نبذة مختصرة عن نبات القرطم
النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    الصورة الرمزية هيما
     غير متصل  عضو شرف كاتب الموضوع
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر شمال سيناء العريش
    المهنة
    خبير زراعى بوزارة العدل
    الجنس
    ذكر
    العمر
    29
    المشاركات
    1,077
    أعجبتني مشاركتك (-)
    63

    important نبذة مختصرة عن نبات القرطم


    اتمنى ان يتم قبول طلبى فى اسرع وقت ممكن
    انا ابحث عن كيفية وزراعة نبات القرطم واستخداماتة
    واتمنى ان اجد كل ما هو جديد فى هذا الموضوع

    مواضيع مشابهة:

  2.    إعلانات


    الصفوة الزراعية

       إعلانات جوجل




  3. #2
     غير متصل  نائب المدير الـــعــامــ
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    الدولة
    سوريا \ السعودية
    المهنة
    فلاح مثقف
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    784
    أعجبتني مشاركتك (-)
    93

    السلام عليكم ورحمة الله ...

    يسعد مساك / هيما ...

    هذه نبذة مختصرة عن نبات القرطم ..

    القرطم نبات زراعي صبغي من الملاكبات الأنبوبية يقال ان اصله من الهند ثممن ‏مصر ‏
    استخدم الاطباء القدماء العصفر لعلاج اليرقان ولتسهيل المعده ومعالجةالآفات الجلدية والقروح وتسكين الآم ‏الروماتيزم كما استخدموا نباته ( القرطم) لمعالجة بعض الامراض النفسية كالفصام والوسواس واستحسنوا ‏‏_للأعراض العلاجية _ خلطه باللبن واللوز والعسل واليانسون . ورأوا انه ينقي الدماغ والجسم من كل خلط‏رديء. ويطلف الشري ويشفي الجذام وقد وصفه قدماء اليونانيون لمختلف أوجاع البطنولإدرار الطمث ‏وعلاج أمراض القلب وأمراض العيون وللتغلب على مشكلةالتأرق.‏

    الواقع ان القرطم وزهره ( العصفر) يفيد بكميات قليلة وفي معظم هذهالعلاجات وخاصه زيته الذي يستخدم ‏قاعدة لتحضير المراهم لعلاج بعض الامراض الجلديةوالمفصليه . لكن زيته هذا لا ينصح بتناوله داخلياً ولا ‏يعتبر غذائياً بسبب صفاته السهلة .

    وهذه روابط تفيد كذلك ..

    http://health.bdr130.net/106.html


    http://www.alwaraq.net/Core/dg/dg_honorable_comments?recid=28729&s ort=u.id&order=asc&begin=31

    ومرحبا أيها الأخ بك دائما ..

    لك كل الأحترام والتقدير / جمال أبازيد ....


  4. #3
    الصورة الرمزية هيما
     غير متصل  عضو شرف كاتب الموضوع
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر شمال سيناء العريش
    المهنة
    خبير زراعى بوزارة العدل
    الجنس
    ذكر
    العمر
    29
    المشاركات
    1,077
    أعجبتني مشاركتك (-)
    63

    شكرا لك اخى الفاضل جمال ابو زايد
    لكن كنت اتمنى ان تكون هناك معلومات عن طرق الزراعة وخلافة
    ايضا عن كل ماهو جديد عن هذا النبات
    ايضا كيفية زراعتة فى الاراضى الصحراوية
    تقبل تحياتى


  5. #4
    الصورة الرمزية ahmad_najar
     غير متصل 
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    فلسطين / نابلس
    المهنة
    طالب
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    418
    أعجبتني مشاركتك (-)
    11

    يستخدم القرطم في طبخ الارز


    وشكرا لكم


  6. #5
    الصورة الرمزية هيما
     غير متصل  عضو شرف كاتب الموضوع
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر شمال سيناء العريش
    المهنة
    خبير زراعى بوزارة العدل
    الجنس
    ذكر
    العمر
    29
    المشاركات
    1,077
    أعجبتني مشاركتك (-)
    63

    نبات القرطم (العصفر)


    نبات القرطم (العصفر)
    الاسم الانجليزى:SAFFLOWER
    الاسم العلمى : CARTHAMUS TINCTORIUS
    العائلة : COMPOSITAE


    الموطن الاصلى:-
    يطلق على القرطم اسم الزعتر الامريكى (AMERICAN SAFFRON) او زعفران كاذب (FALSE SAFFRON) او القرطم الهندى (INDIAN SAFFLOWER) كما تطلق علية اسماء محلية عديدة منها العصفر ،وهى بتلات الزهور لنبات القرطم, او بهرام او بهرمان او بهرم او زرد او قرطب هندى.
    ويعتقد ان الهند هى الموطن الاصلى لنبات القرطم حيث عرف بها منذ عدة قرون , وتعتبر اكبر مركز لتصدير القرطم , وكذلك الزيت المستخرج منة الذى يستعمل فى التغذية.
    [IMG]GIF Image[/IMG]
    الوصف النباتى:-


    أصلي ، وتدي متعمق بالتربة ، يصل طوله إلي 2 متر داخل التربة ويمتد افقيا داخل الطبقة السطحية .

    الجذر


    قائمة ، المقطع عرضي أسطواني ، سميكة من أسفل ويقل سمكها كلما اتجهنا إلي أعلي ،يتفرع الساق بعد 3 سم من سطح التربة الى افرع ثانوية والتى تتفرع الى اخرى ثالثية.

    الساق


    بسيطة لحمية شوكية عديمة الاذينات ، جالسة ، ومفصصة الحافة في الجزء السفلي ، بينما في الجزء العلوي تأخذ الشكل البيضي , ويكون ترتيب الورقة على الساق حلزونى او متبادل.

