين ومثقفين .في اعتقادي اننا كعرب ومسلمين لم تكن لدينا مراحل للتطور ضمن حيزنا الفكري والاخلافي والديني.وهناك قسم ثالث <مثلي>يكتفي بتحليل الامور وحلها من وراء الشاشة .مع شكري [at]