    الورقة

    نورة راسية طولية هامية الشكل أو قرصية الشكل قطرها من 2: 4 سم ، بها من 20 80 زهرة ومحاطة من الخارج بقنابات شوكية وتتميز ببتلات زاهية تسمي في مصر العصفر .

    الزهرة

    خلطي

    التلقيح

    أكينية Achine ،تشبة عباد الشمس ولكن أصغر حجماً ، ذات غلاف خارجي أسمك .

    الثمرة

    لونها ابيض تشبة بذور عباد الشمس لكنها اصغر فى الحجم ، وهى عبارة عن فلقتين ، نسبة الزيت بها من 32 37 % .

    البذرة





    الاهمية الاقتصادية:-
    يعتبر القرطم من اقدم المحاصيل المزروعة حيث زرعة القدماء المصريين واستخدموا الصبغة الموجودة فى بتلات ازهارة فى صبغ ملابسهم ويعتبر وسط اسيا هى الموطن الاصلى للقرطم ثم انتشر منها الى مناطق مختلفة.

    مراكز الانتاج فى العالم :-
    تتركز زراعة القرطم فى الهند حيث تزرع اكتر مما تزرعة معظم دول العالم مجتمعة ويزرع ايضا فى الصين وتركيا وايران واثيوبيا ومصر والولايات المتحدة وبعض دول اوربا واستراليا.
    التوزيع فى جمهورية مصر العربية:-

    قليلا مايزرع القرطم فى مصر كمحصول مفرد قائما بذاتة بل يزرع فى محيط بعض المحاصيل الشتوية الاخرى او محملا على بعضها مثل القمح والفول والعدس والحمص، وتقل المساحة المنزرعة منة فى مصر سنويا وجدير بالذكر ان زراعتة كمحصول زيتى فى محافظات الوجة القبلى فى محافظتى قنا وسوهاج.

    الاصناف:-
    جيزة 1 :
    هو الصنف الوحيد فى مصر ويتميز هذا الصنف بان طول نباتاتة من 190 :200 سم متفرع، يزهر بعد 140 يوم ، محصول النبات الفردى حوالى من 50: 55 جم ، وزن 100 بذرة 4.5 جم , نسبة الزيت بالبذور حوالى 32.5 %ومحصولة يتراوح بين 4.5 : 5 اردب للفدان .

    الاحتياجات البيئية:-
    متطلبات المناخ

    1-رطوبه الغلاف الجوي:-

    في مراحل النمو المبكره ، يحتاج الى ارتفاع رطوبه الغلاف الجوي ، ولكن بعد تشكل البراعم والزهور ، فان المطر أو الضباب سيتسبب فى تعفن البراعم او الزهور.
    كما ان ارتفاع الرطوبه النسبيه في اوائل الربيع تشجع تنمية الصدأ لذلك فان انتاج القرطم محدود على مواقع تقل فيها مياه الامطار والضباب

    2- الحرارة :
    يزرع القرطم تجاريا فى نطاق جغرافى يمتد بين خط عرض 30: 45 شمالا ، ويمكن لبذور القرطم الانبات على درجة حرارة 5 درجات مئوية وتزداد سرعة ظهور البادرات بارتفاع درجة الحرارة من 5: 15 درجة مئوية وعموما تنبت بذور القرطم جيدا فى درجات حرارة من 13: 18 درجة مئوية وتتحمل البادرات درجات الحرارة المنخفضة لقدر يصل الى 7 درجات مئوية واذا تعرضت النباتات للصقيع خلال فترة تكوين الازهار فانه يصاحب ذلك اضرارا منها ان تصبح النورات عقيمة ويؤدى تعرض النباتات للصقيع بعد الازهار وعند تكوين البذور الى نقص محصول وجودة الزيت ويحتاج القرطم اثناء الفترة الخضرية الى حرارة معتدلة ، كما يحتاج القرطم الى جو جاف خلال الفترة الاخيرة من نموة خصوصا وقت وبعد الازهار حتى يعطى كمية من البذور بها نسبة عالية من الزيت لذلك يزرع محصول شتوى بحيث يكون موسم الازهار فى شهرى ابريل ومايو.

    3- الضوء:
    يعتبر نبات القرطم محايد ضوئيا.
    4-الرياح:

    يعتمد تحمل القرطم للرياح على مواعيد الزراعة وفترة النمو النباتية .

    5- الاحتياجات من المياة:
    كمية المياه المتوفره تشكل عاملا رئيسيا في تحديد الغله من القرطم ويعتقد انه من المحاصيل المقاومة للجفاف. وفي حين انه يتغاضى عن درجات الحراره المرتفعه والمنخفضه فانه يتاثر برطوبه الغلاف الجوي حيث يؤثر ذلك على المحصول وفى حالة عدم توفر ما يكفي من رطوبه التربة. يستطيع أن ينمو عن غيره من المحاصيل الجذريه عند نقص المياه مثل الطماطم والقطن كما ان حرارة ورطوبه الغلاف الجوي تحدد الاحتياجات المائيه للقرطم ومقدار نموه فى حالة الجفاف ستحتاج الى مزيد من المياه لانتاج مقدار معادل من الكتلة النباتية أو البذور والمياه المتاحة المحصول خلال الموسم تعتمد على عمق التربة ، وتخزينها ورطوبه التربة ، والخصائص الفيزيائيه للتربة. القرطم ينمو افضل في التربة التى يتم تزويدها بالرطوبه المناسبة.




    و نقص المياه يؤدى الى اطالة فترة النمو. ويتوقف ذلك على كفاءه نظام الري المستخدم وكمية هطول الامطار ورطوبه التربة وتخزنها ، وزيادة كمية المياه الراشح فى التربة يجب ان ياخذ فى الاعتبار


    التعديل الأخير تم بواسطة هيما ; 08-06-2008 الساعة 10:30 PM

  7. #6
    الصورة الرمزية هيما
     غير متصل  عضو شرف كاتب الموضوع
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر شمال سيناء العريش
    المهنة
    خبير زراعى بوزارة العدل
    الجنس
    ذكر
    العمر
    29
    المشاركات
    1,077
    أعجبتني مشاركتك (-)
    63

    تكملة الموضوع


    - التربة المناسبة:
    التربة المناسبة لزراعة القرطم هى التى تتمتع بجودة الصرف حيث ان القرطم من النباتات الحساسة لوجود الماء من وقت الزراعة حتى وقت الجمع على الا تتجمع المياة فى التربة , لذلك فهو ينمو جيدا فى الاراضى السوداء الثقيلة او الطميية ومتعادلة لاقلوية ولا حامضية على ان تكون جيدة الصرف لان النبات من النباتات التى تستنزف التربة. والتربة من الدرجة الاولى والثانية على نحو مميز لانتاج محصول جيد ، في حين ان الطبقة الثالثة والرابعة من انواع التربة تسبب تعفن الجذور وتؤدى الى الخسائر الاقتصادية ، فضلا عن القيود المفروضة على المياه المتاحة.

    الشكل التالى يوضح رطوبة التربة وعمق التربة


    7- الملوحه


    القرطم من المحاصيل التى تتحمل الملوحة الى حد ما أفضل من العديد من المحاصيل الأخرى ، ومع ذلك ، فهو اكثر حساسيه للملوحه في الإنبات من اى وقت لاحق من مراحل النمو. الملوحه في التربة ومياه الصرف لها اثار متنوعة على القرطم. فهى يقلل من معدل الانبات.


    8- الموقع فى الدورة :
    لاتوجد دورة خاصة بالقرطم فى مصر اذ كثيرا مايزرع محملا على المحاصيل الشتوية فى جور منتشرة او سطور متباعدة او يزرع كسياج حول المحاصيل الشتوية .

    ميعاد الزراعة:-
    يتحدد الميعاد المناسب لزراعة القرطم حسب درجة حرارة مهد البذرة عند الزراعة ودرجة الحرارة خلال فترة التزهير ومحتوى الرطوبة فى الارض عند الزراعة فى المناطق التى تعتمد على الامطار فى زراعة القرطم، ويمكن ان يتحقق ذلك بزراعة القرطم فى مصر فى الفترة من منتصف اكتوبر حتى منتصف نوفمبر ويقل المحصول بالتاخير فى الزراعة عن ذلك.

    كمية التقاوى:_
    يحتاج الفدان من 5: 6 كجم بذور كتقاو منتقاة للزراعة ، وبذور القرطم تختلف كمياتها حسب الصنف ومنطقة الزراعة وطريقة الزراعة ويتم معاملة البذور ببعض المطهرات الفطرية لرفع نسبة الانبات.




    طريقة الزراعة:-
    يمكن زراعة نبات القرطم عفير او حراتى بالطرق التالية:-
    1- عفير على خطوط:
    تحرث الارض مرتين وتزحف عقب كل حرثة ثم تخطط بمعدل 13 خطا فى القصبتين ثم تقسم الارض باقامة القنى والبتون وتمسح الخطوط وتربط الاربطة ثم تزرع التقاوى بمعدل 4:5 بذور لكل جورة على ابعاد من 20: 25 سم بين الجور.

    2- الزراعة عفير فى سطور:
    يزرع فى سطور بواسطة الة التسطير على ان تتباعد السطور عن بعضها 50 سم بعد خدمة الارض من حرث وتزحيف ثم تقسم الارض وتروى .

    3-الزراعة حراتى بدار:
    تروى الارض ثم تنشر التقاوى عند استحراث التربة ثم تحرث الارض وتزحف فى نفس اليوم وتقسم بالقنى والبتون وتلف القنى وتربط البتون .

    4- حراتى تلقيط خلف المحراث:
    حيث يتم تلقيط البذور خلف المحراث بعد رى الارض واستحراثها ثم التزحيف والتقسيم.

    عمليات الخدمة:-
    1- الرى:
    كان القرطم لايروى فى الزراعة البعلية فى اراضى الحياض حيث ان الارض تكون قد اختزنت كمية من الرطوبة اثناء غمرها بالماء ،وذلك لايتبع فى الوقت الحاضر، ويروى القرطم حاليا فى مصر من 2: 3 ريات الرية الاولى قبل الازهار وتعتبر هامة لانها تساعد على نمو عدد كبير من الازهار ، والرية الثانية عند جمع بتلات الازهار، علاوة على رية المحاياة بعد الاسبوع الخامس من الزراعة وبعد اجرتء عملية الخف ، وتؤدى كثرة الرى الى اصابة جذور القرطم بالتعفن.
    2- الترقيع:
    بعد اكتمال الانبات فى الزراعة الفردية او المحملة يمكن ترقيع الجور الغائبة ببذور نفس الصنف.

    3- الخف:
    تخف النباتات بعد اكتمال الانبات وبعد شهر من الزراعة ويترك نباتين بالجورة عند الزراعة على خطوط او تترك النباتات على ابعاد 35: 40 سم عند الزراعة بدار.
    4- العزيق ومقاومة الحشائش:
    حيث ان نمو القرطم يكون بطىء جدا فى البداية ويمر بمرحلة التورق عند انخفاض درجة الحرارة فان هذا يجعلة غير قادر على منافسة الحشائش فى هذا الطور لذا يجب زراعتة فى الاراضى قليلة الحشائش بقدر الامكان ويجب العمل على مقاومة الحشائش التى تظهر بالحقل اما بالعزيق بين السطور او الخطوط عزقا سطحيا او استخدام بعض المبيدات الكيميائية.
    5- التسميد:
    لا يمد القرطم فى معظم الاحيان فقد وجد ان التسميد الازوتى يزيد من المجموع الخضرى ولكن يقلل من محصول الازهار ولكن فى الاراضى الرملية او الضعيفة يضاف جوال سماد نترات بعد خف النبات فى الجور على نبات واحد فى الاسبوع الخامس من الزراعة.

    برنامج تسميد القرطم




    يضاف سماد السوبر فوسفات بمعدل 100 - 200كيلوجرام للفدان تضاف أثناء خدمة الأرض. يضاق سماد سلفات البوتاسيوم (48 % بو2ا)بمعدل 50 كيلو جرام للفدان وذلك قبل إعداد الأرض للزراعة. يحتاج القرطم إلى 60وحدة آزوت للفدان من الأسمدة الآزوتية تقسم على أكبر عدد ممكن من الدفعات بدءاً منالزراعة وحتى قبل الإزهار.




    تسميد القرطم بالعناصرالصغرى:




    يحتاج القرطم للرش بالعناصر الصغرى على الصورة المخلبية ويحتاجإلى عناصر الزنك والحديد والمنجنيز والنحاس بنسبة 60 : 40 : 50 : 20 جرام لكل 300لتر ماء لكل فدان، ويتم الرش مرتين الأولى بعد 35 – 40 يوماً من الزراعة والثانيةعند بداية التزهير ويفضل أن يكون الرش عند الغروب وآلا يكون الحقل مروياً أو شديدالجفاف


    جمع المحصول:
    عوامل كثيرة تؤثر على نضج القرطم (رطوبه التربة ، الطقس ، وغيرها من ظروف النمو. ينبغي حصاد القرطم عندما يكون محتوى للبذرة من الرطوبه هو 8 ٪ او اقل سيقلل من خسائر البذور وزيادة جودة البذور. وبصفة عامة ، يمكن ان يبدأ الحصاد عندما تصبح النباتات جافه وسيكون هناك قليلا فقط من الاجزاء الخضراء المتبقية في وقت متأخر من التزهير كذلك بعض رؤس الازهار اواخر الزهور ستكون صغيرة وتحتوي بذور متخلفة لن تضيف شيئا يذكر لغلة المحصول وينبغي تجاهلها.

    يبدا القرطم فى الازهار فى منتصف مارس ويستمر الازهار حتى شهر مايو فيتلون فى هذة الفترة اكبر عدد من الازهار ثم يجف المجموع الخضرى للنبات وبذلك يتم نضج المحصول ةيصبح قابلا للجمع ويعرف تمام النضج بانة اذا فركت زهرة بين الاصابع فان البذور تخرج منها بسهولة وتكون جافة.
    وتجمع البتلات كل 2: 3 يوم فى الصباح الباكر وتستمر عملية قطف البتلات باليد حتى شهر مايو واكبر كمية يمكن الحصول عليها تكون فى شهر ابريل.
    وبعد جمع البتلات تفرش فى مكان مظلل هاو ، وتقلب من وقت لاخر حتى تجف ، والجزء الطبى والتابلى هو ازهار القرطم.
    وللحصول على البذور تجمع النباتات بعد تمام نضجها بواسطة الات الجمع حيث تفصل البذور اما بالنورج او الدق بالعصى او الالات الحديثة فى اواخر شهر مايو واوائل يونية ثم تذرى وتغربل.
    المحصول :-
    يعطى الفدان من 55: 75 كجم من البتلات الجافة ومن 3: 5 اردب من البذور او من 750: 1000 كجم بذورا من بعض الاصناف الملساء.
    متوسطات تحليل عينات بذور القرطم:-
    الزيت %
    البروتين %
    الرطوبة %
    القشور %
    26 -40
    12 - 22
    5 - 10
    32 -52


    التعديل الأخير تم بواسطة هيما ; 08-06-2008 الساعة 10:32 PM

  8. #7
    الصورة الرمزية هيما
     غير متصل  عضو شرف كاتب الموضوع
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر شمال سيناء العريش
    المهنة
    خبير زراعى بوزارة العدل
    الجنس
    ذكر
    العمر
    29
    المشاركات
    1,077
    أعجبتني مشاركتك (-)
    63

    الاستخدامات


    المحتويات الفعالة والاستخدامات للقرطم:-
    1- زيت القرطم:
    تحتوى بذور القرطم على زيت ثابت يعرف بزيت القرطم وهو من الزيوت الجافة وهو عديم اللون تقريبا او مشوب بخضرة خفيفة رائقة وهو يستعمل فى اغراض التغذية والطهى وصناعة السمن الصناعى والمارجرين ويصنع منة الصابون الرخو والورنيش وللاضاءة ولصناعة البويات ذات اللون الابيض الناصع حيث يساعد على الاحتفاظ باللون وعدم اصفرارة .
    وزيت القرطم يساعد على خفض محتويات الدم من الكوليسترول .
    والبقايا بعد استخراج الزيت هو الكسب الغنى بالمواد البروتينية وقد يصل الى 28: 50 % ويستخدم كغذاء للاغنام والمواشى ولكن اقل جودة فى تغذية والدواجن لانخفاض محتواة من الطاقة.


    2- المواد الملونة:
    تحتوى بتلات زهور القرطم على مادة صبغية ملونة تسمى العصفرين او القرطامين وقد استخدمها المصريين القدماء فى تلوين غذائهم وصبغ ولابسهم وتدخل المادة الحمراء فى صناعة مساحيق التجميل كما تستعمل لصباغة المنسوجات الحريرية والقطنية .


    3- الاستخدامات الطبية:
    يستعمل القرطم كمنبة ومنعش ويشرب مغليا مثل الشاى ويدهن زيت القرطم مع العسل لازالة تقرحات الفم واللثة ومزيل للصداع والام المفاصل .
    استخدم الاطباء القدماء العصفر لعلاج اليرقان ولتسهيل المعده ومعالجة الآفات الجلدية والقروح وتسكين الآم ‏الروماتيزم كما استخدموا نباته ( القرطم) لمعالجة بعض الامراض النفسية كالفصام والوسواس واستحسنوا ‏‏_للأعراض العلاجية _ خلطه باللبن واللوز والعسل واليانسون . ورأوا انه ينقي الدماغ والجسم من كل خلط ‏رديء. ويطلف الشري ويشفي الجذام وقد وصفه قدماء اليونانيون لمختلف أوجاع البطن ولإدرار الطمث ‏وعلاج أمراض القلب وأمراض العيون وللتغلب على مشكلة التأرق.‏

    الواقع ان القرطم وزهره ( العصفر) يفيد بكميات قليلة وفي معظم هذه العلاجات وخاصه زيته الذي يستخدم ‏قاعدة لتحضير المراهم لعلاج بعض الامراض الجلدية والمفصليه . لكن زيته هذا لا ينصح بتناوله داخلياً ولا ‏يعتبر غذائياً بسبب صفاته المسهلة.‏

    إنتاج أنسولين معدل وراثيا من زهرة القرطم :-
    أعلنت شركة كندية أنها ستطرح قريبا في الأسواق أنسولين مُنتجاً من نبات معدل وراثيا مضافا إليه جين بشري، ونقل موقع «بي بي سي أونلاين» عن مسؤولين في الشركة وصفهم للخطوة بأنها إنجاز علمي يؤهل الشركة لأن تكون أول جهة تبيع مواد طبية مستمدة من نباتات، على حد قول رئيسها أندرو باوم.

    غير أن الأمر لم يسلم من الانتقادات، حيث وصفت دوائر بحثية مثل تلك المنتجات بأنها تمثل تهديدات بيئية وصحية أخطر من تلك التي تمثلها المحاصيل المعدلة وراثيا.
    يُذكر أن الأنسولين ينتج في معظمه حاليا عن طريق بكتريا معدلة وراثيا داخل أحواض مغلقة، فيما تقول الشركة الكندية إنها ستنتج الأنسولين من نبات معدل وراثيا في الهواء الطلق. وتزرع الشركة الأنسولين حاليا في بذور زهرة القرطم، وتقوم بإنمائها بشكل تجريبي في حقول ومزارع في كل من تشيلي والولايات المتحدة الأميركية وكندا. وقال باوم إنهم سيكونون أول شركة على الإطلاق ستطرح في الأسواق عقارا طبيا مستمدا من النبات.

    وكانت الشركة قد توقعت حصول طفرة كبيرة في الطلب على الأنسولين نتيجة ازدياد عدد مرضى السكري في معظم أنحاء العالم.

    وأضاف باوم إن المزرعة الأميركية التي تقوم حاليا بزراعة نبات القرطم قادرة في ضوء مساحتها الكبيرة على تلبية الطلب العالمي المتزايد على الأنسولين، مشيرا إلى أن الخطوة التي تقوم بها شركته ستتسبب في خفض أسعار الأنسولين بشكل ملحوظ. وفي المقابل وجه عدد من نشطاء البيئة انتقادات للمشروع الكندي، حيث أكد كلير أوكسبورو، أحد أعضاء منظمة أصدقاء البيئة، أن الأخطار البيئية التي تتسبب فيها النباتات الطبية هي في الحقيقة تفوق أخطار المحاصيل المعدلة وراثيا .
    كما تستعمل البذور كغذاء للطيور خاصة الببغاء.
    كما يستعمل الكسب الناتج من عصر البذور فى التسميد .
    الامراض :-
    1- تعفن الجذور: 4- Verticillium الذبول.



    2- الصدا :


    5- الذبول الفيوزاريومى:
    السببيه هو فطر الفوزاريومي
    oxysporumF


    3- التعفن:



  9. #8
    الصورة الرمزية هيما
     غير متصل  عضو شرف كاتب الموضوع
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر شمال سيناء العريش
    المهنة
    خبير زراعى بوزارة العدل
    الجنس
    ذكر
    العمر
    29
    المشاركات
    1,077
    أعجبتني مشاركتك (-)
    63

    مراجع الموضوع


    المراجع
    1- مرسى، مصطفى على (دكتور) ، المحاصيل الزيتية، جامعة ادنبرة،1980 ،مكتبة الانجلوا المصرية.
    2- الدجوى،على(مهندس)، محاصيل الالياف والزيوت،1996،مكتبة مدبولى.
    3- كامل، محمد سعيد(استاذ دكتور) ،اساسيات الزراعة الصحراوية اساسيات انتاج المحاصيل ،الجزء الاول،كلية الزراعة،جامعة القاهرة،1991،مركز كمبيوتر كلية الصيدلة.
    4- شبكة الانترنت:




    http://abou-donia.forumeast.com/montada-f7/topic-t508.htm


  10. #9
     غير متصل 
    تاريخ التسجيل
    Nov 2017
    الدولة
    مصر
    المهنة
    طالب جامعي
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    1
    أعجبتني مشاركتك (-)
    0

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيما مشاهدة المشاركة
    نبات القرطم (العصفر)
    الاسم الانجليزى:SAFFLOWER
    الاسم العلمى : CARTHAMUS TINCTORIUS
    العائلة : COMPOSITAE


    الموطن الاصلى:-
    يطلق على القرطم اسم الزعتر الامريكى (AMERICAN SAFFRON) او زعفران كاذب (FALSE SAFFRON) او القرطم الهندى (INDIAN SAFFLOWER) كما تطلق علية اسماء محلية عديدة منها العصفر ،وهى بتلات الزهور لنبات القرطم, او بهرام او بهرمان او بهرم او زرد او قرطب هندى.
    ويعتقد ان الهند هى الموطن الاصلى لنبات القرطم حيث عرف بها منذ عدة قرون , وتعتبر اكبر مركز لتصدير القرطم , وكذلك الزيت المستخرج منة الذى يستعمل فى التغذية.
    [IMG]GIF Image[/IMG]
    الوصف النباتى:-


    أصلي ، وتدي متعمق بالتربة ، يصل طوله إلي 2 متر داخل التربة ويمتد افقيا داخل الطبقة السطحية .

    الجذر


    قائمة ، المقطع عرضي أسطواني ، سميكة من أسفل ويقل سمكها كلما اتجهنا إلي أعلي ،يتفرع الساق بعد 3 سم من سطح التربة الى افرع ثانوية والتى تتفرع الى اخرى ثالثية.

    الساق


    بسيطة لحمية شوكية عديمة الاذينات ، جالسة ، ومفصصة الحافة في الجزء السفلي ، بينما في الجزء العلوي تأخذ الشكل البيضي , ويكون ترتيب الورقة على الساق حلزونى او متبادل.

    الورقة

    نورة راسية طولية هامية الشكل أو قرصية الشكل قطرها من 2: 4 سم ، بها من 20 80 زهرة ومحاطة من الخارج بقنابات شوكية وتتميز ببتلات زاهية تسمي في مصر العصفر .

    الزهرة

    خلطي

    التلقيح

    أكينية Achine ،تشبة عباد الشمس ولكن أصغر حجماً ، ذات غلاف خارجي أسمك .

    الثمرة

    لونها ابيض تشبة بذور عباد الشمس لكنها اصغر فى الحجم ، وهى عبارة عن فلقتين ، نسبة الزيت بها من 32 37 % .

    البذرة





    الاهمية الاقتصادية:-
    يعتبر القرطم من اقدم المحاصيل المزروعة حيث زرعة القدماء المصريين واستخدموا الصبغة الموجودة فى بتلات ازهارة فى صبغ ملابسهم ويعتبر وسط اسيا هى الموطن الاصلى للقرطم ثم انتشر منها الى مناطق مختلفة.

    مراكز الانتاج فى العالم :-
    تتركز زراعة القرطم فى الهند حيث تزرع اكتر مما تزرعة معظم دول العالم مجتمعة ويزرع ايضا فى الصين وتركيا وايران واثيوبيا ومصر والولايات المتحدة وبعض دول اوربا واستراليا.
    التوزيع فى جمهورية مصر العربية:-

    قليلا مايزرع القرطم فى مصر كمحصول مفرد قائما بذاتة بل يزرع فى محيط بعض المحاصيل الشتوية الاخرى او محملا على بعضها مثل القمح والفول والعدس والحمص، وتقل المساحة المنزرعة منة فى مصر سنويا وجدير بالذكر ان زراعتة كمحصول زيتى فى محافظات الوجة القبلى فى محافظتى قنا وسوهاج.

    الاصناف:-
    جيزة 1 :
    هو الصنف الوحيد فى مصر ويتميز هذا الصنف بان طول نباتاتة من 190 :200 سم متفرع، يزهر بعد 140 يوم ، محصول النبات الفردى حوالى من 50: 55 جم ، وزن 100 بذرة 4.5 جم , نسبة الزيت بالبذور حوالى 32.5 %ومحصولة يتراوح بين 4.5 : 5 اردب للفدان .

    الاحتياجات البيئية:-
    متطلبات المناخ

    1-رطوبه الغلاف الجوي:-

    في مراحل النمو المبكره ، يحتاج الى ارتفاع رطوبه الغلاف الجوي ، ولكن بعد تشكل البراعم والزهور ، فان المطر أو الضباب سيتسبب فى تعفن البراعم او الزهور.
    كما ان ارتفاع الرطوبه النسبيه في اوائل الربيع تشجع تنمية الصدأ لذلك فان انتاج القرطم محدود على مواقع تقل فيها مياه الامطار والضباب

    2- الحرارة :
    يزرع القرطم تجاريا فى نطاق جغرافى يمتد بين خط عرض 30: 45 شمالا ، ويمكن لبذور القرطم الانبات على درجة حرارة 5 درجات مئوية وتزداد سرعة ظهور البادرات بارتفاع درجة الحرارة من 5: 15 درجة مئوية وعموما تنبت بذور القرطم جيدا فى درجات حرارة من 13: 18 درجة مئوية وتتحمل البادرات درجات الحرارة المنخفضة لقدر يصل الى 7 درجات مئوية واذا تعرضت النباتات للصقيع خلال فترة تكوين الازهار فانه يصاحب ذلك اضرارا منها ان تصبح النورات عقيمة ويؤدى تعرض النباتات للصقيع بعد الازهار وعند تكوين البذور الى نقص محصول وجودة الزيت ويحتاج القرطم اثناء الفترة الخضرية الى حرارة معتدلة ، كما يحتاج القرطم الى جو جاف خلال الفترة الاخيرة من نموة خصوصا وقت وبعد الازهار حتى يعطى كمية من البذور بها نسبة عالية من الزيت لذلك يزرع محصول شتوى بحيث يكون موسم الازهار فى شهرى ابريل ومايو.

    3- الضوء:
    يعتبر نبات القرطم محايد ضوئيا.
    4-الرياح:

    يعتمد تحمل القرطم للرياح على مواعيد الزراعة وفترة النمو النباتية .

    5- الاحتياجات من المياة:
    كمية المياه المتوفره تشكل عاملا رئيسيا في تحديد الغله من القرطم ويعتقد انه من المحاصيل المقاومة للجفاف. وفي حين انه يتغاضى عن درجات الحراره المرتفعه والمنخفضه فانه يتاثر برطوبه الغلاف الجوي حيث يؤثر ذلك على المحصول وفى حالة عدم توفر ما يكفي من رطوبه التربة. يستطيع أن ينمو عن غيره من المحاصيل الجذريه عند نقص المياه مثل الطماطم والقطن كما ان حرارة ورطوبه الغلاف الجوي تحدد الاحتياجات المائيه للقرطم ومقدار نموه فى حالة الجفاف ستحتاج الى مزيد من المياه لانتاج مقدار معادل من الكتلة النباتية أو البذور والمياه المتاحة المحصول خلال الموسم تعتمد على عمق التربة ، وتخزينها ورطوبه التربة ، والخصائص الفيزيائيه للتربة. القرطم ينمو افضل في التربة التى يتم تزويدها بالرطوبه المناسبة.




    و نقص المياه يؤدى الى اطالة فترة النمو. ويتوقف ذلك على كفاءه نظام الري المستخدم وكمية هطول الامطار ورطوبه التربة وتخزنها ، وزيادة كمية المياه الراشح فى التربة يجب ان ياخذ فى الاعتبار
    - -- - - تم تحديث المشاركة بما يلي - - - - - -

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيما مشاهدة المشاركة
    - التربة المناسبة:
    التربة المناسبة لزراعة القرطم هى التى تتمتع بجودة الصرف حيث ان القرطم من النباتات الحساسة لوجود الماء من وقت الزراعة حتى وقت الجمع على الا تتجمع المياة فى التربة , لذلك فهو ينمو جيدا فى الاراضى السوداء الثقيلة او الطميية ومتعادلة لاقلوية ولا حامضية على ان تكون جيدة الصرف لان النبات من النباتات التى تستنزف التربة. والتربة من الدرجة الاولى والثانية على نحو مميز لانتاج محصول جيد ، في حين ان الطبقة الثالثة والرابعة من انواع التربة تسبب تعفن الجذور وتؤدى الى الخسائر الاقتصادية ، فضلا عن القيود المفروضة على المياه المتاحة.

    الشكل التالى يوضح رطوبة التربة وعمق التربة


    7- الملوحه


    القرطم من المحاصيل التى تتحمل الملوحة الى حد ما أفضل من العديد من المحاصيل الأخرى ، ومع ذلك ، فهو اكثر حساسيه للملوحه في الإنبات من اى وقت لاحق من مراحل النمو. الملوحه في التربة ومياه الصرف لها اثار متنوعة على القرطم. فهى يقلل من معدل الانبات.


    8- الموقع فى الدورة :
    لاتوجد دورة خاصة بالقرطم فى مصر اذ كثيرا مايزرع محملا على المحاصيل الشتوية فى جور منتشرة او سطور متباعدة او يزرع كسياج حول المحاصيل الشتوية .

    ميعاد الزراعة:-
    يتحدد الميعاد المناسب لزراعة القرطم حسب درجة حرارة مهد البذرة عند الزراعة ودرجة الحرارة خلال فترة التزهير ومحتوى الرطوبة فى الارض عند الزراعة فى المناطق التى تعتمد على الامطار فى زراعة القرطم، ويمكن ان يتحقق ذلك بزراعة القرطم فى مصر فى الفترة من منتصف اكتوبر حتى منتصف نوفمبر ويقل المحصول بالتاخير فى الزراعة عن ذلك.

    كمية التقاوى:_
    يحتاج الفدان من 5: 6 كجم بذور كتقاو منتقاة للزراعة ، وبذور القرطم تختلف كمياتها حسب الصنف ومنطقة الزراعة وطريقة الزراعة ويتم معاملة البذور ببعض المطهرات الفطرية لرفع نسبة الانبات.




    طريقة الزراعة:-
    يمكن زراعة نبات القرطم عفير او حراتى بالطرق التالية:-
    1- عفير على خطوط:
    تحرث الارض مرتين وتزحف عقب كل حرثة ثم تخطط بمعدل 13 خطا فى القصبتين ثم تقسم الارض باقامة القنى والبتون وتمسح الخطوط وتربط الاربطة ثم تزرع التقاوى بمعدل 4:5 بذور لكل جورة على ابعاد من 20: 25 سم بين الجور.

    2- الزراعة عفير فى سطور:
    يزرع فى سطور بواسطة الة التسطير على ان تتباعد السطور عن بعضها 50 سم بعد خدمة الارض من حرث وتزحيف ثم تقسم الارض وتروى .

    3-الزراعة حراتى بدار:
    تروى الارض ثم تنشر التقاوى عند استحراث التربة ثم تحرث الارض وتزحف فى نفس اليوم وتقسم بالقنى والبتون وتلف القنى وتربط البتون .

    4- حراتى تلقيط خلف المحراث:
    حيث يتم تلقيط البذور خلف المحراث بعد رى الارض واستحراثها ثم التزحيف والتقسيم.

    عمليات الخدمة:-
    1- الرى:
    كان القرطم لايروى فى الزراعة البعلية فى اراضى الحياض حيث ان الارض تكون قد اختزنت كمية من الرطوبة اثناء غمرها بالماء ،وذلك لايتبع فى الوقت الحاضر، ويروى القرطم حاليا فى مصر من 2: 3 ريات الرية الاولى قبل الازهار وتعتبر هامة لانها تساعد على نمو عدد كبير من الازهار ، والرية الثانية عند جمع بتلات الازهار، علاوة على رية المحاياة بعد الاسبوع الخامس من الزراعة وبعد اجرتء عملية الخف ، وتؤدى كثرة الرى الى اصابة جذور القرطم بالتعفن.
    2- الترقيع:
    بعد اكتمال الانبات فى الزراعة الفردية او المحملة يمكن ترقيع الجور الغائبة ببذور نفس الصنف.

    3- الخف:
    تخف النباتات بعد اكتمال الانبات وبعد شهر من الزراعة ويترك نباتين بالجورة عند الزراعة على خطوط او تترك النباتات على ابعاد 35: 40 سم عند الزراعة بدار.
    4- العزيق ومقاومة الحشائش:
    حيث ان نمو القرطم يكون بطىء جدا فى البداية ويمر بمرحلة التورق عند انخفاض درجة الحرارة فان هذا يجعلة غير قادر على منافسة الحشائش فى هذا الطور لذا يجب زراعتة فى الاراضى قليلة الحشائش بقدر الامكان ويجب العمل على مقاومة الحشائش التى تظهر بالحقل اما بالعزيق بين السطور او الخطوط عزقا سطحيا او استخدام بعض المبيدات الكيميائية.
    5- التسميد:
    لا يمد القرطم فى معظم الاحيان فقد وجد ان التسميد الازوتى يزيد من المجموع الخضرى ولكن يقلل من محصول الازهار ولكن فى الاراضى الرملية او الضعيفة يضاف جوال سماد نترات بعد خف النبات فى الجور على نبات واحد فى الاسبوع الخامس من الزراعة.

    برنامج تسميد القرطم




    يضاف سماد السوبر فوسفات بمعدل 100 - 200كيلوجرام للفدان تضاف أثناء خدمة الأرض. يضاق سماد سلفات البوتاسيوم (48 % بو2ا)بمعدل 50 كيلو جرام للفدان وذلك قبل إعداد الأرض للزراعة. يحتاج القرطم إلى 60وحدة آزوت للفدان من الأسمدة الآزوتية تقسم على أكبر عدد ممكن من الدفعات بدءاً منالزراعة وحتى قبل الإزهار.




    تسميد القرطم بالعناصرالصغرى:




    يحتاج القرطم للرش بالعناصر الصغرى على الصورة المخلبية ويحتاجإلى عناصر الزنك والحديد والمنجنيز والنحاس بنسبة 60 : 40 : 50 : 20 جرام لكل 300لتر ماء لكل فدان، ويتم الرش مرتين الأولى بعد 35 – 40 يوماً من الزراعة والثانيةعند بداية التزهير ويفضل أن يكون الرش عند الغروب وآلا يكون الحقل مروياً أو شديدالجفاف


    جمع المحصول:
    عوامل كثيرة تؤثر على نضج القرطم (رطوبه التربة ، الطقس ، وغيرها من ظروف النمو. ينبغي حصاد القرطم عندما يكون محتوى للبذرة من الرطوبه هو 8 ٪ او اقل سيقلل من خسائر البذور وزيادة جودة البذور. وبصفة عامة ، يمكن ان يبدأ الحصاد عندما تصبح النباتات جافه وسيكون هناك قليلا فقط من الاجزاء الخضراء المتبقية في وقت متأخر من التزهير كذلك بعض رؤس الازهار اواخر الزهور ستكون صغيرة وتحتوي بذور متخلفة لن تضيف شيئا يذكر لغلة المحصول وينبغي تجاهلها.

    يبدا القرطم فى الازهار فى منتصف مارس ويستمر الازهار حتى شهر مايو فيتلون فى هذة الفترة اكبر عدد من الازهار ثم يجف المجموع الخضرى للنبات وبذلك يتم نضج المحصول ةيصبح قابلا للجمع ويعرف تمام النضج بانة اذا فركت زهرة بين الاصابع فان البذور تخرج منها بسهولة وتكون جافة.
    وتجمع البتلات كل 2: 3 يوم فى الصباح الباكر وتستمر عملية قطف البتلات باليد حتى شهر مايو واكبر كمية يمكن الحصول عليها تكون فى شهر ابريل.
    وبعد جمع البتلات تفرش فى مكان مظلل هاو ، وتقلب من وقت لاخر حتى تجف ، والجزء الطبى والتابلى هو ازهار القرطم.
    وللحصول على البذور تجمع النباتات بعد تمام نضجها بواسطة الات الجمع حيث تفصل البذور اما بالنورج او الدق بالعصى او الالات الحديثة فى اواخر شهر مايو واوائل يونية ثم تذرى وتغربل.
    المحصول :-
    يعطى الفدان من 55: 75 كجم من البتلات الجافة ومن 3: 5 اردب من البذور او من 750: 1000 كجم بذورا من بعض الاصناف الملساء.
    متوسطات تحليل عينات بذور القرطم:-
    الزيت %
    البروتين %
    الرطوبة %
    القشور %
    26 -40
    12 - 22
    5 - 10
    32 -52



  11.    إعلانات جوجل




روابط نصية